1. This site uses cookies. By continuing to use this site, you are agreeing to our use of cookies. Learn More.

C&R Bloc Portfolio: Ministry of Energy & Water (2009-20..)

Discussion in 'Lebanese Politics and Breaking News' started by Shev, Sep 5, 2009.

  1. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    عن بواخر الطاقة المُكهرِبة للبلد... واقع وحقيقة مرّة
    الخميس 21 أيلول 2017 - 06:09
    جورج غرّة - اسطنبول
    بعد الأخذ والرد في موضوع ملف بواخر الطاقة، وبعد اطلاق عدد كبير من الشائعات ووصف ما يحصل بصفقة سمسرات ورشاوى، زار موقع "ليبانون فايلز" مدينة اسطنبول التركية حيث جال على مبنى الشركة الاساسي وجال في 3 مرافئ في المدينة يتم فيها بناء معامل طاقة كهربائية عائمة.
    في مبنى شركة "كارادينيز" يتحدث أورهان كارادينيز رئيس مجلس إدارة الشركة عن البواخر الموجودة في لبنان وبأنها وفرت على الدولة اللبنانية الكثير بالنسبة للكهرباء التي يشتريها لبنان من سوريا وبالنسبة للموالدات الخاصة، كما ان اورهان يشدد على ان السعر الذي اعطي للبنان هو من الأرخص الذي اعطته الشركة لأي دولة في العالم، ويستغرب الحملات ضد شركته لانها تستهدف اسم شركة عالمية "لا ناقة ولا جمل" لها لما يحصل في السياسة الداخلية اللبنانية.
    "كارادينيز" أتت الى لبنان مثلها مثل اي شركة أخرى للتقدم الى المناقصات لأن الدولة اللبنانية طلبت البواخر في العام 2012، وهي فازت لانها قدمت كل الشروط المطلوبة وبالسعر الأفضل، والمنافسون لها كانوا كثر وبينهم البريطانيون والاميركيون، واليوم الشركة الاميركية اعلنت إفلاسها، كما علم موقعنا ان بريطانيا وقعت عقودا مع "كارادينيز" لإستقدام بواخر اليها في العام المقبل، وان توقع بريطانيا عقودا مع هكذا شركة فهذا الامر يعني الكثر.
    سمعنا في لبنان قبل رحيلنا بعض الاشخاص يدلون بأصبعهم نحو تركيا ويقولون ان هناك باخرة يتم تشييدها في البحر وهي مخصصة للبنان، والصدمة كانت عندما رأينا بأم اعيننا في اسطنبول في المرفأ الأول اعمال مخيفة وورش ضخمة توازي بحجمها حجم كل مرافئ لبنان مجتمعة، حيث يتم بناء 8 سفن كبيرة وصغيرة لكي تنطلق نحو كل دول العالم وإذا كان للبنان حظ بواحدة او بإثنتين فسيكون الامر جيدا. وبالانتقال الى المرفأ الثاني هناك باخرتين هما الاضخم في العالم، طول كل واحدة منهما هو 300 متر وتولد كل واحدة أكثر 400 ميغاوات، وايضا إذا كان حظ لبنان جيد فسيحظى ربما بواحدة منهما، لان التصنيع هناك لا يتوقف وهناك نحو 13 باخرة في دول متعددة، واليوم يجري تصنيع 20 باخرة سيتم إرسالها كلها الى دول متنوعة بحاجة لها. وبالانتقال الى المرفأ الثالث ترى باخرتين كبيرتين كنتا في العراق في الماضي وهما تتحضران للإنطلاق نحو دول في القارة الاميركية.
    إذا تبين لنا ان الشركة تصنع بواخر بشكل دائم وليس فقط تقوم بتصنيع واحدة على مقاس لبنان، فلبنان احد الزبائن إذا فازت الشركة بالمناقصة.

