• Amused
  • Angry
  • Annoyed
  • Awesome
  • Bemused
  • Cocky
  • Cool
  • Crazy
  • Crying
  • Depressed
  • Down
  • Drunk
  • Embarrased
  • Enraged
  • Friendly
  • Geeky
  • Godly
  • Happy
  • Hateful
  • Hungry
  • Innocent
  • Meh
  • Piratey
  • Poorly
  • Sad
  • Secret
  • Shy
  • Sneaky
  • Tired
  • Wtf
  • Page 78 of 325 FirstFirst ... 28 68717273747576777879808182838485 88 128 178 ... LastLast
    Results 771 to 780 of 3245
    1. #771
      Orange Room Supporter
      Sneaky
       
      hannaalwassati's Avatar
      Join Date
      Sat Mar 2008
      Posts
      18,521
      Likes (Given)
      5048
      Likes (Received)
      5365
      Slaps (Given)
      34
      Slaps (Received)
      120
      Mentioned
      24 Post(s)

      Default



      فلاديمير بوتين: بيعزف بيانو - بيغني - بيركب خيل - بيصطاد - بيلعب تايكوندو - بيسوق عربيات سبق - بيمارس سباحة - بيعرف رماية.. رئيس روسيا الإتحادية.

      مرسي العيّاط: بيحبرش في بتاعه قدام الستات - بيفتح الجاكت في التحرير - بيبل صباعه وهو بيقرأ من ال iPad - بيعرف "يمكس" العربي والإنجليزي في جملة خبرية واحدة - بيبص في الساعة كتير وهو في المؤتمرات الدولية.. رئيس جمهورية مصر العربية


      takbeer............

    2. #772
      Orange Room Supporter
      Sneaky
       
      hannaalwassati's Avatar
      Join Date
      Sat Mar 2008
      Posts
      18,521
      Likes (Given)
      5048
      Likes (Received)
      5365
      Slaps (Given)
      34
      Slaps (Received)
      120
      Mentioned
      24 Post(s)

      Default


    3. Likes JB81 liked this post
    4. #773
      Senior Member+
      Awesome
       
      dodzi's Avatar
      Join Date
      Fri Jan 2006
      Posts
      8,297
      Likes (Given)
      2286
      Likes (Received)
      2481
      Slaps (Given)
      33
      Slaps (Received)
      20
      Mentioned
      31 Post(s)

      Default

      Quote Originally Posted by hannaalwassati View Post


      فلاديمير بوتين: بيعزف بيانو - بيغني - بيركب خيل - بيصطاد - بيلعب تايكوندو - بيسوق عربيات سبق - بيمارس سباحة - بيعرف رماية.. رئيس روسيا الإتحادية.

      مرسي العيّاط: بيحبرش في بتاعه قدام الستات - بيفتح الجاكت في التحرير - بيبل صباعه وهو بيقرأ من ال iPad - بيعرف "يمكس" العربي والإنجليزي في جملة خبرية واحدة - بيبص في الساعة كتير وهو في المؤتمرات الدولية.. رئيس جمهورية مصر العربية


      takbeer............
      That's not Tae Kwon Do, that's Judo!

      Add another takbeer to that!

    5. #774
      Valued Member
      Secret
       
      Hyperbole's Avatar
      Join Date
      Sat Feb 2013
      Posts
      2,917
      Likes (Given)
      1431
      Likes (Received)
      1571
      Slaps (Given)
      1
      Slaps (Received)
      9
      Mentioned
      5 Post(s)

      Default

      أمن بني سويف يرفع حالة التأهب أمام كنائسها بعد إتهام قبطي بإختطاف مسلمة (الميادين)

    6. #775
      Orange Room Team Leader
      ----
       
      ecce homo's Avatar
      Join Date
      Tue Feb 2006
      Posts
      9,793
      Likes (Given)
      115
      Likes (Received)
      1431
      Slaps (Given)
      0
      Slaps (Received)
      9
      Mentioned
      12 Post(s)

      Default

      Draining cash, Egypt on $30 billion search for aid

      CAIRO (AP) -- During a meeting in a Black Sea resort city, Egypt's president and members of his government turned to Russian President Vladimir Putin and asked for a sizable loan, according to a Putin aide.

