• This site uses cookies. By continuing to use this site, you are agreeing to our use of cookies. Learn more.

Informational [Fiber - FTTC this year] Ministry of Telecom

walidos

Well-Known Member
Orange Room Supporter
فايبر اوبتيك اوجيرو قريباً بالحمرا و الأشرفية!
نستقبل طلبات سكان هذه المناطق من الآن حصراً عبر [email protected]

OGERO's Fibers SOON in Hamra & Achrafieh!
Accepting redisents' applications only through [email protected]
Ashrafieh including mar Mikhael in nahr?
 
  • Advertisement
  • Raficoo

    Well-Known Member
    Lebanon telecoms minister promises faster internet soon | News , Lebanon News | THE DAILY STAR

    BEIRUT: Telecommunications Minister Jamal Jarrah Wednesday said that internet speeds could be expected to increase as Lebanon invests in fiber optics and increases its share of under-sea internet cable capacity.

    Jarrah said that Lebanon was close to increasing the total share of internet capacity it used from undersea internet cables that run from France to Lebanon through Cyprus.

    The capacity of the French-Cypriot portion of the cable is set to increase to 1920 gb/ps up from 310 gb/ps at no cost for the Lebanese state, while Jarrah said Lebanon was increasing capacity from the Cyprus-Lebanon line in cooperation with a Cypriot company tenfold from 60 gb/ps to 600 gb/ps. Jarrah added the changes would only cost the Lebanese state $350,000.

    The minister also said a cooperation agreement had been signed with the Cypriot government to ensure a new undersea cable named Europa would replace the current Alexandros cable when it reaches the end of its useful life.

    “We are turning Lebanon into a hub for communications in the region ... this is the first step of many, we must initially secure high internet speed here,” Jarrah said.

    The minster added that the initiation of fiber optic internet could be expected in the coming weeks, and that all Lebanese would soon experience 50 mb/ps.

    “We will move Lebanon from one situation to another that is similar to the world's other large internet centers,” Jarrah said.

    Jarrah said the hundreds of thousands of these fiber optic lines would have to be installed, which would cost the Lebanese state $300 million over three years, though he said revenues of around $1 billion could be expected in the fourth year, after the lines are installed.
     

    The Jade

    Well-Known Member
    I think this is one of the best sectors/ministries in Lebanon right now.
    One of the best decisions was to remove Abdel Menhem Youssef, although he's still roaming free.

    The massive changes that we're seeing now go to show how toxic was this guy, and his backers, to the Lebanese.
    His backers, the FM are the ones who kept the status quo and should be blamed for it.

    One important thing though, the telecom/internet revolution started with the FPM.
    No one can take that away from them.
    All 3 ministers (Bassil, Sehnaoui and Nahas) did an irreproachable job.
     

    lebanese1

    Legendary Member
    لا شيء يموت عند القضاء، فملف مدير عام أوجيرو السابق عبد المنعم يوسف لم تتمّ لفلفته. حيث وقّع وزيرالعدل سليم جريصاتي يوم الجمعة الماضي، طلب رفع الحصانة عن يوسف بناء على طلب النيابة العامة التمييزية في تهمة التخابر غير الشرعي وأحاله إلى رئيس الحكومة سعد الحريري. فيوسف يتمتع بالحصانة لكونه وضع كمدير عام بتصرف رئاسة مجلس الوزراء.

    إنهاض الدولة... ومقبرة الفساد
     

    LVV

    Active Member
    I think this is one of the best sectors/ministries in Lebanon right now.
    One of the best decisions was to remove Abdel Menhem Youssef, although he's still roaming free.

    The massive changes that we're seeing now go to show how toxic was this guy, and his backers, to the Lebanese.
    His backers, the FM are the ones who kept the status quo and should be blamed for it.

    One important thing though, the telecom/internet revolution started with the FPM.
    No one can take that away from them.
    All 3 ministers (Bassil, Sehnaoui and Nahas) did an irreproachable job.
    Hopela Hopela caught in the act
    You can lies to some people part of the time
    You can't lie to all people all the time
     

    The Jade

    Well-Known Member
    Hopela Hopela caught in the act
    You can lies to some people part of the time
    You can't lie to all people all the time
    Huh?