    اورهان كاردينيز يحتفظ لنفسه بحق الادعاء على كل شخص يقوم بتشويه إسم شركته العالمية، لانه بنى امبراطورية عالمية تتم مهاجمتها لمآرب انتخابية وسياسية في لبنان، وهو عند سؤاله في كل مرة عن لبنان وعما يقال في السياسة، يسكت ويهز رأسه، وكأنه يقول "لماذا يفعلون هذا؟".
    اورهان يشدد ويؤكد ويجزم أن لا سمسرات ولا "كوميسونات" في موضوع البواخر منذ العام 2012 حتى اليوم، وان الشركة تتقدم الى المناقصات مثلها مثل اي شركة اخرى منافسة، وان المشكلة ليست لديه في حال لم تؤمن بقية الشركات البنود المطلوبة في دفتر الشروط، كما يملك كل الاثباتات التي تؤكد أن لا سمسرات.
    لبنان اليوم بحاجة الى 800 ميغاوات يمكن تأمينها بواسطة باخرتين، وعندها تتأمن الكهرباء 24/24، ولكن هناك في لبنان من يريد ان يراعي مافيات المولدات الخاصة التي تأكل يوميا من جيب اللبنانيين ملايين الدولارات، كما ان البعض يعتبر ان تحقيق الكهرباء 24/24 هي انجاز ساسي لفريق معين قبيل الانتخابات النيابية، وهذا امر غير صحيح لان من واجبات الدولة تأمين الكهرباء للمواطنين في حال وجود انتخبات أو لا.
    خطة الكهرباء تمت عرقلتها عشرات المرات، والعرقلة مستمرة والضحية واحدة فقط هي الشعب اللبناني الخاضع للمافيات، مافيات تريد ابقاء المولدات واخرى تريد ابقاء الشعب من دون كهرباء لمآرب و"نكايات" سياسية. وفي هذا الوقت لبنان يخسر الوقت والبواخر يتم تصنيعها وتوجيهها الى الدول التي تطلبها.
    البعض يريد الكهرباء من سوريا بسعر بين 14 و 15 سنتا، ولكن السعر السوري مرتفع جدا، مع العلم ان لبنان يعطي نحو مليون سوري على اراضيه الكهرباء من دون دفعهم المال وخصوصا في المخيمات في البقاع والشمال، كما ان اللبنانيين يدفعون بين 30 و 35 سنتا مقابل المولدات الخاصة. وفي الحقيقة المرّة التي يجهلها البعض ويكذب ويخترع ارقاما وهمية من ذهذه الدولة ومن تلك، فإن سعر الشركة التركية هو بين 11 و 12 سنتا اي ارخص من كل الاسعار ومن السعر الذي تولده كهرباء لبنان في معاملها المهترئة.
    اليوم يرفض البعض استقدام معامل عائمة، مع العلم انها الحل الوحيد لتأمين الكهرباء، كما ان بناء معامل جديدة يأخذ اقله بين 4 و 5 سنوات، فهل من المقبول ان يبقى لبنان من دون كهرباء لكل هذا الوقت؟ مع العلم ان لا افكار جدية ولا تفكير بعد ببناء معامل، وفي حال التفكير بهذا الأمر سنأخذ سنوات وسنوات من المناكفات لبناء هكذا معامل، هل يرى الشعب بعينيه من هم الذين لا يريدون ان تصل اليهم الكهرباء من البوابير او حتى من الشياطين؟ فهناك فرقاء سياسيين لا يريدون تأمين حقوق المواطنين...
    في الجولة على البواخر في اسطنبول تكتشف ضخامة هذه الشركة، ففي كل باخرة يتم تشييدها خلية نحل كبيرة، وتشعر وكأنك في الأفلام الخيالية حيث هناك مدن متطورة وعالم خيالي، فكل سفينة هي مدينة حقيقية تستطيع رفع الظلمة عن لبنان بأسابيع قليلة، ففي حال تم توقيع العقد بعد التقدم بالمناقصات مجددا فمن الممكن تأمين الطاقة بسرعة كبيرة ووصل البواخر على الشبكة، ولكن في لبنان بلد الأزمات الكل يريد اتهام الكل بالسمسرات، مع العلم ان اورهان كرادينيز يملك الوثائق والاثباتات كلها بأن شركته لم تدفع فلسا واحدا في لبنان، بل هي تقبض المال من الدولة اللبنانية لقاء الباخرتين المتواجدتين على ساحلنا، كما ان الاموال التي تقبضها الشركة تبقى في المصارف اللبنانية ولا تنقل الى الخارج وهذا امر جيدا جدا بالنسبة للبنان.
    ويؤكد مدير شكرة "كارباورشيب كارادينيز" في لبنان رالف فيصل في حديث لموقع "ليبانون فايلز" خلال الجولة على المرافئ، ان البواخر في لبنان تعمل على الفيول ولكن إذا تم تأمين أي نوع من الغاز غدا في لبنان يمكن للبواخر ان تعمل بشكل افضل وسيكون انظف للبيئة اللبنانية، مشيرا الى انه في حال وقع لبنان العقد سريعا فالكهرباء ستكون خلال اشهر قليلة على الشبكة اللبنانية، والباخرة الكبيرة تعطي طاقة بنسبة 420 ميغاوات وهي حاجة لبنان في المرحلة الاولى، لانه في لبنان هناك نقص في فصل الشتاء نحو 1000 ميغاوات وفي فصل الصيف هناك نحو 1500 ميغاوات ولذلك لبنان بحاجة الى باخرتين، كما ان الشركة يمكنها تأمين ما يطلبه لبنان من كهرباء.
    وشدد فيصل على ان الشركة تصنع اليوم 5000 ميغاوات، واذا طلب لبانن 800 او 1000 او 1500 ميغاوات فالشركة تدرس الوضع وهي على إستعداد.
    شركة "كارادينيز" ليست جميعة خيرية، ولكنها تقدم للبنان السعر الأرخص، كما ان لبنان يدفع هذا المال من الجباية لان كل مواطن يدفع على قدر ما يصرف عداده، وإذا كان هناك فسادا في الجباية ومناطق لا تدفع فهذا ليس ذنب اي فريق.
    حتى اليوم كل ما يقال يبقى كلاما في السياسة والانتخابات، لانه حتى اليوم لم يبرز اي فريق ورقة واحدة او مكالمة او قصاصة ورق او بريدا الكترونيا او ورقة فاكس، يقول فيها ان هناك سمسرات او فساد او صفقة ما، وتحول كل مشروع في لبنان اليوم الى عبارة "صفقة" وامام القضاء لا شيئ ولا غبار على شركة البواخر، لذلك كفى مزايدات واستمعوا الى صوت الشعب الذي يريد الكهرباء.