      Egypt's Mohammed Morsi appealed to Moscow and Cairo's past ties, recalling how the former Soviet Union stepped in to finance the building of the Aswan High Dam in the 1950s after the United States abruptly withdrew from the project, according to Russian media.

      Still, the Russians' response seemed rather equivocal: We'll talk later.

      Egypt has been knocking on doors around the region seeking billions of dollars in loans, bond purchases and grants, trying to fill rapidly draining coffers so it can keep power stations running and bakeries churning out cheap bread for the country's millions of poor.

      The drive appears to have accelerated ahead of the summer, when the country's fragile electricity network often breaks down under increased energy use and when officials have predicted a drop in wheat supplies.

      Several states — including Qatar and Libya — have responded in recent weeks. But strikingly, a few countries have balked, wary of pouring money into Egypt's worsening economy without some political stability after two years of turmoil since the fall of autocrat Hosni Mubarak.

      Moreover, economists worry that Morsi's government is relying on an unsustainable policy, scrambling for foreign cash as a temporary cushion that allows it to put off major — and highly unpopular — economic reforms and avoid compromise with its political opponents.

      The most crucial piece of aid, a $4.8 billion loan from the International Monetary Fund, has been delayed by months of negotiations over how Egypt will reduce its massive system of subsidies, which the poor rely on for cheap fuel and food but which suck up large portions of the budget. The government has taken some limited steps, but many economists believe it is postponing extensive reforms until after parliament elections to avoid austerity measures that could hurt Morsi's majority Muslim Brotherhood party at the polls.

      The problem is: No date has been set for elections, and they won't be held until the fall at the earliest. That could mean months of economic limbo, with foreign lenders and donors reluctant to give unless there is a clear economic plan. Securing the IMF loan is considered key to boosting investors' confidence in Egypt and unlocking further aid.

      In the meantime, the government has been seeking injections of cash.

      Overall, Egypt has sought or is in talks for more than $30 billion since the fall of Mubarak — the vast majority since Morsi was inaugurated in June, according to a compilation by The Associated Press of what has been announced. In an email, an official in the president's office could not confirm exact numbers but said the figure is "close to accurate." The official, who was not authorized to talk to reporters and spoke on condition of anonymity, did not give further comment on economic policy.

      The search for cash has opened Morsi's government to embarrassing opposition taunts that it is begging.

      After Morsi and his team returned from Russia, his minister of industry and trade this week denied they asked Moscow for a loan, despite the Putin aide's public description of the closed-door meeting.

      "Egypt does not beg anyone for aid," Hatem Saleh said. "What has been reported in the media is not worth responding to."

      Egypt's need for funds is dire. After the 2011 uprising that toppled Mubarak, foreign investment in Egypt shriveled and tourism — a top revenue source — took a heavy blow. Neither has recovered since, with investors and tourists still scared away by the country's unrest and political uncertainty.

      With revenues down, the government has been burning through its foreign currency reserves, which have fallen to just $13.4 billion, a third of the pre-uprising level. Much of that has gone to propping up the currency and importing fuel and wheat for the subsidy system. Egypt spends some $14.5 billion a year in subsidizing fuel and $4 billion in food subsidies, the bulk of which goes to bread. Nearly half of Egypt's 90 million people live near or below the poverty line of $2 a day.

      Egypt seems to be "reaching out to others as a backstop" until the IMF deal is sealed, said economist William Jackson of the London-based consultancy Capital Economics. He said there is "a real lack of clarity" on what it has received from other countries.

      This month, oil-rich Qatar — a longtime ally of the Brotherhood — promised $3 billion, on top of the $5 billion it has already given Morsi's government. Libya announced this month it has deposited $2 billion in Egypt's Central Bank.

      Egypt asked Iraq for $4 billion in March, but Baghdad declined, judging it "too risky," according to an Iraqi official who spoke anonymously because he was not authorized to talk to reporters. Egyptian officials have declined confirmation of the request, saying only that discussions are ongoing with Iraq.

      In Russia, Putin aide Yuri Ushakov was quoted in local press saying Egypt asked last week for a loan that "was not small." The two sides agreed to "get in touch about it," he said.