    I'll give credit, when and where credit is due.

    Isn't this what you people complain about?
    That we're just out there to attack the FPM?
    You just shot yourself in the foot
     

    lebanese1

    Legendary Member
    1. Dana Fakhreddine‏@DanaFd6h6 hours ago
      Why do we have to put up with the worst Internet connection ever just because we do not live inside Beirut? We pay the same fares and our Internet needs are as important as anybody else's!! @OgeroTelecom @ikreidieh

    Imad Kreidieh‏@ikreidieh
    Replying to @DanaFd @OgeroTelecom
    You are right Dana. It is unfair and thats why my team and I are working on the matter. The FTTC project is going to be launched end of next week. Deployment will start early February. Hang in there.
     

    HannaTheCrusader

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    Thank you Gebran
    Thank you General

    لفت رئيس هيئة "أوجيرو" عماد كريدية، إلى "أنّنا على بعد ساعات من إطلاق مشروع الألياف الضوئية لكامل الأراضي اللبنانية"، متوجّهاً بالشكر إلى "فريق عمل "أوجيرو" الّذي عمل بدون كلل لنصل للحظة تاريخية بقطاع الإتصالات، وإلى رئيس الحكومة سعد الحريري الّذي وضع ثقته فينا، كما إلى وزير الإتصالات جمال الجراح وإلى المواطن اللبناني الصبور".
    وأوضح كريدية، في تعليق على مواقع التواصل الإجتماعي، أنّ "المناقصة العمومية ستطلق غداً و معها أمل كبير بغد أفضل للبنان واللبنانيين
     

    Aoune32!

    Active Member
    ماذا يفعل الوزير جمال الجراح في وزارة الاتصالات ؟

    وقع اتفاقين بالتراضي مع شركتين بمئات ملايين الدولارات
    المؤسسة الرسمية «اوجيرو» يتم تدميرها من قبل الجراح