    جورج غرّة - اسطنبول
     
    • Like Like x 3
  2. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    «التوتر العالي» في المنصورية: «وصلة» مُعلّقة منذ 20 عاماً
    (مروان طحطح)
    توقفت أعمال تمديد خطوط التوتر العالي في منطقة المنصورية ــ عين سعادة، على نحو جزئي، «إلى حين التوصل إلى حلول علمية مع الأهالي». ينضمّ هذا التعليق المؤقت للأعمال إلى «إجراءات» مماثلة، انتزعها أهالي المنطقة خلال السنوات الماضية، ونجحوا عبرها في عرقلة تنفيذ المشروع، الذي يعود الى عام 1997. في هذا الوقت، تبرز الحاجة الى تمديد هذه الخطوط في الوقت الراهن، بحسب القيّمين على المشروع، مع بروز خطة الكهرباء الجديدة التي تهدف إلى زيادة الإنتاج، على اعتبار أن «وصلة المنصورية» هي ضمن الشبكة الأساسية التي تربط معامل الإنتاج

    هديل فرفور

    بعد سلسلة من التحرّكات الرافضة لتمديد خطوط التوتر العالي في منطقة المنصورية ــ عين سعادة، التي نظّمها أهالي المنطقة خلال الأسبوع الفائت، تقرّر مجدداً وقف الأعمال جزئياً الى حين التوصل الى حلول علمية يوافق عليها الأهالي من جهة، ووزارة الطاقة ومؤسسة «كهرباء لبنان» من جهة أُخرى. الإعلان عن توقيف الأعمال الجزئي، جاء عقب اجتماع «تصالحي» عقده النائب ابراهيم كنعان في دارته تم البحث خلاله بالحلول الممكنة، بعد «صدامات» بين الأهالي والقيّمين على مشروع «وصلة المنصورية».

    وصلة ضرورية

    يعود مشروع «وصلة المنصورية» إلى عام 1997، وهو جزء من خطة متكاملة لتوزيع الكهرباء في لبنان. يقول القيّمون على المشروع إن هذه «الوصلة» تُعدّ «الحلقة المفقودة» ضمن «السلسلة المتكاملة لإنتاج الكهرباء في لبنان»، وإنها ضمن الشبكة الأساسية التي تربط معامل الإنتاج، وبالتالي «إن استكمالها يُعدّ ضرورياً لتفادي أي خلل قد يحدث لشبكة التوزيع».

    طوال السنوات المُنصرمة، نجحت تحرّكات الأهالي في «عرقلة» استكمال هذه «الوصلة»، بسبب تخوّفهم من تمديد خطوط التوتر العالي في الهواء، إلا أن هذا المشروع يعود حالياً الى الواجهة بعد مضيّ نحو عشرين عاماً على «عُمره» بسبب خطة الكهرباء الجديدة، التي تهدف الى زيادة عدد ساعات التغذية، وبالتالي تطلّبها استكمال هذه الوصلة.
    حتى الآن، لا يزال الأهالي مُصرّين على موقفهم الرافض لتمديد الخطوط في الهواء، متخوفين من تداعياتها على سلامتهم وسلامة أبنائهم، ومُطالبين بطمر هذه الخطوط تحت الأرض. فيما ترى كل من وزارة الطاقة و»كهرباء لبنان» أن كيفية تمديد هذه الخطوط تراعي المعايير الأوروبية للحفاظ على السلامة العامة، وأن هذه الوصلة هي جزء من شبكة الـ 220 التي تمر بكل المناطق اللبنانية، «وإذا ما طمرنا هذه الخطوط في هذه المنطقة دون غيرها، فماذا سنقول لبقية المناطق؟»، وفق ما تقول مصادر «كهرباء لبنان». تُشير الأخيرة الى أن اعتماد طمر الخطوط في هذه المنطقة دون غيرها يُشرّع اللامساواة بين المواطنين وينمّ عن «استنسابية» في التعاطي معهم، فضلاً عن أنه يخلق شعوراً لدى المواطنين في بقية المناطق بأن هناك فعلاً خطراً موجوداً في مناطقهم، «وهو أمرٌ غير صحيح».

    لماذا الإصرار؟

    يقول مُستشار وزير الطاقة غسان خوري لـ»الأخبار» إن الخطة الجديدة للكهرباء تستلزم استكمال الوصلة، «لأن عدم استكمالها يعني أن هناك خللاً سيصيب الشبكة على مستوى المتن الشمالي»، على اعتبار أن هذا الخط يُغذّي محطّة المكلّس التي توزّع بدورها على بقية المناطق.
    يلفت خوري الى أن أي تغيير في طريقة تنفيذ هذه الخطة يعني نسفها، لافتاً الى أن إنشاء محطات تحويل تحت الأرض «غير قابلة للتطبيق في الوضع الحالي»، ومُشيراً إلى أن هناك لجنة درست المعايير الواجب اعتمادها، والوزارة ملتزمة بهذه المعايير.
    ماذا عن الأهالي الذين يؤكدون أنهم معرضون جدياً للخطر؟ يقول خوري إن مجلس الوزراء سبق أن اتّخذ قراراً بشراء الشقق التي تمر بها هذه الخطوط بسعر التخمين الحالي، كخطوة منه لحلّ المُشكلة، إلا أن الأهالي يجدون في هذا الحل «تهجيراً يُمارس ضدّهم».
    يُشير خوري الى أن نحو 90% من البيوت والشقق السكنية، التي تمر فوقها خطوط المشروع، شيّدت بعد عام 2000، «بمعنى أن المُقيمين الذين شيّدوا بيوتهم أو اشتروها كانوا على علم بالمشروع، ما يدحض تهمة التهجير والغبن». ويلفت خوري الى أن البلديات المعنية موافقة على المشروع، وهناك قلة من الأهالي المتخوفين جدياً من تداعيات المشروع. هؤلاء، بحسب خوري، يتحرّكون بفعل توجيهات سياسية تهدف الى الكيدية.