      Turkey in September promised $2 billion in loans, half of which has been delivered, and Saudi Arabia gave around $1.5 billion in loans and grants.

      "Propping up the budget this way only serves to artificially cushion the Muslim Brotherhood and allows them to delay an economic reform plan," economic expert Farah Halime wrote in her blog Rebel Economy. Without the funds, "the Brotherhood would be forced to be more conciliatory toward opposition groups and find compromises."

      Morsi last fall reached a deal with the European Union to provide $6.5 billion over the next two years, mostly in loans that EU officials said would be directed at development projects. But parts of the package depend on Egypt reaching a deal with the IMF.

      In recent days, the IMF and Egypt have given more hopeful signals. The presidency said Wednesday it expects a deal soon.

      But both Egypt's largest investment bank EFG-Hermes and Capital Economics are skeptical, saying they did not expect it until after elections.

      Egypt and the IMF were close to a deal in December, but Morsi quickly rescinded planned tax hikes and other measures in the face of public outcry. A burst of deadly street protests further set back the economy, forcing the IMF and Egypt to revise forecasts.

      "We understand how important the IMF deal is," Mohammed Gouda, a member of the Brotherhood's economic committee, told The Associated Press. "We don't want loans or aid ... We want investments."

      Economists at EFG-Hermes criticized the reliance on loans and aid to bridge the gap.

      Such "last-minute, unstructured support further increases moral hazard risk," they said in a recent report. The aid is "making us less optimistic about the Egyptian authorities' ability and willingness to introduce a series of structural reforms in the short term to avert a balance of payments shock."

      Still, Halime argues that loans and aid that go to actual development projects — as opposed to just filling the budget hole — should not be held up until the politics are worked out. Otherwise, she told AP, "you are waiting on Egypt's president to solve the problems while there is a society here that needs assistance now."

    7. #776
      Super Ultra Senior Member Orange Room Supporter
      Godly
       
      Libnene Qu7's Avatar
      Join Date
      Mon Aug 2005
      Posts
      3,704
      Likes (Given)
      2767
      Likes (Received)
      1592
      Slaps (Given)
      156
      Slaps (Received)
      52
      Mentioned
      28 Post(s)

      Default

      What the hell is wrong with Egyptian Muslims? Are they all retarded?

      From Gulfnews.com

      Romance between a Muslim woman and a Christian man fuels row in Egypt

      Protesters accuse church of helping girl flee to Turkey with a Coptic


      Cairo: An alleged romance between an Egyptian Muslim college student and a Coptic Christian man heightened sectarian tension on Friday in a small rural Egyptian town where police fired tear gas to disperse stone-throwing Muslims who surrounded a Coptic church in anger over the inter-faith relationship, a security official and priest said.

      The Protesters accuse Saint Girgis Church of helping Rana Al Shazli, 21, who is believed to have converted to Christianity, flee to Turkey with a Coptic Christian man.

      The alleged romance has been fuelling sectarian tension for nearly two months in Wasta, a rural town in Beni Suef province, about 95km south of Cairo.

      Muslims have attacked churches there and forced Christians to close their shops for nearly eight days last month and members of the Christian man’s family have been arrested, including his mother and father, after a prosecutor accused them of collaborating in hiding the woman. The woman’s family issued an ultimatum for the church to bring her back early this month, but when it didn’t, violence erupted anew.


      On Friday, ultraconservative Salafists distributed flyers accusing the church of “proselytising Christianity,” according to a copy of the flyer posted on a social networking site. It called on residents to rally inside a mosque located metres from the church to “rescue a Muslim soul and bring her back from the deviant path.”

      Attack threats

      Father Bishoy Youssuf of the church said he heard loudspeakers from the adjacent mosque calling on worshippers to join a march to the church for the sake of the girl. He said churches in Wasta had been forewarned about “threats to attack churches” and scheduled early morning masses that would be finished before Friday prayers at the mosque.

      “God protect us,” he said. “We have nothing to do with this whole story,”

      Clashes erupted when protesters hurled stones at security forces that had cordoned off streets leading to the church. Police fired tear gas, according to a security official, who added that police arrested five people, including the girl’s uncle. According to the security official at the scene, two people were injured by gunshots and others suffered breathing problems from the tear gas.

