مشكلتي مع بيت جنبلاط والجنبلاطيين

XMyso

XMyso

Member
Orange Room Supporter
إعتماد نظرية إقتصادية (على الورق) لفظتها التجربة الأوروبية و حيلة إقتصادية (في التجربة) أفسدت لبنان

وهنا أقصد النظرية الإشتراكية اللذي اثبتت للعالم فشلها في كل مكان وإن كانت أقل شدة من الشيوعية. فهي ليست السوق الحرة في سكندنافيا مع الإقتصار على خدمات معيشية كما يقول الإشتراكيون لكن نظام أكثر حدة يعتدم على حكومة كبيرة و صارمة ذات التملك العمومي لوسائل الإنتاج . وليس لديها أي تجربة ناجحة في التاريخ البشري.


"
ضرورة إنهاء حالة إستغلال الإنسان للإنسان، وإلغاء الطفيليات الإقتصادية والمالية وهذا يقود إلى أهمية التملك العمومي لوسائل الإنتاج والمؤسسات التي لها صفة عمومية وتأثير فعال، خاصة في اقتصاديات البلاد أو في حياتها الاجتماعية والسياسية.

"
والتجربة الفعلية من وليد جنبلاط في لبنان هي الرأسمالية المريبة اللذي خربت البلاد عن طريق المحاصصة بما أن وليد جنبلاط "بيك" من عائلة إقطاعية و عاد وإمتلك أراضي أجداده الشاسعة اللذي تمتد من عاليه إلى الشوف إلى البقاع إلى الجنوب و تكاد تكون أكثر من أراضي الوقف الماروني.



إعتماد كمال جنبلاط على نظريات معادية لليهود وشمولية تحمل القومية العريية

تبدء كتبه في كيفية إحتلال اليهود لكل العالم وأفكار ماركسية غير صحيحة أثبت التاريخ عدم صحتها. وهي شعبوية وليست ناتجة من فكر أكادمي و مراجع أكادمية و إن كانت شائعة عند كارل ماركس و أدولف هتلر.

وشمل الدروز و اللبنانيين في القومية العربية مع أنهم من أصول آرامية و أناضولية وشعب ذات عادات وملابس ومأكولات تختلف عن عرب البادية. مع العلم أن كمال جنبلاط نفسه من أصول كردية سنية و ليس عربي.

الحقد التاريخي المترسخ بين بيت جنبلاط الإقطاعي و الموارنة الذي يناقض الدعوة إلى العلمانية

الحقد ما لا يزال قابع في القلوب و هناك نظرة فوقية عند هذا البيت تعتبر الموارنة "مرابعين ومكاريي" و "خدام ارزاق" وأن الحكم يجب أن يعود إلى الدروز. كما نقل حفيد هذا البيت رشيد جنبلاط.

وحتى حسابات كمال و وليد جنبلاط الإقليمية فيها إستعداد واضح للتحالف مع أعداء الموارنة من السوريين والفلسطينيين لمحاولة الإنقلاب عليهم و قيادة لبنان. فليس هناك ضمانة أن الإنتقال إلى دولة مدنية يزيل هذه الأحقاد القابعة في القلوب عند الطرفين.

تقلب وعدم ثبات جنبلاط على مواقفه اللذي يعرض فريقه إلى خسارة كل الحلفاء

فإن الدروز اليوم بدون قاعدة دولية. روسيا على خلاف مع جنبلاط وسوريا تحاول قتله لأنه خصم شرس و إسرائيل لا تقبل كلامه عن دولة فلسطينية موحدة والسعودية على إنقطاع عنه وإيران و دويلتها في لبنان بين تهديد و وعيد. فهذا إنعزال إقليمي و ناتج عن عدم ثباته في السياسة الذي في كثير من الأحيان يسيء إلى مصلحة الدروز و يبعد الحلفاء.