    أضرار قوم عند قوم فوائد


    استكمال الوصلة يحلّ مُشكلة التصريف من معمل دير عمار إلى منطقة جبل لبنان

    في هذا الوقت، تتسلّح «كهرباء لبنان» بمُعطيات عدّة لتبرير الإصرار على استكمال «وصلة المنصورية»، نظراً إلى أهميتها التقنية على مستوى زيادة عدد ساعات التغذية، التي تعود بالفائدة على مناطق عدة مختلفة في لبنان.
    تُفنّد مصادر في «كهرباء لبنان» مهمة تنفيذ وصلة المنصورية على مستويات عدّة، تبدأ على مستوى شبكة النقل (التوتر العالي)، وتُشير الى أن استعمال هذه الوصلة من شأنه أن يؤمن ثباتاً أفضل للشبكة عند حدوث أعطال على خطوط النقل، فضلاً عن إمكانية تصريف كميات إنتاج إضافية، وخصوصاً مع تنفيذ المُخطّط التوجيهي للإنتاج والنقل، الذي أعدّته مؤسسة كهرباء لبنان بالتعاون مع شركة كهرباء فرنسا EDF، والذي وافق عليه مجلس الوزراء في قراره الرقم 20 تاريخ 7/9/2017، إضافة الى تخفيف الهدر الفني على شبكة النقل بنسبة كبيرة.
    الفائدة الأخرى لاستكمال الوصلة، بحسب «كهرباء لبنان»، تكمن على مستوى استجرار الطاقة الكهربائية من الدول المُجاورة من ناحية إمكانية زيادة الطاقة الكهربائية المُستجرّة من دول الربط الكهربائي العربي لتصل الى حدود 260 ميغاوات على محول كسارة 400 ك. ف. وزيادة التغذية بالتيار الكهربائي لكل لبنان.
    أمّا على مُستوى التوزيع، فتُشير المصادر نفسها الى أن استكمال الوصلة من شأنه أن يحل مُشكلة تصريف الطاقة الكهربائية من معمل دير عمار الى منطقة جبل لبنان (الشياح وأنطلياس وقسم من بيروت الإدارية)، وذلك عبر نقل حمولة بعض مخارج التوتر المتوسط التي تغذي منطقة جبل لبنان الى محطات الـ 220 ك. ف. (رأس بيروت، المكلس وحالات).
    أخيراً، تتمثلّ فائدة الوصلة على مستوى شبكة التوتر المتوسط في المتن الشمالي بتأمين بدل لتغذية مخارج التوتر المتوسط في محطة المكلّس الرئيسية عبر محطتي عرمون وبصاليم، ما يؤمن استفادة أفضل لمناطق المتن الشمالي، ولا سيما سنّ الفيل وجسر الباشا والمكلّس والمنصورية، «حيث يتعذّر تأمين هذه التغذية وسد الحاجات المستقبلية لهذه المناطق، وخصوصاً لجهة المشاريع السكنية والتجارية التي ستنشأ فيها من دون الانتهاء من وصلة المنصورية وتشغيل محطة المكلس بصورة كاملة».

    مطرانية بيروت المارونية: لا أحد يستعمل أملاك المطرانية من دون إذن

    ضمن متابعتها المُستمرة للقضية، أصدرت مطرانية بيروت المارونية بياناً شكرت فيه جهود النائب ابراهيم كنعان ووزارة الطاقة للتوصل الى وقف الأعمال على نحو جزئي «ليتسنى لها الحوار مع الأهل الخائفين على صحة أولادهم، وصولاً الى الحل المنشود الذي يحفظ صحة الناس ويخدم المصلحة العامة».
    وقالت المطرانية إنها «وإن كانت قد أعلنت أنها لا تقبل أن يستعمل أحد أرزاقها وأملاكها دون إذن منها، وهي أملاك لها في منطقة عين سعادة غير خاضعة لأي استملاك، فذلك لأنها لا تقبل أن تستعمل هذه الأملاك بما قد يعود بالضرر على المواطنين وهم في معظمهم من أبنائها».
    وختمت بالقول :»يبقى الآن أن يرضخ الجميع لما يؤكده العلم من حيث ضرورة اللجوء الى الاحتراز لكي لا تتعرض صحة الأولاد لأخطار جسيمة، فتمدد خطوط التوتر بعيداً بصورة كافية عن منازل الناس، وإما تحت الأرض، أسوة بما يجري في كل الدول المتطورة».
     
  3. Tayyar9

    Tayyar9 Well-Known Member

    Joined:
    Nov 9, 2006
    Messages:
    376
    Likes Received:
    164
    7%
    I wanted to post this as soon as I read it. It's really a shame that people don't want to see the truth. The problem is that they are so used to ta7t l tawle deals and corruption, that every single politician is corrupt in their eyes, and that there is no way that someone could try to bring electricity without being corrupted and mrakab deals
     
    • Like Like x 1
  4. HannaTheCrusader

    HannaTheCrusader Legendary Member
    Orange Room Supporter

    Joined:
    Mar 8, 2008
    Messages:
    42,625
    Likes Received:
    14,059
    100%

    i dont blame politicoans
    its the people who are the vindictive fcuks and out of hatred and sectarianism wont push to have power and water and dams and roads etc

    as i keep repeating, the people deserve the shit , cause their hearts and minds are full of it

    its only us, the decent 20% or soi that are suffering the mental unbalances of these animalistic cunts
     
    • Like Like x 2
  5. superduper703

    superduper703 Well-Known Member

    Joined:
    Nov 30, 2006
    Messages:
    2,048
    Likes Received:
    359
    17%
    Source?
     
