• Before posting an article from a specific source, check this list here to see how much the Orange Room trust it. You can also vote/change your vote based on the source track record.

Forensic Audit: التدقيق الجنائي; Discussions and Updates. Thank You GMA for insisting!!!

Do you support GMA: BDL Forensic Audit is key to identify and fix corruption and the economy?


  • Total voters
    30

The_FPMer

Well-Known Member
I think FPM are pushing for a forensic audit and they should be supported for that. Bobby Kanaan's position towards depositors' money and state debts have been suspicious but on this issue he was right and he clashed with the minister of justice over this particular topic IIRC I haven't following Lebanese politics that much lately.
 

JustLeb

Legendary Member
Orange Room Supporter
I think FPM are pushing for a forensic audit and they should be supported for that. Bobby Kanaan's position towards depositors' money and state debts have been suspicious but on this issue he was right and he clashed with the minister of justice over this particular topic IIRC.
In this state I doubt anything and everything. I don't trust anyone.
But to avoid appearing as a nagging b1tch (kifneh ma3ak rafi2 @SeaAb ?)
I will wait for the end results, knowing that my expectations are not high at all.
 

Viral

Active Member

This report proves that HA is the only group that deserves a country.

Can anyone deny that HA after liberating their land when the Lebanese government failed liberating it for them and still protecting it today on their own and rebuilding their new country's infrastructure while the rest of us who already have/had a country from all tribes and sects were looting it and destroying our own communities and infrastructures?

HA job is not to start an internal sectarian war in order to dismantle the criminal mafia that all of us elected three years ago and gave it legitimate powers to rape its own sects and communities. It is not HA job or duty to fight the peoples will and correct their irresponsible mistakes and the bad choices they make.

HA is not responsible for Riad Salameh criminal's failures when Batrak Rai is the first one to draw red lines to protect him.

By the end of the day there is no free lunch. Those who died liberating their land will always be willing to die again to protect it.

Those who sold their land will eventually become slaves in what used to be their land.

Based on the report, is it not obvious that Lebanon’s economic situation would be better off if Lebanon’s central government adopted HA policies for the whole country?

Needles to say HA is not responsible for the Shia who put Berri in power any more than the other sects putting their own chieftains in power. This explains why HA and FPM understanding has been a threat and under constant attacks with misleading pretexts by the criminal mafia from all sects from Geagea and Frangieh’s Christians to Hariri’s Sunnis to Jumblatt’s Druze and most importantly Berri’s Shia…

Bassil was absolutely correct calling Berri "baltagi"... Ironically, the corrupt Christians were among the first ones attacking Bassil for telling the truth. Go figure...
 

Robin Hood

Legendary Member
Orange Room Supporter

This report proves that HA is the only group that deserves a country.

Can anyone deny that HA after liberating their land when the Lebanese government failed liberating it for them and still protecting it today on their own and rebuilding their new country's infrastructure while the rest of us who already have/had a country from all tribes and sects were looting it and destroying our own communities and infrastructures?

HA job is not to start an internal sectarian war in order to dismantle the criminal mafia that all of us elected three years ago and gave it legitimate powers to rape its own sects and communities. It is not HA job or duty to fight the peoples will and correct their irresponsible mistakes and the bad choices they make.

HA is not responsible for Riad Salameh criminal's failures when Batrak Rai is the first one to draw red lines to protect him.

By the end of the day there is no free lunch. Those who died liberating their land will always be willing to die again to protect it.

Those who sold their land will eventually become slaves in what used to be their land.

Based on the report, is it not obvious that Lebanon’s economic situation would be better off if Lebanon’s central government adopted HA policies for the whole country?

Needles to say HA is not responsible for the Shia who put Berri in power any more than the other sects putting their own chieftains in power. This explains why HA and FPM understanding has been a threat and under constant attacks with misleading pretexts by the criminal mafia from all sects from Geagea and Frangieh’s Christians to Hariri’s Sunnis to Jumblatt’s Druze and most importantly Berri’s Shia…

Bassil was absolutely correct calling Berri "baltagi"... Ironically, the corrupt Christians were among the first ones attacking Bassil for telling the truth. Go figure...
Will they help their FPM allies improve their regions?