محاولة أسلمت الدروز وإلغاء الهوية الدرزية التاريخية

وهذا كان حتى في عهد كمال جنبلاط اللذي كان يحارب الكتب "الأكثر صراحة" في العقيدة الدرزية. ومنها كتاب شرح تم الإعتداء على كاتبه و إبطال نشره في الأسواق. و دعم كتب نقيضة وكاذبة كان يصدرها الأستاذ الجامعي سامي مكارم في هدف التغطية و التوهيم و تنشر على نطاق أوسع.

وفي عهد وليد جنبلاط حث في تصريح علني أن على الدروز العودة إلى الإسلام وبناء المساجد. وهو اليوم يدير منظمات درزية كما مشيخة العقل الرسمية والعرفان "الإسلامية" اللذي تحرف في الهوية الدرزية في تسميات حديثة كما "المسلمون الموحدون الدروز" و غيرها من أساليب الإستتار المفرطة لقبض العمولة السعودية. وهذا ممكن أن يأتي في مصلحة الدروز لكنه يموه الهوية الدرزية عند الشباب الدرزي كما حصل عند العلوية في سوريا عند الإختلاط مع الإثنا عشرية.

الطابع التبعي و العقائدي عند أنصار الحزب التقدمي الإشتراكي

و هذا بات واضح بسب اعداد الكشافة ونقص المفكرين والمستقلين عن فكر البيك. و إرتباط الزعامة الدرزية في الحزب كما إرتباط البعث السوري في العلوية. و تبدو برمجة عقول الشابة في أساليب شبه عقائدية و منها أن كمال جنبلاط "معلم الأجيال" و شخصية شبه خارقة وأن وليد جنبلاط "عامود السماء".

و هذا تأليه وتقديس للزعيم ولا يليق في حزب يدعي العلمانية والحداثة و الفكر الناقد.































 
  • Advertisement
  • Omeros

    Omeros

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    بعد ما قريت ، بس اهضم زلمي
    شارل ايوب ولا ممكن!
     
    XMyso

    XMyso

    Member
    Orange Room Supporter
    بعد ما قريت ، بس اهضم زلمي
    شارل ايوب ولا ممكن!
    كان عايش في الضاحية و مهدد من زعران أسعد حردان - القومي السوري.
    إنتقل على الجبل و صار يمدح في جنبلاط لأن حماه.
     
    Omeros

    Omeros

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    كان عايش في الضاحية و مهدد من زعران أسعد حردان - القومي السوري.
    إنتقل على الجبل و صار يمدح في جنبلاط لأن حماه.
    جنبلاط ولا ارسلان
    امتن هيدي
    ؟
     
    XMyso

    XMyso

    Member
    Orange Room Supporter
    بعد ما قريت ، بس اهضم زلمي
    شارل ايوب ولا ممكن!
    شارل أيوب احتمى في جنبلاط



    There's also one where he says he's moving to the Jabal, can't find it.
     
    Omeros

    Omeros

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    شارل أيوب احتمى في جنبلاط



    There's also one where he says he's moving to the Jabal, can't find it.
    على علمي ارسلان

    ايا بيت منو ساكن بالportemilio
     
    XMyso

    XMyso

    Member
    Orange Room Supporter

    ما بعرف. كل المديح هو لجنبلاط و كمال جنبلاط.
     
    Dynamis

    Dynamis

    Well-Known Member
    Orange Room Supporter
    إعتماد نظرية إقتصادية (على الورق) لفظتها التجربة الأوروبية و حيلة إقتصادية (في التجربة) أفسدت لبنان

    وهنا أقصد النظرية الإشتراكية اللذي اثبتت للعالم فشلها في كل مكان وإن كانت أقل شدة من الشيوعية. فهي ليست السوق الحرة في سكندنافيا مع الإقتصار على خدمات معيشية كما يقول الإشتراكيون لكن نظام أكثر حدة يعتدم على حكومة كبيرة و صارمة ذات التملك العمومي لوسائل الإنتاج . وليس لديها أي تجربة ناجحة في التاريخ البشري.