  6. eLad

    eLad Legendary Member
    Orange Room Supporter

    Joined:
    Mar 5, 2006
    Messages:
    8,360
    Likes Received:
    6,409
    100%
    The taxi driver who picked him up from the airport
     
    • Like Like x 3
  7. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    فواتير المولدات إلى الطيران مجددا
    الثلاثاء 26 أيلول 2017 - 06:23

    علم ان لجنة مالكي المولدات الخاصة في لبنان ستعلن رفضها وتمردها على القرار الذي اتخذته وزارتي "الطاقة والمياه" و"الإقتصاد و التجارة" بحق مصالحهم والمطالبة بإبطاله، وهذا الأمر سيعتبر إعادة للأمور الى الخلف لإعادة فرض تسعيرات عالية على المواطنين
     
  8. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    here you go

    اعتبرت لجنة مالكي المولدات الخاصة في لبنان أن "القرار رقم 135 قرار غير قانوني ومستحيل التطبيق ويشكّل تجاوزاً لحدّ السلطة"، داعية الوزراء المعنيين إلى الاجتماع مع مع أصحاب المولدات والخبراء لوضع تنظيم يراعي حقوق الجميع دون الاضرار بفئة على حساب الأخرى".
     
  9. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    LBC has just accused Berri of being behind the revolt of the generators mafia
     
  10. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    This is the crime that everyone putting obstacles in front of the ships plan is committing

    أولاً: دعم مؤسسة كهرباء لبنان
    1- كلنا يشكو من تأثير دعم مؤسسة كهرباء لبنان على تنامي الدين العام، كما يشكو من انخفاض التغذية بالتيار الكهربائي. إلا أن كلنا يتجاهل أن الطاقة الكهربائية سلعة يحدد سعر مبيعها على أساس كلفة إنتاجها. فلو كانت تعرفة الكهرباء منذ العام 1993 تأخذ في الاعتبار كلفة إنتاجها، لما أضطرت الدولة إلى دعم المؤسسة تعويضاً عن الفرق ما بين إيرادات المؤسسة ونفقاتها. ولو تخلينا عن أنانياتنا وحرتقاتنا كسياسيين وفتشنا عن الحلول التي تخفض كلفة إنتاج الطاقة الكهربائية، كتشغيل معامل إنتاج الطاقة على الغاز الطبيعي بدلاً من الفيول أويل والديزل أويل، لما كنا اليوم نتهم مؤسسة كهرباء لبنان بأنها سرّعت في نمو الدين العام، كما نشكو من استنفادها 2.100 مليار ليرة خلال العام 2017، أي ما يعادل 8,55% من نفقات موازنة الدولة، وربما أكثر إذا ارتفعت أسعار النفط عالمياً. لقد آن الأوان للخروج من التعرفة الاجتماعية المدعومة للطاقة الكهربائية إلى التعرفة الاقتصادية لهذه السلعة، لأن انعكاس التعرفة المدعومة أشد وطأة على المواطنين الذين يلجأون مكرهين إلى المولدات المحلية لسد النقص في التغذية بالتيار الكهربائي ( كلفتها ناهزت 1،8 مليار دولار سنويا")، فيتحملون ثلاثة أعباء متلازمة:
    • التزود بطاقة غير منتظمة في تردداتها (Frquency).
    • دفع تعرفة مرتفعة جداً وخاضعة لمزاجية أصحاب المولدات.
    • والتعرض إلى التلوث البيئي الذي تسببه المولدات الكهربائية المنتشرة في الأحياء وبين المنازل، وآثاره على الصحة العامة.
    وتتحمل الدولة كلفة المعالجة الصحية الناتجة عن التلوث، ويتحمل المجتمع آثار الأمراض على الصحة والإنتاجية العامتين، ويتحمل الاقتصاد الفاتورة المضاعفة ثمناً للديزل أويل المستهلك من قبل هذه المولدات.

    ?????: ?? ?? ???? ??? ??????? ???????
     
    • Like Like x 1
  11. HannaTheCrusader

    HannaTheCrusader Legendary Member
    Orange Room Supporter

    Joined:
    Mar 8, 2008
    Messages:
    42,625
    Likes Received:
    14,059
    100%

    mamnou3 al massi7e ye3moul injazz
     
  12. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    أصحاب المولّدات يهدّدون الحكومة: سنغرق لبنان في العتمة!
    ما غاية الحكومة مِن «التطبيع» مع أصحاب المولدات طالما أنّها تعد بـ«كهرباء كاملة» قريباً (هيثم الموسوي)

    تضع السُلطة في لبنان نفسها في مواقف «بايخة». كأنّه ينقصها. فعلتها أخيراً مع أصحاب المولّدات الكهربائيّة الخاصة. تحدّتهم فتحدّوها، هدّدتهم فهدّدوها، انتصروا هم فيما خسرت هي. إنّهم فرع مِن «الدولة العميقة». لقد تجذّروا. قضيّة معيشيّة أخرى تذهب في المجهول

    محمد نزال

    في الشكل، أصبح مالكو المولّدات الكهربائيّة الخاصة (تبع الاشتراك) أقوى مِن السُلطة الحاكمة في لبنان. هذه لم تعد مجازاً لغويّاً. لقد ثبتت عياناً... وعلى الهواء مباشرة. كيف حصل ذلك؟ تُقرّر وزارتا الطاقة والاقتصاد، نهاية آب الفائت، أن تفرضا على أصحاب المولّدات «استبدال القواطع بعدّادات الكيلوواط» لدى جميع المشتركين (المواطنين).