Sent from my SM-G973W using Tapatalk
 

TayyarBeino

Legendary Member

أسود: الرئيس عون فرض على النواب الإقرار بعدم إمكانية منع التدقيق الجنائي

الاثنين ٣٠ تشرين الثاني ٢٠٢٠ 20:54سياسة




أشار عضو تكتل لبنان القوي النائب زياد أسود، الى أن "التدقيق الجنائي له أب إسمه رئيس الجمهورية العماد مياشل عون، وليس أي أحد من الموجودين على الساحة السياسية، وهو فرض على النواب أن يقولوا بأنه لا يمكن الوقوف بوجه التدقيق الجنائي، خصوصا أننا اعتدنا في لبنان على تصفير العداد تحت ترهيب الحرب الأهلية، ويمنع الدخول على أي مغارة في البلد والكشف عنها تحت التهديد المذكور".



وشدد النائب أسود، في تصريح تلفزيوني، على أن "حاكم مصرف لبنان أخفى كل الهندسات المالية التي أقامها، مما أدى الى اختفاء أموال الدولة والناس، وقال بأنه لا يمكن التدقيق بسبب السرية المصرفية، وبقرار مجلس النواب وقبوله بالإجماع بالتدقيق الجنائي، وما حصل هو إقرار النواب بعجزهم عن محاسبة سلامة على مستوى مصرف لبنان أو تحت سقف كل الوزارات التي مرت في 30 سنة من التفلت المريع، وكل هذا له أب هو الرئيس عون".
واعتبر أن "أول من يتحمل المسؤولية عن وصول لبنان الى ما هو عليه، هو رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري، لكنه لم يأت بنفسه بل أتى معه طاقم سياسي نتج عن الطائف وأسماء عدة منها رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط، هذه السياسة هي عدة العمل، ومن سير أمور هذه السياسة هو مجلس النواب الذي الغى الأصوات الحرة، وتم كسر قدرة اللبنانيين على التحرر والرفض، ووضعو هذه السياسة ودعوا لتبنيها"، مشيرا الى أن الحريري الأب الراحل كان يقول أن جميع الديون ستزال عند السلام مع إسرائيل، وتأخر السلام ولن يصبح هناك سلام لأسباب عديدة اقليمية ودولية، فكيف نتهم الرئيس عون بما آلت اليه الأمور؟".
وشدد النائب أسود على أن "هناك ذاكرة بدأت عام 1988، عبر دولة حاولت أن تستعيد سيادتها وأرضها، عند توقيف المرافق غير الشرعية في لبنان، وبالتالي محاربة الفساد الذي كان، وأتى الرئيس عون آنذاك وضرب الصحن، وقام الجميع ضده لأنهم يأكلون جميعا من هذا الصحن، وقد حاربه الجميع، ولم يتغير شيئ حتى الآن"، موضحا أن "أبشع فكرة هي ضم الميليشيات الى الدولة اللبنانية، وبالتالي كانت الميليشيا أقوى من الدولة، لتتحول الأخيرة الى ساحة للميليشيات في داخلها، والرئيس عون يحارب هذه الفكرة، وهنا نقول أنه على اللبنانيين عموما والمسيحيين، قبل أن يتهموا الرئيس عون بأي أمر، لا يمكن الغاء الماضي، وبالنتيجة عند الحكم، كل يتحمل مسؤوليته، وعلى المسيحيين الإنتباه، فالمعركة ليست اقتصادية ومالية فحسب، بل هي معركة سياسية كبيرة".
وأكد أن "هناك موقفين مبدئيين سياسيين للتيار الوطني الحر، الموقف الأول هو أننا إصلاحيين، والموقف الثاني هو أننا نمد يدنا للجميع ضمن أطر الإحترام المتبادل والتوازنات واحترام القانون والدستور".