    "
    ضرورة إنهاء حالة إستغلال الإنسان للإنسان، وإلغاء الطفيليات الإقتصادية والمالية وهذا يقود إلى أهمية التملك العمومي لوسائل الإنتاج والمؤسسات التي لها صفة عمومية وتأثير فعال، خاصة في اقتصاديات البلاد أو في حياتها الاجتماعية والسياسية.

    "
    والتجربة الفعلية من وليد جنبلاط في لبنان هي الرأسمالية المريبة اللذي خربت البلاد عن طريق المحاصصة بما أن وليد جنبلاط "بيك" من عائلة إقطاعية و عاد وإمتلك أراضي أجداده الشاسعة اللذي تمتد من عاليه إلى الشوف إلى البقاع إلى الجنوب و تكاد تكون أكثر من أراضي الوقف الماروني.



    إعتماد كمال جنبلاط على نظريات معادية لليهود وشمولية تحمل القومية العريية

    تبدء كتبه في كيفية إحتلال اليهود لكل العالم وأفكار ماركسية غير صحيحة أثبت التاريخ عدم صحتها. وهي شعبوية وليست ناتجة من فكر أكادمي و مراجع أكادمية و إن كانت شائعة عند كارل ماركس و أدولف هتلر.

    وشمل الدروز و اللبنانيين في القومية العربية مع أنهم من أصول آرامية و أناضولية وشعب ذات عادات وملابس ومأكولات تختلف عن عرب البادية. مع العلم أن كمال جنبلاط نفسه من أصول كردية سنية و ليس عربي.

    الحقد التاريخي المترسخ بين بيت جنبلاط الإقطاعي و الموارنة الذي يناقض الدعوة إلى العلمانية

    الحقد ما لا يزال قابع في القلوب و هناك نظرة فوقية عند هذا البيت تعتبر الموارنة "مرابعين ومكاريي" و "خدام ارزاق" وأن الحكم يجب أن يعود إلى الدروز. كما نقل حفيد هذا البيت رشيد جنبلاط.

    وحتى حسابات كمال و وليد جنبلاط الإقليمية فيها إستعداد واضح للتحالف مع أعداء الموارنة من السوريين والفلسطينيين لمحاولة الإنقلاب عليهم و قيادة لبنان. فليس هناك ضمانة أن الإنتقال إلى دولة مدنية يزيل هذه الأحقاد القابعة في القلوب عند الطرفين.

    تقلب وعدم ثبات جنبلاط على مواقفه اللذي يعرض فريقه إلى خسارة كل الحلفاء

    فإن الدروز اليوم بدون قاعدة دولية. روسيا على خلاف مع جنبلاط وسوريا تحاول قتله لأنه خصم شرس و إسرائيل لا تقبل كلامه عن دولة فلسطينية موحدة والسعودية على إنقطاع عنه وإيران و دويلتها في لبنان بين تهديد و وعيد. فهذا إنعزال إقليمي و ناتج عن عدم ثباته في السياسة الذي في كثير من الأحيان يسيء إلى مصلحة الدروز و يبعد الحلفاء.

    محاولة أسلمت الدروز وإلغاء الهوية الدرزية التاريخية

    وهذا كان حتى في عهد كمال جنبلاط اللذي كان يحارب الكتب "الأكثر صراحة" في العقيدة الدرزية. ومنها كتاب شرح تم الإعتداء على كاتبه و إبطال نشره في الأسواق. و دعم كتب نقيضة وكاذبة كان يصدرها الأستاذ الجامعي سامي مكارم في هدف التغطية و التوهيم و تنشر على نطاق أوسع.

    وفي عهد وليد جنبلاط حث في تصريح علني أن على الدروز العودة إلى الإسلام وبناء المساجد. وهو اليوم يدير منظمات درزية كما مشيخة العقل الرسمية والعرفان "الإسلامية" اللذي تحرف في الهوية الدرزية في تسميات حديثة كما "المسلمون الموحدون الدروز" و غيرها من أساليب الإستتار المفرطة لقبض العمولة السعودية. وهذا ممكن أن يأتي في مصلحة الدروز لكنه يموه الهوية الدرزية عند الشباب الدرزي كما حصل عند العلوية في سوريا عند الإختلاط مع الإثنا عشرية.