      Also on Friday, a Christian girl disappeared in the southern ancient city of Luxor. A security official said the family of 20-year-old Rania Manqaryous filed a complaint with police accusing a Muslim man, who was a neighbour, of abducting their daughter.

    8. #777
      Valued Member
      ----
       
      sarhay's Avatar
      Join Date
      Fri Jun 2008
      Posts
      1,845
      Likes (Given)
      163
      Likes (Received)
      405
      Slaps (Given)
      0
      Slaps (Received)
      2
      Mentioned
      2 Post(s)

      Default

      «الوطن» تكشف وقائع بيع المصريات للشيوخ والمرضى والمعاقين والعاجزين فى السعودية
      «تجوع الحرة ولا تأكل بثدييها»، لكن أهالى المواطنة الحرة، وسماسرة تجارة الرقيق الأبيض، لا يجدون غضاضة فى أن يأكلوا هم من بيع ثدى الحرة وجسدها وروحها لمن يدفع أكثر، وهل هناك من يدفع أكثر من رجال النفط فى دول الخليج، خاصة السعودية؟

      قب
      ل أسابيع انفردت «الوطن» بوقائع عن عودة تجارة تسفير المصريات إلى السعودية للعمل فى مهن أقرب إلى الخادمات، واليوم تنشر «الوطن» وثائق رسمية صادرة من السفارة المصرية بالسعودية، تكشف عن وقائع مثيرة فى عالم تجارة الرقيق الأبيض، يجرى خلالها تسفير مصريات ومعظمهن قاصرات ومراهقات للزواج من سعوديين، بعضهم طاعن فى السن وبعضهم مريض نفسى وآخرون مصابون بالعجز الجنسى أو من ذوى الاحتياجات الخاصة أو الأمراض العقلية، وتتعرض الضحايا لرحلات عذاب ومعاناة للتخلص من تلك الزيجات.

      الوثائق التى حصلت عليها «الوطن» حديثة، وبعضها لم تمر عليه سوى أيام معدودة، وصادرة عن السفارة المصرية بالسعودية، توثق لحالات تصفها بـ«الكثيرة» لزواج القاصرات، تلك الزيجات التى غالباً ما تنتهى بالطلاق أو الخلع، لكن بعد أن تنتهك كرامة المصريات، بين تعذيب وهروب ونوم بالشوارع وبين قاعات المحاكم وجلسات الصلح وحالات اغتصاب المحارم، تضيع حقوق المصرية بعد أن تغتصب جسدياً بطريقة «شرعية»، ثم لا تجد فى النهاية طريقاً أمامها سوى إجبارها على التنازل عن كل حقوقها لتعود ممزقة إلى وطنها غير قادرة على رد حقها أو محاكمة الأطراف التى قامت ببيعها أو بانتهاك جسدها وحريتها وحقوقها.

      الوثيقة الأولى:

      تكشف تلك الوثيقة عن واحدة من الحالات الشاذة الكثيرة لتجارة الرقيق الأبيض التى تجرى تحت ستار الزواج، والحكاية باختصار أن «فاطمة ياسر رمضان أبوالعلا» تزوجت برجل سعودى، من خلال أوراق تتضمن معلومات مزورة عن اسمها وسنها، حيث ذكرت الوثيقة الصادرة من القنصلية العامة المصرية بالرياض بتاريخ 6/4/2013 والموجهة إلى وزارة الخارجية أن «عمرها الحقيقى 14 سنة، وصدر لها جواز سفر مزور مثبت فيه أن عمرها 20 سنة، كما أنها تحمل اسمين مزورين، وهما فاطمة ياسر على عبدالحميد، وخلود على رمضان، فى حين أن اسمها الحقيقى هو فاطمة ياسر رمضان أبوالعلا».