 

mikeys71

Well-Known Member

أسود: الرئيس عون فرض على النواب الإقرار بعدم إمكانية منع التدقيق الجنائي

الاثنين ٣٠ تشرين الثاني ٢٠٢٠ 20:54سياسة




أشار عضو تكتل لبنان القوي النائب زياد أسود، الى أن "التدقيق الجنائي له أب إسمه رئيس الجمهورية العماد مياشل عون، وليس أي أحد من الموجودين على الساحة السياسية، وهو فرض على النواب أن يقولوا بأنه لا يمكن الوقوف بوجه التدقيق الجنائي، خصوصا أننا اعتدنا في لبنان على تصفير العداد تحت ترهيب الحرب الأهلية، ويمنع الدخول على أي مغارة في البلد والكشف عنها تحت التهديد المذكور".



وشدد النائب أسود، في تصريح تلفزيوني، على أن "حاكم مصرف لبنان أخفى كل الهندسات المالية التي أقامها، مما أدى الى اختفاء أموال الدولة والناس، وقال بأنه لا يمكن التدقيق بسبب السرية المصرفية، وبقرار مجلس النواب وقبوله بالإجماع بالتدقيق الجنائي، وما حصل هو إقرار النواب بعجزهم عن محاسبة سلامة على مستوى مصرف لبنان أو تحت سقف كل الوزارات التي مرت في 30 سنة من التفلت المريع، وكل هذا له أب هو الرئيس عون".
واعتبر أن "أول من يتحمل المسؤولية عن وصول لبنان الى ما هو عليه، هو رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري، لكنه لم يأت بنفسه بل أتى معه طاقم سياسي نتج عن الطائف وأسماء عدة منها رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط، هذه السياسة هي عدة العمل، ومن سير أمور هذه السياسة هو مجلس النواب الذي الغى الأصوات الحرة، وتم كسر قدرة اللبنانيين على التحرر والرفض، ووضعو هذه السياسة ودعوا لتبنيها"، مشيرا الى أن الحريري الأب الراحل كان يقول أن جميع الديون ستزال عند السلام مع إسرائيل، وتأخر السلام ولن يصبح هناك سلام لأسباب عديدة اقليمية ودولية، فكيف نتهم الرئيس عون بما آلت اليه الأمور؟".
وشدد النائب أسود على أن "هناك ذاكرة بدأت عام 1988، عبر دولة حاولت أن تستعيد سيادتها وأرضها، عند توقيف المرافق غير الشرعية في لبنان، وبالتالي محاربة الفساد الذي كان، وأتى الرئيس عون آنذاك وضرب الصحن، وقام الجميع ضده لأنهم يأكلون جميعا من هذا الصحن، وقد حاربه الجميع، ولم يتغير شيئ حتى الآن"، موضحا أن "أبشع فكرة هي ضم الميليشيات الى الدولة اللبنانية، وبالتالي كانت الميليشيا أقوى من الدولة، لتتحول الأخيرة الى ساحة للميليشيات في داخلها، والرئيس عون يحارب هذه الفكرة، وهنا نقول أنه على اللبنانيين عموما والمسيحيين، قبل أن يتهموا الرئيس عون بأي أمر، لا يمكن الغاء الماضي، وبالنتيجة عند الحكم، كل يتحمل مسؤوليته، وعلى المسيحيين الإنتباه، فالمعركة ليست اقتصادية ومالية فحسب، بل هي معركة سياسية كبيرة".
وأكد أن "هناك موقفين مبدئيين سياسيين للتيار الوطني الحر، الموقف الأول هو أننا إصلاحيين، والموقف الثاني هو أننا نمد يدنا للجميع ضمن أطر الإحترام المتبادل والتوازنات واحترام القانون والدستور".

On what planet?
 

Viral

Active Member


أسود: الرئيس عون فرض على النواب الإقرار بعدم إمكانية منع التدقيق الجنائي

الاثنين ٣٠ تشرين الثاني ٢٠٢٠ 20:54سياسة




أشار عضو تكتل لبنان القوي النائب زياد أسود، الى أن "التدقيق الجنائي له أب إسمه رئيس الجمهورية العماد مياشل عون، وليس أي أحد من الموجودين على الساحة السياسية، وهو فرض على النواب أن يقولوا بأنه لا يمكن الوقوف بوجه التدقيق الجنائي، خصوصا أننا اعتدنا في لبنان على تصفير العداد تحت ترهيب الحرب الأهلية، ويمنع الدخول على أي مغارة في البلد والكشف عنها تحت التهديد المذكور".