    تُمهلهم شهراً واحداً للتنفيذ تحت طائلة «اتخاذ التدابير الرادعة». انتهت المُهلة، قبل أيّام، بنهاية أيلول. ما كانت النتيجة؟ لا شيء. لم يمتثلوا. أوصلوا، على طريقتهم، إلى المعنيين أنّه «يُمكن للدولة أن تُبلّط البحر». لقد بلّطته فعلاً. تضخّمت ذوات أصحاب المولّدات، على مدى السنوات الماضية، إلى حد أن أصبح لكلّ مِنهم وكيله القانوني والناطق باسمه ومَن ينوب عنه ويمثّله أمام السُلطة. حضر وكلاؤهم قبل أيّام، بعد انتهاء المُهلة، واجتمعوا بوزير الطاقة. قدّموا أمامه مذكرة تتضمّن اعتراضهم ورفضهم تنفيذ القرار (رقم 135). طلبوا تشكيل لجان مشتركة، مؤلّفة مِن مندوبين عنهم ومندوبين عن السُلطة، للوصول إلى حلّ. أصبحت العلاقة ندّية. هذا ما أذاعه مِن هناك، مِن قلب الوزارة، وكيل أصحاب المولّدات المحامي محمود بعلبكي. طار القرار الحكومي. طار الملف إلى العام المُقبل. خرج الوفد منتصراً، أذعنت السُلطة، فظهرت منكسرة. بدت وكأنّها «أرنب».
    لا علاقة لما آل إليه هذا الملف بما حصل في صيدا قبل أيّام. إنّها الصدفة! أصحاب المولّدات أقوياء جدّاً، أقوى مِن سُلطة دولة، أقوى إلى حدّ أنّهم يتعاركون في ما بينهم، معارك نفوذ، فيَقتلون ويَجرحون. قتيلان وجرحى حصيلة المعركة الأخيرة في صيدا. استخدموا أسلحة رشّاشة. ليست المرّة الأولى التي تحصل فيها «معارك نفوذ» مِن هذا النوع جنوباً. مَن أقوى مِنهم وهم يُنيرون عتمة لبنان؟ الكهرباء الحكوميّة فيها تقنين، أما كهرباؤهم فدائمة، وأحدهم يتعهّد في حديث مع «الأخبار» مدّ المشتركين بالكهرباء على مدار الساعة. يُدركون مدى «عجز» السُلطة هنا. إنّها اليد التي تؤلمها.