    الطابع التبعي و العقائدي عند أنصار الحزب التقدمي الإشتراكي

    و هذا بات واضح بسب اعداد الكشافة ونقص المفكرين والمستقلين عن فكر البيك. و إرتباط الزعامة الدرزية في الحزب كما إرتباط البعث السوري في العلوية. و تبدو برمجة عقول الشابة في أساليب شبه عقائدية و منها أن كمال جنبلاط "معلم الأجيال" و شخصية شبه خارقة وأن وليد جنبلاط "عامود السماء".

    و هذا تأليه وتقديس للزعيم ولا يليق في حزب يدعي العلمانية والحداثة و الفكر الناقد.































    @XMyso did you write all this, and is this what you believe? If so, Chapeau bas...
     
    XMyso

    XMyso

    Member
    Orange Room Supporter
    @XMyso did you write all this, and is this what you believe? If so, Chapeau bas...
    Yes, it's my writing and beliefs. I didn't mention three things in retrospect...

    إحتكار الوقف الدرزي
    الوراثة السياسية
    و الزواج خارج الطائفة

    But more because of writing in a rush.
     
    Dynamis

    Dynamis

    Well-Known Member
    Orange Room Supporter
    Yes, it's my writing and beliefs. I didn't mention three things in retrospect...

    إحتكار الوقف الدرزي
    الوراثة السياسية
    و الزواج خارج الطائفة

    But more because of writing in a rush.
    My humble advice: Please keep your identity secret, as Jumblat has eliminated all his real critiques. God bless you. It takes a lot of courage.
     
    I

    illusion84

    New Member
    Yes, it's my writing and beliefs. I didn't mention three things in retrospect...

    و الزواج خارج الطائفة

    But more because of writing in a rush.
    You are criticising him for not being secular enough and now for marrying a non Druze! There is a contradiction in your critics.
     
    XMyso

    XMyso

    Member
    Orange Room Supporter
    You are criticising him for not being secular enough and now for marrying a non Druze! There is a contradiction in your critics.
    No, it's more that I criticize him for claiming to be secular when he's sectarian.
    And acting as a Druze leader when he's not Druze and claims to be secular.
     
    I

    illusion84

    New Member
    No, it's more that I criticize him for claiming to be secular when he's sectarian.
    And acting as a Druze leader when he's not Druze and claims to be secular.
    I believe that he is truly secular he married a non druze; his son did the same; however he is corrupt to the bones.

    He use his hegemony on the Druze sect in order to claim his part of the Pizza.

    Druze seem to like him though...
     
    Dynamis

    Dynamis

    Well-Known Member
    Orange Room Supporter
    I believe that he is truly secular he married a non druze; his son did the same; however he is corrupt to the bones.

    He use his hegemony on the Druze sect in order to claim his part of the Pizza.

    Druze seem to like him though...
    He does this only to fool people. he is Chameleon. Never forget.
     
    Republican

    Republican

    Legendary Member
    حاولة أسلمت الدروز وإلغاء الهوية الدرزية التاريخية

    وهذا كان حتى في عهد كمال جنبلاط اللذي كان يحارب الكتب "الأكثر صراحة" في العقيدة الدرزية. ومنها كتاب شرح تم الإعتداء على كاتبه و إبطال نشره في الأسواق. و دعم كتب نقيضة وكاذبة كان يصدرها الأستاذ الجامعي سامي مكارم في هدف التغطية و التوهيم و تنشر على نطاق أوسع.

    وفي عهد وليد جنبلاط حث في تصريح علني أن على الدروز العودة إلى الإسلام وبناء المساجد. وهو اليوم يدير منظمات درزية كما مشيخة العقل الرسمية والعرفان "الإسلامية" اللذي تحرف في الهوية الدرزية في تسميات حديثة كما "المسلمون الموحدون الدروز" و غيرها من أساليب الإستتار المفرطة لقبض العمولة السعودية. وهذا ممكن أن يأتي في مصلحة الدروز لكنه يموه الهوية الدرزية عند الشباب الدرزي كما حصل عند العلوية في سوريا عند الإختلاط مع الإثنا عشرية.
    Druze are originally muslims, what you're doing here is perpetrating the salafi teachings of ibn taymiya, ghazali and the like that outcast the Druze in order to persecute them as kuffar; the same teachings that were used against the Syrian Druze when they were attacked by ISIS and alqaeda in Idlib.
     