وشدد النائب أسود، في تصريح تلفزيوني، على أن "حاكم مصرف لبنان أخفى كل الهندسات المالية التي أقامها، مما أدى الى اختفاء أموال الدولة والناس، وقال بأنه لا يمكن التدقيق بسبب السرية المصرفية، وبقرار مجلس النواب وقبوله بالإجماع بالتدقيق الجنائي، وما حصل هو إقرار النواب بعجزهم عن محاسبة سلامة على مستوى مصرف لبنان أو تحت سقف كل الوزارات التي مرت في 30 سنة من التفلت المريع، وكل هذا له أب هو الرئيس عون".
واعتبر أن "أول من يتحمل المسؤولية عن وصول لبنان الى ما هو عليه، هو رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري، لكنه لم يأت بنفسه بل أتى معه طاقم سياسي نتج عن الطائف وأسماء عدة منها رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط، هذه السياسة هي عدة العمل، ومن سير أمور هذه السياسة هو مجلس النواب الذي الغى الأصوات الحرة، وتم كسر قدرة اللبنانيين على التحرر والرفض، ووضعو هذه السياسة ودعوا لتبنيها"، مشيرا الى أن الحريري الأب الراحل كان يقول أن جميع الديون ستزال عند السلام مع إسرائيل، وتأخر السلام ولن يصبح هناك سلام لأسباب عديدة اقليمية ودولية، فكيف نتهم الرئيس عون بما آلت اليه الأمور؟".
وشدد النائب أسود على أن "هناك ذاكرة بدأت عام 1988، عبر دولة حاولت أن تستعيد سيادتها وأرضها، عند توقيف المرافق غير الشرعية في لبنان، وبالتالي محاربة الفساد الذي كان، وأتى الرئيس عون آنذاك وضرب الصحن، وقام الجميع ضده لأنهم يأكلون جميعا من هذا الصحن، وقد حاربه الجميع، ولم يتغير شيئ حتى الآن"، موضحا أن "أبشع فكرة هي ضم الميليشيات الى الدولة اللبنانية، وبالتالي كانت الميليشيا أقوى من الدولة، لتتحول الأخيرة الى ساحة للميليشيات في داخلها، والرئيس عون يحارب هذه الفكرة، وهنا نقول أنه على اللبنانيين عموما والمسيحيين، قبل أن يتهموا الرئيس عون بأي أمر، لا يمكن الغاء الماضي، وبالنتيجة عند الحكم، كل يتحمل مسؤوليته، وعلى المسيحيين الإنتباه، فالمعركة ليست اقتصادية ومالية فحسب، بل هي معركة سياسية كبيرة".
وأكد أن "هناك موقفين مبدئيين سياسيين للتيار الوطني الحر، الموقف الأول هو أننا إصلاحيين، والموقف الثاني هو أننا نمد يدنا للجميع ضمن أطر الإحترام المتبادل والتوازنات واحترام القانون والدستور".

I meant to ask you. Please don’t post anything positive that might give the 2 million Lebanese bank depositors any hope they will get their money back from Riad Salameh and the mafia that is protecting him so you don’t trigger extra effort from the trolls and electronic army prostitutes to respond to your post within minutes and get likes from their counter part prostitutes instantly within seconds.

Keep in mind any hope for the Lebanese victims to get their money back to rebuild their country means devastation to the criminals who employed those electronic prostitutes.

Half of the 2 million who were ripped off by Salameh Ponzi scheme will never send a penny back to Lebanon but that’s not of Salameh and his mafia problem. Their looted money is secured offshore and what is left of Lebanon is an empty shell to be dumped in the trash.

If the true Lebanese victims don’t rise and hang Salameh and his sponsors by the balls, they deserve what’s about to happen to them during the next three months.