    بمعنى أدق «تفضحها». قبل نحو ثلاث سنوات أطلق هؤلاء، فرعهم البقاعي هذه المرّة، النار على أحد المحوّلات الرئيسيّة لشركة كهرباء زحلة. تمّ تعطيله. حصل هذا أكثر مِن مرّة وفي أكثر مِن نقطة. ولادة شركة الكهرباء في زحلة، التي عادت وولدت بمعجزة، تعني «قطع أرزاقهم». بعضهم كان يخرج مكشوف الوجه، في وضح النهار، ويُهدّد أمام وسائل الإعلام بحرق كلّ محوّلات الشركة إن جرى القفز فوقه. في النهاية كان لا بدّ مِن صفقة. حصل ذلك. فرعهم الشمالي يجتمع بالمحافظ في قضاء زغرتا قبل نحو عامين. يُفاوضون «مِن أعلى». لم ينسَ سكان منطقة الصفير في الضاحية الجنوبية لبيروت حادثة «حرق المبنى». كان ذلك على خلفية نفوذ أصحاب المولّدات. لم تكن حادثة عابرة او فريدة مِن نوعها. مَن يجرؤ على مدّ نفوذ مولّده إلى زاروب محسوب على مولّد آخر؟ هذه فيها قتل. الخوّة تنفع أحياناً. تكون هذه بمئات آلاف الدولارات (350 ألف دولار مثلاً). إنّه قطاع «ربّيح». يُقال إنّه يُنتج في لبنان نحو ملياري دولار سنويّاً (البنك الدولي).
    في الاجتماع الأخير لوكلاء أصحاب المولّدات مع وزير الطاقة، قبل أيّام، قال أحدهم للوزير: «عليكم أن تعرفوا، ونحن لا نمزح، أنّه في حال حُرّر ضبط مخالفة بحق أحدنا فإنّنا سنأخذ قراراً جماعيّاً بقطع الكهرباء التي نقدّمها في جميع المحافظات. سنغرق لبنان في العتمة». هذه ينقلها وكيل أصحاب المولدات، محمود بعلبكي، لـ «الأخبار». ويضيف: «نحن وحدنا من نجحنا في خلق وحدة وطنيّة (ممازحاً ساخراً)، فنحن مِن كلّ الطوائف، مِن الشمال والبقاع وجبل لبنان والجنوب وبيروت، نحن عبارة عن سبعة آلاف عائلة نعيش بفضل هذا القطاع. أحدنا اقترح على الحكومة أن تُلزّم الكهرباء، كاملة، إلينا كأصحاب مولّدات، على أن تشرف الوزارات المعنيّة على عملنا، وعلى أن يُدعم المازوت الذي نستخدمه، وعندها لكم منّا بأن تكون الكهرباء في منازل المواطنين على مدار الـ 24 ساعة». ما يقوله واقعي جدّاً. أكثر مِن 27 عاماً على انتهاء الحرب الأهليّة ووعود الكهرباء الكاملة تجتر وعوداً. إن كان هؤلاء هم الحل، فلِمَ لا؟ تجربة جديدة على مستوى العالم. لِمَ لا، ولبنان بلد الفرادة! عندئذ سيُسدّد المواطن اللبناني فاتورة واحدة لا فاتورتين. هذا هو منطق «الخصخصة» الآتية مِن «الشبّاك» هذه المرّة. يكشف «المتحدّث الرسمي» عن خبرة اقتصاديّة أيضاً، فيقول: «هذا الحلّ يبقي الأموال داخل لبنان، بين المواطنين، بدل أن تذهب إلى شركات خاصة وبعضها إلى الخارج، وبدل الحديث عن بواخر وما شاكل». إنّهم يُتابعون نشرات الأخبار. ويُكمل بعلبكي: «نحن لسنا ملائكة، نعرف هذا، والبعض منّا لا يلتزم بالتسعيرة التي تُقرّرها وزارة الطاقة، والبعض الآخر يتسبب في مشاكل ونزاعات، ولكن البعض الآخر يلتزم ولا أحد يشكو منه. لو نُظّم هذا القطاع فلن تعود هناك مشاكل».
    في الاجتماع مع الوزير، أيضاً أيضاً، حاول الأخير أن يضغط عليهم مذكراً إيّاهم: «أنتم غير منظّمين، يعني عملكم بالأصل غير شرعي، وتعملون بحكم الضرورة، وبالتالي ليس لكم أن تشترطوا». ردّ عليه أحدهم: «لسنا شرعيين؟ إذاً لِمَ تتعاملون معنا، فتحددون لنا التسعيرة التي يجب أن نأخذها مِن المواطن المشترك، ولِمَ تفرضون علينا عدّادات الكيلوواط؟ تفرضون علينا أيضاً أن نضعها مِن مالنا الخاص. ما عجزتم أنتم كدولة عن فعله، تريدوننا الآن أن نفعله نحن؟». لا يُحسد وزير في لحظة كهذه. مَن يُغالطهم؟ إنّه ليس جرم وزير بعينه. إنها سياسة سُلطة، منذ أمد بعيد، أسّست لهذا الواقع المسخ واليوم تأتي لحظة تسديد الفاتورة. أصحاب المولّدات، إيّاهم، ما عادوا يعتبرون أنفسهم «غير شرعيين». لديهم مِن الثقة بأنفسهم ما يدفعهم لتقديم طعون في قرار الوزير أمام مجلس شورى الدولة. فعلوها أخيراً أكثر مِن مرّة. يُشبه هذا، إلى حدّ ما، حال أصحاب توزيع «اشتراك الستالايت». وضعيّة غير شرعيّة، لكن بواقع أقوى مِن القانون، تجعلهم يقبلون ويرفضون ويعترضون ويتحدّون الوزارات، بل يبتزّون الحكومة، ودوماً هذه الأخيرة ترضخ. بالمناسبة، ما غاية الحكومة مِن السعي إلى «التطبيع» مع أصحاب المولدات، أخيراً، مِن خلال تكريس وضع عدّادات وما شاكل، طالما أنّها تعد بـ«كهرباء كاملة» قريباً؟ مسألة مريبة. الظاهر أنّ الأزمة أبديّة. هلّ ثمّة مَن لا يزال يعتقد أن أصحاب المولّدات بعيدون عن أصحاب النفوذ الحكومي؟
    أصحاب المولّدات أصبحوا «دولة عاصية». فلتعاقبهم السُلطة إن استطاعت. ستحلّ العتمة، وسيعود الناس إلى الشارع، كما كنّا نشهد قبل سنوات، فتقطع الطرقات بالإطارات المطاطيّة المشتعلة وينطلق الشغب. الناس الآن مخدّرون بفاتورتين. المسؤولون يعرفون هذا، ولهذا «يلبدون» على... خوائهم.
     
  13. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    the new kwaychra dam/lake in akkar

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]
     
    • Like Like x 2
  14. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    Fada7o 7aloun
     
  15. walidos

    walidos Well-Known Member
    Orange Room Supporter

    Joined:
    May 29, 2005
    Messages:
    3,767
    Likes Received:
    1,473
    89%
    FaZi3 the writer! Portraying the generators mafia as the heroes and saviours against the big bad minister and government!
     
  16. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    he is mocking them. it is a sarcastic article.
     
  17. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    لأول مرة يقر قانون تنظيم قطاع المياه منذ كان الاحتلال العثماني لبلادنا !...