      «خلود» أو «فاطمة» قدمت عدة شكاوى للقنصلية المصرية تتهم فيها زوجها بإهانتها وتعذيبها، لكن القنصلية توضح فى الوثيقة أنه بعد «أن تم إصلاح ذات البين بين الزوجين، حضرت المواطنة المذكورة مرة أخرى لتذكر أن زوجها مستمر فى إهانتها، كما أنه يود معاشرتها بطريقة مخالفة للشرع».. وتتابع الوثيقة سرد ما وصفته بتفاصيل قضيتها «المذهلة»، موضحة أنه بالإضافة إلى زواجها رغم أنها قاصر فى سن 14 سنة وسفرها بجواز سفر مزور، فإن ما يثير الصدمة أن «سمسارة هذا الزواج هى زوجة خالها، واسمها الحقيقى سوسن محمد عبدالغنى وليس هند على عبدالحميد، كما ذكرت المواطنة أيضاً من قبل، وعنوان زوجة خالها بلوك 96 أرض عزيز عزت، إمبابة الجيزة».. ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل إن الاسم المنسوبة إليه فى جواز السفر ليس والدها، وإنما خالها الذى كشفت مصادر بالجالية المصرية بالسعودية لـ«الوطن» عن أنه اعتاد أن يعمل وزوجته كوسطاء لهذه الزيجات.

      وأوضحت البرقية السرية أن القنصلية نجحت فى استدعاء الزوج وإقناعه بالحسنى بتطليقها وإصدار تأشيرة خروج نهائى لها، على أن تتكفل القنصلية بمصروفات عودتها إلى أرض الوطن، وأضافت: «وقد لجأت القنصلية إلى إغرائه، أى الزوج للموافقة على هذا الحل، بادعاء أن القنصلية ستبحث له عن زوجة أخرى بدلاً منها»، ومن ثم تم الطلاق وإصدار تأشيرة الخروج النهائى للمواطنة المذكورة، على أن تسافر على رحلة مصر للطيران يوم 6 أبريل 2013 رقم 652 الرياض - القاهرة.

      «سمية».. هربت من جحيم اعتداءات الزوج «المضطرب عقلياً» واضطرت إلى التوقيع على إقرار تتنازل فيه عن حقوقها وأبنائها مقابل الحصول على تأشيرة العودة إلى مصر
      وتوضح القنصلية أنه كان لا بد من الحصول على موافقة الزوج قبل سفرها حتى إن لم تكن على ذمته، لأنه «وفقاً للقانون السعودى، فإن للزوج ولاية كاملة على زوجته، كما أنه بحكم كونه كفيلها فخروجها من السعودية مرتبط برغبة الزوج أيضاً، وبموافقته على إصدار تأشيرة خروج نهائى».

      ويوضح السفير فى كتابه للوزارة مدى عجز السفارة عن حماية حقوق المصريات قائلاً إن «ما حدث فى هذه المشكلة، ومشكلات أخرى متعددة سابقة، تم إبلاغه فى حينه، من إقناع القنصلية للزوج السعودى بتطليق زوجته وإصدار تأشيرة خروج نهائى لها، لا يمكن تطبيقه على كل المشكلات المماثلة، خاصة إذا كان الزوج السعودى واعياً بحقوقه القانونية، فيكون جل ما نستطيعه هو أخذ تعهد عليه بحسن معاملة زوجته».

      وشدد السفير على أن «القنصلية تكرر ما ذكرته من قبل بشأن ضرورة مواجهة هذه الظاهرة بشدة ومعاقبة مرتكبيها، بصورة تؤدى إلى وقف ما يحدث من ممارسات وتزوير وتعريض بنات الوطن للإهانة المستمرة استغلالاً لاحتياجهن المادى».

      الوثيقة الثانية:

      تقول البرقية السرية، الموقعة باسم القنصل العام بالرياض السفير حسام عيسى، والمرسلة بتاريخ 17 مارس 2013 إلى مكتب وزير الخارجية والسفير مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية، إن مشكلة «سمية محمد حسين» مع زوجها السعودى تعد «واحدة فقط على سبيل المثال لا الحصر من المشاكل الناجمة عن ظاهرة بيع الفتيات المصريات إلى رجال سعوديين مقابل مبالغ من المال والمنتشرة فى ريف مصر حالياً، وتأتى كثرة المشاكل من حقيقة أن أى مواطن أو مواطنة سعودية لا بد أن يحصل على موافقة دولته قبل الزواج بأجنبية، ويتم إعطاء هذه الموافقة بسرعة فى حالة النماذج التى لا تستطيع الزواج من أبناء المملكة من السعوديات والسعوديين، كالمتخلفين عقلياً، أو الطاعنين فى السن، أو الذين سبق لهم الزواج وثبت عجزهم الجنسى، والمضطربين نفسياً بصورة واضحة كما فى حالة المواطن السعودى عبدالعزيز عبدالله محمد الحماد زوج المواطنة سمية».