    Dynamis

    Dynamis

    Well-Known Member
    Orange Room Supporter
    Druze are originally muslims, what you're doing here is perpetrating the salafi teachings of ibn taymiya, ghazali and the like that outcast the Druze in order to persecute them as kuffar; the same teachings that were used against the Syrian Druze when they were attacked by ISIS and alqaeda in Idlib.
    Not exactly. Druze are Crypto-Jews per Druze MP Karaa: MK Kara: Druze Descend from Jews
     
    Dynamis

    Dynamis

    Well-Known Member
    Orange Room Supporter
    [QUOTE = "Dynamis, post: 2071516, member: 2755"]
    Not exactly. Druze are Crypto-Jews per Druze MP Karaa: MK Kara: Druze Descend from Jews
    [/ QUOTE]
    [QUOTE = "Dynamis, post: 2071516, member: 2755"]
    Not exactly. Druze are Crypto-Jews per Druze MP Karaa: MK Kara: Druze Descend from Jews
    [/ QUOTE]

    Do you mean by this way?
    LOL.

    You and @XMyso keep going to the DNA stuff. I am not focused on your DNA, I am shining a light on the roots of the Druze faith. It sounds like @XMyso opened a fake account because he is afraid he will get banned due to his other schizophrenic and sectarian posts.

    Your video is obviously produced by Israelis whose aim is to disprove that Jesus was Jewish by fooling their own gullible Jewish audience. But actually, the video made my point. Jesus is of Jewish Ancestry, and is so are the Druze. Thank you for that. Bingo! This is verified my the Knesset Druze MP Kara. So we agree here!

    The second point, is that Druze did not become a sect or a group till 1018 After Christ, when Daraza openly believed that The Caliph Al Hakim was God's incarnation. That is 1000+ years after Jesus was Born, Died, and was Resurrected. So the only link between Jesus, and the Druze is that both are of Jewish lineage.
     
    SAVO

    SAVO

    New Member
    إعتماد نظرية إقتصادية (على الورق) لفظتها التجربة الأوروبية و حيلة إقتصادية (في التجربة) أفسدت لبنان

    وهنا أقصد النظرية الإشتراكية اللذي اثبتت للعالم فشلها في كل مكان وإن كانت أقل شدة من الشيوعية. فهي ليست السوق الحرة في سكندنافيا مع الإقتصار على خدمات معيشية كما يقول الإشتراكيون لكن نظام أكثر حدة يعتدم على حكومة كبيرة و صارمة ذات التملك العمومي لوسائل الإنتاج . وليس لديها أي تجربة ناجحة في التاريخ البشري.


    "
    ضرورة إنهاء حالة إستغلال الإنسان للإنسان، وإلغاء الطفيليات الإقتصادية والمالية وهذا يقود إلى أهمية التملك العمومي لوسائل الإنتاج والمؤسسات التي لها صفة عمومية وتأثير فعال، خاصة في اقتصاديات البلاد أو في حياتها الاجتماعية والسياسية.

    "
    والتجربة الفعلية من وليد جنبلاط في لبنان هي الرأسمالية المريبة اللذي خربت البلاد عن طريق المحاصصة بما أن وليد جنبلاط "بيك" من عائلة إقطاعية و عاد وإمتلك أراضي أجداده الشاسعة اللذي تمتد من عاليه إلى الشوف إلى البقاع إلى الجنوب و تكاد تكون أكثر من أراضي الوقف الماروني.