    رأى وزير الطاقة سيزار ابي خليل ان الاستثنائي في جلسة الأمس كان إقرار مشروع قانون تنظيم قطاع المياه بعدما تنقّلَ هذا المشروع منذ 2010 بين لجنة وزارية وأُخرى، الى ان وُضِع أخيراً على جدول الاعمال وأقِرّ بعد إدخال تعديلات طفيفة عليه...

    #عهد_الانجازات
     
  18. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    ابي خليل يعلن إقفال دورة التراخيص الأولى للتنقيب عن النفط
    الخميس 12 تشرين الأول 2017 20:45سياسة
    أعلن وزير الطاقة والمياه" سيزار أبي خليل، "إقفال دورة التراخيص الأولى للتنقيب عن النفط"، مشيراً إلى أنّ "هيئة إدارة قطاع البترول ستقيم العروض وستحيلها على مجلس الوزراء ليتمّ الأخذ بها، إذا كانت لمصلحة لبنان"، لافتاً إلى أنّ "القانون اللبناني نصّ على إنشاء سجلّ بترولي يسجل فيه من هم أصحاب الحقوق وأصحاب المصالح".
    وأكّد أبي خليل، في مؤتمر صحافي، أنّ "سعر النفط لا يؤثّر على حصة الدولة، إنّما على ميزانية الشركات"، مبيّناً أنّ "أفضل الطلبات ستحال إلى مجلس الوزراء ليتمّ الأخذ بها". وشدد ابي خليل على ان "العقد منشور في الجريدة الرسمية وكذلك دفتر العروض ولا يوجد اي امر مبهم أو سري"، مشيرا الى ان "صلاحيات الوزير في هذا القطاع هي اقل من صلاحياته في قطاع آخر وقد تم التنازل عن الصلاحيات لصالح مجلس الوزراء".
     
  19. lebanese1

    lebanese1 Legendary Member

    Joined:
    Nov 6, 2004
    Messages:
    9,439
    Likes Received:
    2,720
    100%
    1. Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 1h1 hour ago
      اتمنى ان اكون قد امّنت لكم رؤية واضحة كما اتمنى على من سيرد ان يكون بنفس الدقة والموضوعية لأن هذا الموضوع لا يحمل مناكفات سياسية


      0 replies6 retweets8 likes


      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours ago
      مع الاشارة الى انه لن يكون هناك عائدات بترولية قبل فترة 5 سنوات ما يتيح انشاء صندوق سيادي


      0 replies7 retweets8 likes


      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours ago6- الصندوق السيادي: الوزارة عملت على مشروع قانون له وسنكون امام ورشة عمل كبيرة لإقرار قانون ينمّي هذا الصندوق الذي سيحمي الاجيال القادمة


      2 replies8 retweets9 likes

      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours ago5- مشاركة الدولة: أين أصبحت الشركة الوطنية للنفط؟إن مشاركة الدولة مؤمنة منذ اللحظة الاولى عبر حصة الدولة من الانتاج والمشاركة في القرارات


      0 replies7 retweets8 likes

      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours ago4- صلاحيات الوزير: هل هي مفرطة؟هي أقل في هذا القطاع من القطاعات الاخرى إذ تم التخلي عنها لصالح مجلس الوزراء لتأمين شفافية أكبر وإشراك الجميع


      0 replies8 retweets10 likes

      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours agoالعقد الذي سنوقعه مع الشركات تم نشره في الجريدة الرسمية في 21-1-2017 كما دفتر الشروط وما من أمر مبهم


      3 replies9 retweets12 likes

      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours ago3- الشفافية: لبنان يتمتع بأفضل نظام حوكمة في قطاع البترول بشهادة كل المنظمات العالمية التي راجعت المنظومة التشريعية للقطاع


      3 replies10 retweets17 likes

      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours ago2- هل الشركات مموهة أو تخفي محاصصة ما؟ أؤكد لكم أننا وضعنا أعلى المعايير


      2 replies10 retweets14 likes

      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours agoسعر البترول لا يؤثر على حصة الدولة بل على ميزانية الشركات للاستكشاف ما يسرّع عملية التنقيب


      0 replies7 retweets7 likes

      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours ago1- التوقيت:لمَ اليوم؟هل السعر مناسب اليوم؟لا شك أنه في 2013 كان الوضع أفضل انما ما زالت الفرصة متاحة


      1 reply8 retweets10 likes

      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours agoاخترت ان اقوم بهذا الاعلان الاستباقي لان بعضهم سيحاول بناء الجدران لحجب الآفاق وسأُسقط معكم اليوم كل هذه الجدران وحددت ستة منها


      2 replies8 retweets12 likes

      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours agoانا مسؤول لانه ثمة سائل والسائل هو انتم ولكم حق عليّ ان اشرح لكم كل المراحل


      1 reply6 retweets11 likes

      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours agoقبل ان اتوجه الى السياسيين والاعلاميين والمهتمين اخترت ان اتوجه الى اصحاب الثروة الحقيقيين: اللبنانيين


      0 replies6 retweets12 likes

      [​IMG]Cesar Abi Khalil‏@CesarAbiKhalil 2h2 hours ago#سيزار_أبي_خليل: كنا اليوم مع موعد إقفال دورة التراخيص في المياه اللبنانية​
     
    • Like Like x 1
  20. Jo

    Jo Administrator
    Master Penguin

    Joined:
    Sep 26, 2004
    Messages:
    9,863
    Likes Received:
    7,999
    100%
    @LVV; m2assar ktir. You missed this:

     
    • Like Like x 1

Share This Page