      وتبدأ قضية «سمية» مع القنصلية المصرية عندما تلقى القنصل العام حسام عيسى اتصالا هاتفياً من مدير قسم شرطة الشفا يوم 17 مارس الماضى، يفيد بأن المواطنة غادرت منزلها بعد اعتداء زوجها عليها، وأنها اتصلت بمدير الشرطة هاتفياً وغير معلوم مكانها، فقرر القنصل تكليف المستشار وصفى الحبشى الذى كان يتابع مشكلة المواطنة بالاتصال بها، وتم تحديد موعد مع زوجها وبحضورها وحضور المستشار وصفى ومدير قسم شرطة الشفا لإنهاء الموضوع، وتم الاتفاق على أن يقوم زوجها بتطليقها وإصدار تأشيرة خروجها إلى مصر مقابل تنازلها عن أى حقوق وعن الدعوى المقامة منها ضد زوجها بالمحكمة العامة بالرياض، وأرفق بالبرقية صورة من التنازل الذى تم التصديق عليه من القنصلية، وتقول البرقية إن التنازل جاء بناء على طلب المواطنة نفسها.

      «فايزة».. العريس «معاق» وشقيقه يعاين العروسة فى مصر ويحاول اغتصابها فى المملكة.. وأسرته تساومها على ترك حقوقها ورد «مقابل الزواج» الذى تقاضاه أهلها
      وفى هذا التنازل تقول «سمية» فى محضر رسمى بشرطة الرياض مركز شرطة الشفا، ومكتوب بخط يدها به العديد من الأخطاء الإملائية، وموقّع باسم المستشار وصفى الحبشى كشاهد على المحضر: «أقر وأنا بكامل «كواى» العقلية وبحضور مندوب السفارة الأستاذ وصفى الحبشى بأنى متنازلة عن حقوقى لزوجى.. متنازلة له بتربية الأولاد مقابل طلاقى منه ومتنازل عن قضيته عن الدعوى المقامة ضدى منه بالمحكمة العامة بالرياض، وليس لى حق المطالبة نحوه بما ذكر فى السعودية أو فى مصر».

      الوثيقة الثالثة:

      يقول وصفى الحبشى، المستشار بالقنصلية المصرية بالرياض، لـ«الوطن»، إن هذه القصة تبدأ عندما أرسلت أسرة سعودية أحد أبنائها لاختيار زوجة مصرية من أبناء محافظة الجيزة لشقيقه المعاق والعاجز جنسياً، حيث عرض عليه سماسرة «بيع المصريات» 21 فتاة تتراوح أعمارهن بين 15 و23 سنة، فاختار من بينهن فايزة بسيونى مواليد 14 نوفمبر 1991 لتكون زوجة لأخيه المعاق الذى يخشى السفر عبر الطائرة، ما اضطر أسرة الفتاة للسفر معها لعرض ابنتهم على الزوج السعودى، ثم عادت إلى مصر لإنهاء إجراءات السفر والزواج بمفردها، وبالفعل تمت الزيجة التى استمرت لشهور دون أن يتمكن الزوج العاجز جنسيا من ممارسة العلاقة الزوجية معها، وتعرضت خلال تلك الفترة لمحاولات اغتصاب عديدة من شقيق الزوج الذى اختارها بنفسه قبل مجيئها للسعودية.