    إعتماد كمال جنبلاط على نظريات معادية لليهود وشمولية تحمل القومية العريية

    تبدء كتبه في كيفية إحتلال اليهود لكل العالم وأفكار ماركسية غير صحيحة أثبت التاريخ عدم صحتها. وهي شعبوية وليست ناتجة من فكر أكادمي و مراجع أكادمية و إن كانت شائعة عند كارل ماركس و أدولف هتلر.

    وشمل الدروز و اللبنانيين في القومية العربية مع أنهم من أصول آرامية و أناضولية وشعب ذات عادات وملابس ومأكولات تختلف عن عرب البادية. مع العلم أن كمال جنبلاط نفسه من أصول كردية سنية و ليس عربي.

    الحقد التاريخي المترسخ بين بيت جنبلاط الإقطاعي و الموارنة الذي يناقض الدعوة إلى العلمانية

    الحقد ما لا يزال قابع في القلوب و هناك نظرة فوقية عند هذا البيت تعتبر الموارنة "مرابعين ومكاريي" و "خدام ارزاق" وأن الحكم يجب أن يعود إلى الدروز. كما نقل حفيد هذا البيت رشيد جنبلاط.

    وحتى حسابات كمال و وليد جنبلاط الإقليمية فيها إستعداد واضح للتحالف مع أعداء الموارنة من السوريين والفلسطينيين لمحاولة الإنقلاب عليهم و قيادة لبنان. فليس هناك ضمانة أن الإنتقال إلى دولة مدنية يزيل هذه الأحقاد القابعة في القلوب عند الطرفين.

    تقلب وعدم ثبات جنبلاط على مواقفه اللذي يعرض فريقه إلى خسارة كل الحلفاء

    فإن الدروز اليوم بدون قاعدة دولية. روسيا على خلاف مع جنبلاط وسوريا تحاول قتله لأنه خصم شرس و إسرائيل لا تقبل كلامه عن دولة فلسطينية موحدة والسعودية على إنقطاع عنه وإيران و دويلتها في لبنان بين تهديد و وعيد. فهذا إنعزال إقليمي و ناتج عن عدم ثباته في السياسة الذي في كثير من الأحيان يسيء إلى مصلحة الدروز و يبعد الحلفاء.

    محاولة أسلمت الدروز وإلغاء الهوية الدرزية التاريخية

    وهذا كان حتى في عهد كمال جنبلاط اللذي كان يحارب الكتب "الأكثر صراحة" في العقيدة الدرزية. ومنها كتاب شرح تم الإعتداء على كاتبه و إبطال نشره في الأسواق. و دعم كتب نقيضة وكاذبة كان يصدرها الأستاذ الجامعي سامي مكارم في هدف التغطية و التوهيم و تنشر على نطاق أوسع.

    وفي عهد وليد جنبلاط حث في تصريح علني أن على الدروز العودة إلى الإسلام وبناء المساجد. وهو اليوم يدير منظمات درزية كما مشيخة العقل الرسمية والعرفان "الإسلامية" اللذي تحرف في الهوية الدرزية في تسميات حديثة كما "المسلمون الموحدون الدروز" و غيرها من أساليب الإستتار المفرطة لقبض العمولة السعودية. وهذا ممكن أن يأتي في مصلحة الدروز لكنه يموه الهوية الدرزية عند الشباب الدرزي كما حصل عند العلوية في سوريا عند الإختلاط مع الإثنا عشرية.

    الطابع التبعي و العقائدي عند أنصار الحزب التقدمي الإشتراكي

    و هذا بات واضح بسب اعداد الكشافة ونقص المفكرين والمستقلين عن فكر البيك. و إرتباط الزعامة الدرزية في الحزب كما إرتباط البعث السوري في العلوية. و تبدو برمجة عقول الشابة في أساليب شبه عقائدية و منها أن كمال جنبلاط "معلم الأجيال" و شخصية شبه خارقة وأن وليد جنبلاط "عامود السماء".

    و هذا تأليه وتقديس للزعيم ولا يليق في حزب يدعي العلمانية والحداثة و الفكر الناقد.





    sorry mate .. did u copy such craps from islamkhilafahonline.com ?
     
    Top