Elections Elections: Jezzine-Saida district

  • Advertisement
  • unitedlb

    Well-Known Member
    FPM in jezzine is roughly 12'000 votes now, in the best cases. They are short of a hassel due to the silly electoral diivision of incl. jezzine with saida.
    They might get to 20-22k with Bizri, which is around 1.4 Hassels. They will get 1 MP in the best cases. They will never get the 2nd.

    The risk is that Bizri gets more preferential than oussama saad, then FPM wouldn't even get a seat.

    To this day, I still don't understand the strategy of FPM in Jezzine and in Baabda.
    I certainly agree on the mistake in the strategy when it comes to Baabda.
     

    insensible

    Well-Known Member
    Laila Abdul Latif just expected:

    2 for FPM in Jezzine
    1 for Azar in Jezzine
    1 for Bizri in Saida
    1 for Hariri in Saida

    I believe it is impossible for the list to reach 3 seats. They need 30-32K votes
     
    Laila Abdul Latif just expected:

    2 for FPM in Jezzine
    1 for Azar in Jezzine
    1 for Bizri in Saida
    1 for Hariri in Saida

    I believe it is impossible for the list to reach 3 seats. They need 30-32K votes
    She said at the beginning that only 2 media people will make it paula and jessica azar . Then after she names ghassam mokheiber and bou saab as winners in metn. So according to leila 3 orthodox candidate will win in a district with 2 allocated orthodox seats only. What an utter crap she is and full of bullshit! .
     

    Abotareq93

    Legendary Member
    تمزيق صور د.وسام الحاج في بلدة الصالحية المرشح المدعوم من قبل التيار الوطني الحر في دائرة الزهراني - صور.
     

    TayyarBeino

    Legendary Member
    أسود لـ"ليبانون ديبايت": راجع حتماً راجع!
    XWZSYFIJZR.jpg
    "ليبانون ديبايت" - ريتا الجمّال:

    ثلاثة طرقات سلكها النائب زياد أسود قبل وصوله الى ساحة النجمة عام 2009، الأول بواسطة سيّارة الإسعاف عندما كان مُتطوّعاً في الصليب الاحمر اللبنانيّ لثلاث سنوات وشارك في الثالث عشر من تشرين الأوّل 1990 مع رفاقه مهام الدعم، في ذكرى وصفها عبر رسالة مؤثّرة بأنّها كتبت بشكل استثنائيّ تاريخ وطن في يومٍ واحدٍ. ليسلك بعدها درب النضال العونيّ ويتعرّض في السّابع من آب عام 2001 للضرب والملاحقة، والاعتداء، الذي لم يمنعه من المُشاركة في التجمّع امام قصر العدل في التّاسع من آب للمطالبة بالعدالة للوطن والمواطن، فكان ثوب المحاماة لباسه للدفاع عن الحقّ في مساره الثالث.

    إنّ "قدر الأحرار... الثبات والنضال"، بهذا الإيمان خاض أسود معركة انتخابات 2009 النيابيّة في قضاء جزين، وتمكّن من الوصول الى مجلس النوّاب مُتسلّحاً بثقة أكثر من خمسة عشر ألف ناخب، اقترعوا له ليكون الصوت الجزيني في الندوة البرلمانيّة.
    وها هو اليوم يخوض التجربة للمرّة الثانية وفق قانون انتخابي جديد ضمّ جزين وصيدا في دائرة انتخابيّة واحدة، وبعد محاولات اقصاء وحصار تعرّض لها لم تنجح في زعزعة قاعدته الشعبيّة في مسقط رأسه او التأثير على الانتخابات الداخليّة التي اجراها التيّار لاختيار مرشحيه للنيابة.

    ومع اقتراب موعد الانتخابات النيابيّة، انتشرت أخبار تفيد بلجوء أسود عبر مكتبه الى الاتصال بالنّاخبين الجزينيّين عارضاً عليهم مبالغ ماليّة وصلت الى حدّ الالف وخمسمائة دولار مقابل اعطاء صوتهم للنائب المُنضوي في لائحة "صيدا جزين معاً". فما كان من المكتب الإعلامي الّا أن نفى الموضوع جملة وتفصيلاً، مؤكّداً أنّ أسلوب المال وشراء الأصوات لم يكن ولن يكون من مبادئ النائب أسود".