      ومرت فايزة بشهور من الإهانة والتعذيب نتيجة اتهام أسرة الزوج لها بأنها هى غير القادرة على إشباعه وإثارته جنسياً، ومن ثم تقدمت «فايزة» بالشكوى للقنصلية المصرية التى تابعت القضية لحين طلاقها الذى لم يتم بسهولة نتيجة عدم سلامة القوى العقلية للزوج. وهكذا تعرضت الفتاة لعملية ابتزاز من أسرة الزوج السعودى الذين حاولوا إرجاع مبلغ 45 ألف جنيه كانت قد حصلت عليه أسرة «فايزة» مقابل الزواج، ولكن المستشار وصفى الحبشى ضغط على الأسرة السعودية من أجل التصديق على صك الطلاق ومنحها «تأشيرة الخروج النهائى» وثمن تذكرة سفرها إلى مصر، بعد استخراج تقرير طبى يفيد عذريتها.

      وتشير هذه البرقية المرسلة من القنصل العام بالرياض للسفير نائب مساعد وزير الخارجية لشئون المواطنين، إلى أن المواطنة فايزة حسين بسيونى المتزوجة من المواطن السعودى مفرح شيبان سعيد المهدى (من ذوى الاحتياجات الخاصة)، اضطرت للانتظار قبل عودتها إلى مصر رغم طلاقها من زوجها المعاق، حتى حصلت على صك إثبات طلاق من محكمة الأحوال الشخصية بالرياض، حيث قام ذوو الزوج -نتيجة عجزه- بإتمام تأشيرة الخروج النهائية للمذكورة، وتولت القنصلية العامة من جانبها اتخاذ الإجراءات اللازمة لاستخراج تذكرة سفرها، على متن رحلة مصر للطيران التى غادرت يوم الاثنين الموافق 18 فبراير 2013.

      جدير بالذكر أن فى هذه الحالات، كما فى قضية «فايزة»، تظل الزوجة المصرية مشردة ومجهولة المصير لحين حصولها على «صك الطلاق» وموافقة الزوج على إتمام تأشيرة الخروج النهائى، وتكون عرضة لتدخل ذوى الزوج ومماطلتهم ومساوماتهم وابتزازهم لها، خاصة عندما يكون الزوج من ذوى الاحتياجات الخاصة أو من المرضى النفسيين والمعاقين ذهنياً.

      الوثيقة الرابعة:

      لا تقتصر جهود القنصلية المصرية بالرياض على حل مشكلة الزوجات المصريات وعودتهن لمصر، ففى بعض الحالات يتطلب الأمر تتبع المطلقة العائدة إلى مصر لمعرفة المتورطين فى تسفيرها، لا سيما عندما تجد السفارة أن مواطنة مصرية لا تريد العودة إلى وطنها وتبحث عن فرصة أخرى للزواج من سعودى آخر للبقاء بالمملكة، حيث كشف عادل حنفى، الناشط الحقوقى بالجالية المصرية بالسعودية، لـ«الوطن»، عن أن بعض المصريات المطلقات من أزواج سعوديين يعدن مرة أخرى للمملكة على ذمة زوج سعودى آخر، ما يدل على احترافهن الزواج من العرب عدة مرات، سواء لمدد قصيرة مع بقائهن فى مصر، أو عبر حصولهن على الطلاق أو الخلع من زوج سعودى ثم الزواج بآخر وهكذا.

      وفى هذه البرقية السرية المرسلة من القنصل المصرى بالرياض إلى السفير ماهر العدوى نائب مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية للمواطنين، يطالب القنصل الجهات الأمنية المعنية فى مصر بالتحقيق مع المواطنة سيدة سيد محمد (رقم قومى 27911248800504)، التى طلقت من المواطن السعودى فهد ناجم خالد الحربى عقب حصولها على الخلع، وذلك من أجل الوصول للسماسرة والمشاركين فى عملية «بيع الزوجات المصريات للسعوديين»، وأوضحت البرقية أن القنصلية تمكنت من حصول سيدة على الخلع بمساعدة من أحمد حسن، رئيس الجالية المصرية فى القصيم، الذى أكد لـ«الوطن» أن «سيدة» تزوجت من رجل سعودى عاجز جنسياً وغير قادر على الزواج، وأنها رغم ذلك ظلت على ذمته 7 أشهر ثم طلبت الخلع وحصلت عليه، لكنها أصرت على البقاء فى السعودية فى محاولة للحصول على مستحقاتها وحقوقها من طليقها، وعلى أمل أن تتزوج بآخر، ما اضطر بعض فاعلى الخير من رجال أعمال مصريين وسعوديين إلى تجميع مبلغ 20 ألف ريال وإعطائه إياها.