And by all means don’t post anything that exposes Al-Shahid Rafik Hariri Alla Yghammi2lo who left us his Saudi son to burry the country that he slaughtered before his got killed, hopefully they join each other soon enough if there is any Lebanese with balls still living in Lebanon…
 

Resign

Well-Known Member
Orange Room Supporter


أسود: الرئيس عون فرض على النواب الإقرار بعدم إمكانية منع التدقيق الجنائي

الاثنين ٣٠ تشرين الثاني ٢٠٢٠ 20:54سياسة




أشار عضو تكتل لبنان القوي النائب زياد أسود، الى أن "التدقيق الجنائي له أب إسمه رئيس الجمهورية العماد مياشل عون، وليس أي أحد من الموجودين على الساحة السياسية، وهو فرض على النواب أن يقولوا بأنه لا يمكن الوقوف بوجه التدقيق الجنائي، خصوصا أننا اعتدنا في لبنان على تصفير العداد تحت ترهيب الحرب الأهلية، ويمنع الدخول على أي مغارة في البلد والكشف عنها تحت التهديد المذكور".



وشدد النائب أسود، في تصريح تلفزيوني، على أن "حاكم مصرف لبنان أخفى كل الهندسات المالية التي أقامها، مما أدى الى اختفاء أموال الدولة والناس، وقال بأنه لا يمكن التدقيق بسبب السرية المصرفية، وبقرار مجلس النواب وقبوله بالإجماع بالتدقيق الجنائي، وما حصل هو إقرار النواب بعجزهم عن محاسبة سلامة على مستوى مصرف لبنان أو تحت سقف كل الوزارات التي مرت في 30 سنة من التفلت المريع، وكل هذا له أب هو الرئيس عون".
واعتبر أن "أول من يتحمل المسؤولية عن وصول لبنان الى ما هو عليه، هو رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري، لكنه لم يأت بنفسه بل أتى معه طاقم سياسي نتج عن الطائف وأسماء عدة منها رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط، هذه السياسة هي عدة العمل، ومن سير أمور هذه السياسة هو مجلس النواب الذي الغى الأصوات الحرة، وتم كسر قدرة اللبنانيين على التحرر والرفض، ووضعو هذه السياسة ودعوا لتبنيها"، مشيرا الى أن الحريري الأب الراحل كان يقول أن جميع الديون ستزال عند السلام مع إسرائيل، وتأخر السلام ولن يصبح هناك سلام لأسباب عديدة اقليمية ودولية، فكيف نتهم الرئيس عون بما آلت اليه الأمور؟".
وشدد النائب أسود على أن "هناك ذاكرة بدأت عام 1988، عبر دولة حاولت أن تستعيد سيادتها وأرضها، عند توقيف المرافق غير الشرعية في لبنان، وبالتالي محاربة الفساد الذي كان، وأتى الرئيس عون آنذاك وضرب الصحن، وقام الجميع ضده لأنهم يأكلون جميعا من هذا الصحن، وقد حاربه الجميع، ولم يتغير شيئ حتى الآن"، موضحا أن "أبشع فكرة هي ضم الميليشيات الى الدولة اللبنانية، وبالتالي كانت الميليشيا أقوى من الدولة، لتتحول الأخيرة الى ساحة للميليشيات في داخلها، والرئيس عون يحارب هذه الفكرة، وهنا نقول أنه على اللبنانيين عموما والمسيحيين، قبل أن يتهموا الرئيس عون بأي أمر، لا يمكن الغاء الماضي، وبالنتيجة عند الحكم، كل يتحمل مسؤوليته، وعلى المسيحيين الإنتباه، فالمعركة ليست اقتصادية ومالية فحسب، بل هي معركة سياسية كبيرة".
وأكد أن "هناك موقفين مبدئيين سياسيين للتيار الوطني الحر، الموقف الأول هو أننا إصلاحيين، والموقف الثاني هو أننا نمد يدنا للجميع ضمن أطر الإحترام المتبادل والتوازنات واحترام القانون والدستور".


I just watched his interview
he complained why the thawra targets Aoun only
he asked them to target them Kellon (Aoun with the others)
Kellon ya3neh Kellon

Wahahaah
ya 7aram kif b bar3to
 

Viral

Active Member
Take it from the source:
As soon as they discovered gas in bloc 4, they plugged the well and left...


 
Top