    يكشف أسود في حديث مع "ليبانون ديبايت" عن أنّ "البعض يعمد الى استغلال ظروف الناس الصعبة، والدقّ على الوتر الموجع، من خلال استخدام لغة الإغراء والشراء تحت عناوين المساعدة والخدمات، التي لن تصمد أكثر من أربع وعشرين ساعة. في حين بإمكانها قتل منطقة بأكملها وأبنائها، مقابل وصول نوّاب الى المجلس. وصودف أن أخبرتنا صديقة بتلقي أهالي وأبناء جزين اتّصالات يرتكز مضمونها على عرض المال الانتخابيّ باسم المكتب، لكن هذه الألاعيب باتت مكشوفة المصدر حتّى لو كانت الأرقام المستخدمة خاصّة ومخفيّة".

    ويعتبر أنّ "هناك حرباً شعواء تُمارس لإسقاط زياد أسود وقضم جزين وانهائها، عبر استعمال وسائل غير مشروعة لتشويه سمعته من قبل أشخاص يُفترض بهم أن يكونوا على قدر المسؤوليّة، ويقدّموا أفضل ما عندهم لمصلحة الناس والمنطقة بدل الاجتماع على محاربته".

    أسود المعروف بمواقفه الجريئة البعيدة من أسلوب المجاملات السياسيّة، يؤكّد أنّه "لا يدخل في أيّ ناد مالي، أو مناقصة سواء ظاهرة أو باطنة". ويرى أنّ من أسباب الهجوم الدائم عليه "الغيرة والحسد وعدم القدرة على تلبية طموحات الناس، واعتبار هؤلاء ان طريقهم مُغلق بوجوده، خصوصاً أنّ زياد أسود خطّ أحمر لكلّ مسألة تمسّ بقرار جزين المستقلّ، وكيانها السياسيّ والجغرافي، وصوت عال يطالب دائماً بالإصلاح ومحاربة الفساد ضمن فريق سياسيّ يؤمن ببناء الدولة القويّة وعمل جاهداً لتحقيق هذا الهدف".

    ويعتبر أسود أنّ "التغييرات التي أحدثها القانون الانتخابيّ خصوصاً لناحية التقسيمات التي طاولت جزين لن تؤثّر على نتائجه، لأنّ أبناء سيّدة المعبور هم أحرار ومثال للشرف والكرامة"، قائلاً:"عنّا ناس انزرعت بالأرض، وعم تدافع عنها لآخر نفس، عنا ارامل ويتامى واهالي شهدا، لن يتركوا المنطقة او يبيعوها ويتعاطون السياسة بوطنيّة ووفاء".

    وحول تحالف التيّار الوطنيّ الحرّ في جزين مع الجماعة الاسلاميّة، في خطوة وصفها البعض بالتخلّي عن المبادئ لضمان المقاعد، يؤكّد أسود أنّ "مواقفه واضحة وصريحة على مستوى السيادة والمقاومة واصلاح المؤسّسات، وتصحيح الشوائب والخروج من حقبة الثمانينات في ما خصّ صيدا وجزين، عبر فتح صفحة جديدة، وترطيب الأجواء وانهاء الحزازيّات وتقديم الأفضل سياسيّاً، انمائيّاً وأخلاقيّاً، للدائرة ككلّ بعد الذكريات الأليمة".

    ويضيف، "كلّ القوى السياسيّة تحالفت مع بعضها أو سعت لذلك، منها فشل واخرى عقدت بنجاح، أما مرشّحو لائحة صيدا جزين معاً، يتعاملون مع بعضهم باحترام لخصوصيّة كلّ طرف في جو من المساواة والتوازن، فنحن جلسنا، وتمالحنا وتحالفنا".

    ويشير إلى أن "البعض يريد جزين تابعة، وهذا الأمر لن يحصل بوجودي، وأنا نائب بالصفّ الأوّل، والنيابة بالنسبة لي هي مهمّة لا وظيفة"، مؤكّداً "زياد أسود راجع حتماً راجع".

    ريتا الجمّال | ليبانون ديبايت
    2018 -نيسان -18​

     

    Aoune32!

    Active Member
    Ziad Aswad is a MUST in this district. If he doesn't come as MP then forget about having some representation in the south. Ziad Aswad needs to become MP. Berri and HA are in the south and Ziad is the only man who can tell Berri how it is. The rest are just business men who are not in touch with reality.
     

    Top