      «فاطمة».. قاصر عمرها 14 سنة تزوجت من سعودى عبر أوراق مزورة.. والزوج يحاول إجبارها على «ممارسات تخالف الشرع».. والسمسار هو «خالة الضحية».. والقنصلية تطلق سراحها بعد إيهام الشيخ بـ«عروسة جديدة»
      ويطالب المنشغلون بالقضية فى السعودية وعلى رأسهم المستشار وصفى الحبشى والناشط الحقوقى عادل حنفى، بضرورة التصدى للظاهرة من خلال التشديد على إجراءات زواج المصريات وسفرهن، عن طريق التأكد من سن المواطنة التى تتزوج من سعودى أو أى شخص أجنبى، وضرورة الحصول على شهادة صحية تثبت صلاحية الأجنبى للزواج خاصة قدرته الجنسية وسلامته النفسية والعقلية، كما يطالبون بتجفيف منابع توريد القاصرات من ريف مصر خاصة فى بعض قرى الجيزة المشهورة بهذه الظاهرة، وكذلك ضرورة منع المصرية التى سبق زواجها من أجنبى من الزواج من أجانب آخرين، لا سيما عندما يثبت أنها تزوجت أكثر من مرة من غير المصريين بهدف الحصول على المال، وتتبع السلطات الأمنية للمصريات المطلقات من سعوديين لمعرفة السماسرة المسئولين عن «بيع شرف المصريات»، وضرورة محاكمتهم ومعاقبتهم بطريقة رادعة، لوقف انتشار هذه الظاهرة التى تسىء لسمعة مصر وكرامة المصريين والمصريات.


      الوثيقة الأولى

      الوثيقة الثانية

      الوثيقة الثالثة

      الوثيقة الرابعة

      for more information: http://www.elwatannews.com/news/details/172246

    9. #778
      Valued Member
      Meh
       
      Republican's Avatar
      Join Date
      Thu Sep 2005
      Posts
      4,988
      Likes (Given)
      1472
      Likes (Received)
      1903
      Slaps (Given)
      227
      Slaps (Received)
      202
      Mentioned
      12 Post(s)

      Default



      But it is Halal to burn churches and cathedrals in Egypt; send scumbags to Syria; Fight the Majouss bla bla bla.
      But no worries, Al-Quds shall be liberated no doubt about it, with Du'aa and prayers.

    10. Likes Nayla liked this post
    11. #779
      Orange Room Supporter
      ----
       
      Stormie's Avatar
      Join Date
      Mon Dec 2006
      Posts
      3,814
      Likes (Given)
      1394
      Likes (Received)
      1336
      Slaps (Given)
      12
      Slaps (Received)
      6
      Mentioned
      17 Post(s)

      Default



      هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههه

    12. Likes Nayla liked this post
    13. #780
      Senior Member+
      Secret
       
      Nayla's Avatar
      Join Date
      Tue Feb 2006
      Posts
      10,816
      Likes (Given)
      6882
      Likes (Received)
      7201
      Slaps (Given)
      2
      Slaps (Received)
      21
      Mentioned
      38 Post(s)

      Default

      Quote Originally Posted by Republican View Post


      But it is Halal to burn churches and cathedrals in Egypt; send scumbags to Syria; Fight the Majouss bla bla bla.
      But no worries, Al-Quds shall be liberated no doubt about it, with Du'aa and prayers.
      LoL
      hol ahliyeh bi m7lalliyeh :P
      shefet bi 7ayetak zalame biedrob mart l jiran? biedrob marto LoL

    14. Likes Republican liked this post

    Tags for this Thread

    Posting Permissions

    • You may not post new threads
    • You may not post replies
    • You may not post attachments
    • You may not edit your posts
    •  
    All times are GMT +3. The time now is 17:20.
    Powered by vBulletin® Version 4.2.1
    Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
    Resources saved on this page: MySQL 15.79%
    Parts of this site powered by vBulletin Mods & Addons from DragonByte Technologies Ltd. (Details) Runs best on HiVelocity Hosting.