    ماذا يدور في وزارة الاتصالات؟ فالوزارة التي وصفها البعض «منجم الذهب» انفجرت الخلافات فيها منذ اليوم الاول لتولي الوزير جمال الجراح مقاليد الوزارة، ولم يكتمل «الود« الذي ساد بعد اقالة المهندس عبد المنعم يوسف وتعيين المهندس عماد كردية مديراً عاماً لاوجيرو مع الجراح، حيث ما لبث ان انفجر الخلاف بين الوزير المستقبلي والمهندس كريدية ابن «البيت المستقبلي» ايضاً والذي اقترحه الرئيس سعد الحريري لهذا المنصب.
    الخلاف بات معروفاً وبدأ في 26 تشرين الاول مع القرار الذي اصدره الجراح، واتهم فيه مدير اوجيرو المهندس كريدية بالقيام باعمال الصيانة انتقائياً ولغايات شخصية، وفرض القرار الوصاية من قبل وزارة الاتصالات على شركة اوجيرو كما فرض عليها عدم الاقدام على اي خطوة قبل الطلب من الوزير خطياً، وفي ذات الوقت صدر قرار وزاري بفسخ العقد مع السيد نبيل يموت مستشار الوزير والرجل الاول في الوزارة اعتباراً من 1/11/2017 وتراجع عن القرار بعد تدخلات، فيما قام الجراح بفسخ العقود بين الوزارة وهيئة اوجيرو، مهدداً مستقبل اكثر من 5000 الاف عائلة، ووصف المجلس التنفيذي لنقابة عمال اوجيرو القرار «بالكيدي» وان ما تشهده الوزارة هو انعكاس للخلافات السياسية داخل تيار المستقبل، خصوصاً ان الوزير الجراح ادخل منذ توليه الوزارة 500 مياوم تحت عنوان «الحرس» بل عمد ايضاً الى توظيف اقربائه، بينهم سيدة تتقاضى يومياً 75 الف ليرة في حين ان بقية المياومين يتقاضون 50 الفاً.
    علماً أن الوزيرالجراح قال: «من يأتي وزيراً عن «تيار المستقبل» عليه ان يكون نزيهاً»... هذا ما قاله وزير الاتصالات جمال الجراح حين تولى مهامه في الوزارة رداً على ما احاط به من اخبار ناتجة عن صفقات قام بها ويقوم بها من دون حسيب أو رقيب، ومع تكشف المزيد من الفضائح ارتفعت حدة النبرة في صوته وخصوصاً حين قال رداً على الحملة الوطنية التي قادتها لجنة الاتصالات النيابية لاسترداد حق الدولة في القطاع وحماية هيئة «اوجيرو» «انا فوق القضاء... انا فوق الرقابة النيابية» فالى اين سيصل الحال في وزارة الاتصالات؟
    فأولى فضائح الوزير الجراح، توقيع عقد بالتراضي وبمئات ملايين الدولارات لاعطاء مشروع «الالياف البصرية» لمصلحة شركة «غلوبال داتا سيرفسز» «جي - دي - أس» ومنح هذه الشركة «هدية» هي املاك الدولة وقيمتها مئات الملايين من الدولارات ايضاً، والسماح لها باستخدام «المسالك» التي انجزتها اوجيرو من اموال الدولة اللبنانية، والتصرف بهذه الممتلكات وكأنها ملك خاص للجراح، فالوزير الجراح سلم 80% من عائدات تشغيل الالياف الضوئية لشركة «جي - دي - أس» وتبين ان الشركات المتفرعة عنها مملوكة من مقربين للتيار الوطني الحر وتيارا المستقبل، كما وقع الجراح عقدا بالتراضي مع شركة «وايفر» ومنحها حق استخدام املاك الدولة لايصال الالياف الضوئية الى المشتركين، وتحصل هذه الشركة على 40% مقابل 60% للدولة، لكن شركة «جي - دي - أس» المملوكة من التيار الوطني الحر وتيار المستقبل اعطيت نسبة ارباح 80% و20% للدولة.
    اجراءات الوزير الجراح هدفها ضرب المؤسسة العامة «اوجيرو» وتحجيمها لمصلحة الشركات الخاصة لكبار القوم، كما ان الوزير اصدر قراراً باعتماد الانظمة البيومترية لدى شراء الخطوط الهاتفية المسبقة الدفع، مما يؤدي الى كشف معلومات حساسة تعرض الامن الوطني للخطر.
    قرارات الوزير الجراح تصدى لها مدير عام اوجيرو عماد كريدية بالتضامن مع نقابة العاملين في اوجيرو، والتي عمدت مع الاتحاد العمالي العام الى الطعن بقرارات الجراح امام مجلس شورى الدولة. وقد وجهت المستشارة المقررة في مجلس الشورى القاضية ميراي عماطوري كتابا الى وزارة الاتصالات طلبت فيه توضيح بعض النقاط والتفاوت في نسبة ما ستحصل عليه الدولة من اعمال شركتي «جي - دي - أس» «وايفر»، علما ان شركة اوجيرو مؤهلة للقيام بتمديد الالياف الضوئية وفيها نخبة من المهندسين والاختصاصيين ومشهود لها محليا وعربيا ودوليا بالكفاءة والمهنية.
    وفي المعلومات، ان الوزير الجراح وبعد طلب القاضية العماطوري تزويده بالمستندات عن عدم اهلية اوجيرو، حاول الضغط على كريدية لتزويده بافادة تؤكد عدم اهلية اوجيرو، وهذا ما رفضه الاخير، علما ان مدير عام اوجيرو يؤكد بأن الشركة قادرة على القيام بكل المهام. وليست بحاجة لشركات اخرى، واذا احتاجت لاي شركة فعقدها ينتهي فور تنفيذ اشغالها.
    منذ اليوم الاول لوصول الجراح الى وزارة الاتصالات، والمشاكل اليومية تتفاقم والخدمات تتراجع، وكشفت الوقائع عن ان نهج الجراح هدفه تدمير احدى مؤسسات الدولة من اجل ضخ اموال خيالية لشركات خاصة، ونهر من الاموال سيصب في النهاية في جيوب كبار رجال الاعمال ومقربين من التيار الوطني الحر وتيار المستقبل، علماً ان اوجيرو نفذت 90% من مشروع ايصال الالياف الضوئية للمؤسسات في المدن والى عشرات القرى، فيما تبقى الالياف الضوئية الى المنازل والتي بدأت تمديدها.
    فالجراح وحسب المعلومات خالف الاصول القانونية والمراسيم من 4328 الى المرسوم رقم (144) الى المرسوم رقم (126) واحكام القانون (431) ومارس عملية اغتصاب للسلطة بانه منح القرار لشركة، «جي - دي - اس» منفرداً وليس عن مجلس الوزراء وسمح لها باستخدام الاملاك العمومية. كما ان الجراح خالف كل الاسس القانونية بمنحه امتيازاً لشركة «جي - دي اس» لمدى الحياة. علماً ان الجهة المختصة بذلك مجلس النواب وبموجب قانون وبزمن محدود. كما ان الترخيص المسموح لشركة «ج - دي - اس» ممنوح لاقامة واستثمار شبكة لاسلكية وليس لانشاء شبكة سلكية مؤلفة من الياف ضوئية.. فيما قرار الجراح يؤسس لشركة الياف ضوئية وبصرية عبر تمديد الالياف في المسالك الهاتفية المحلية وتركيب اجهزة محددة وهذا ما يخرج عن حدود الترخيص للشركتين اللذين نالتا العقود بالتراضي.
    الازمة بين الجراح ولجنة الاتصالات النيابية تتفاقم وكل ما تطلبه لجنة الاتصالات توضيحات من الجراح عن قراره بتلزيم شركتي «جي - دي - اس» «وايفر» الالياف الضوئية والبصرية، وتدمير مؤسسة وطنية هامة، وهذا ما يفرض على مجلس شورى الدولة تنفيذ القرار المطعون فيه من قبل الاتحاد العمالي العام ونقابة العاملين في اوجيرو بفسخ العقد مع شركتي «جي - دي - اس» «وايفر» حماية للمؤسسة الوطنية اوجيرو.
    واللافت ان هناك محاولة واضحة ومكشوفة للسطو على اموال اللبنانيين والمالية العامة. ولا يمكن الاستمرار بالسكوت عنها عبر صفقات وعقود بالتراضي فقرار الجراح يحرم الخزينة العامة مئات ملايين الدولارات فالى متى السكوت، عن هدر اموال الدولة فيما تطرق يومياً ابواب الدول المانحة للحصول على قروض وديون.

    ماذا يفعل الوزير جمال الجراح في وزارة الاتصالات ؟ - رضوان الذيب

    So the minister of telecommunications is trying to break Ogero???
     

    lebanese1

    Legendary Member
    Thank you Gebran
    Thank you General

    لفت رئيس هيئة "أوجيرو" عماد كريدية، إلى "أنّنا على بعد ساعات من إطلاق مشروع الألياف الضوئية لكامل الأراضي اللبنانية"، متوجّهاً بالشكر إلى "فريق عمل "أوجيرو" الّذي عمل بدون كلل لنصل للحظة تاريخية بقطاع الإتصالات، وإلى رئيس الحكومة سعد الحريري الّذي وضع ثقته فينا، كما إلى وزير الإتصالات جمال الجراح وإلى المواطن اللبناني الصبور".
    وأوضح كريدية، في تعليق على مواقع التواصل الإجتماعي، أنّ "المناقصة العمومية ستطلق غداً و معها أمل كبير بغد أفضل للبنان واللبنانيين
    Ahdam chi enno Ogero is handling the FTTC bidding by itself , yet no one is bitching about idarat al mouna2asat!!!

    https://www.ogero.gov.lb/Published/pdf/2017CN030.pdf
     

    lebanese1

    Legendary Member
    Since the price of E1s were slashed in the last decree in June, Alfa and Touch have refrained from upgrading their mobile data plans unlike what happened with DSL ones. They are now selling the same service at the same price while buying the E1s for much cheaper, making thus bigger profits for themselves, They are robbing us.
     

    walidos

    Well-Known Member
    Orange Room Supporter
    Since the price of E1s were slashed in the last decree in June, Alfa and Touch have refrained from upgrading their mobile data plans unlike what happened with DSL ones. They are now selling the same service at the same price while buying the E1s for much cheaper, making thus bigger profits for themselves, They are robbing us.
    Which decree? And where is the minister?