Lebanon's Dam Projects Destructive or Constructive ?

Do you believe the dam projects in Lebanon are?

  • But/And is succeeding already, with no proved related corruptions!

    Votes: 0 0.0%

  • Total voters
    16

Al Muqawama

Legendary Member
I know this is very sensitive topic for the 3awnni base because Bassil is heading the latest dam projects and is considered to become a Michel Aoun legacy for the future after he passes away!

But if we all put our za3ameh affiliation aside for a moment and just seek facts here and how such big projects will impact Lebanon whether you believe for the worse or good. Lets discuss that and lets see what all sides are saying about these projects.

Some of these dam projects are already a reality that changed our landscape forever and for many people this is really upsetting on so many levels!
Most of us if not all have strong love and are deeply connected to this land and we show it and express it differently, some of us care more about traditions, heritage, history, culture which is all part of our land some few others care only about making more money.

So lets try look at this from all directions and lets be emotional about this! Lets not take human emotions as a bad thing because after all human beings are driven by their emotions so lets not take it for granted!

The valleys and great mountain tops of our magnificent homeland is what made so many of us attached to this land and part of our identity and seeing it being destroyed just like that is very emotional!

So many of these valleys are part of our history and a travel in time for many of us when you wonder in them now they are being replaced with something else!

Yes Lebanon is in need of water but Lebanon is also in need of eco-cultural green spaces.. specially when we are being encircled with such little space (10452km2)!
Lebanon is more and more ending up like a giant cement block so how can we not be emotional about this?

Lets not speak like there were no alternative because there is always one!

Anyway I hope we can post all available propaganda here whether for these projects or against them as the truth is always in-between here and there!

I once knew FPM as people who cared about this and were deeply emotional about it and how much they were against the كسارات so how is this any different?

I'm clearly one-sided on this for the obvious reasons of maintaining our landscape, traditions, identities, heritage, culture etc!

So again I ask you to dedicate this thread to the dam projects in Lebanon and posts all available info on it no matter the source let it be OTV or the opposite of OTV.



PEACE
 

Iron Maiden

Paragon of Bacon
Orange Room Supporter
use the search button before u open new threads there is another one exactly like this one
 

Al Muqawama

Legendary Member
Skynews considered to be anti FPM media but worth watching..

The claims against it that these projects are unfinished..



use the search button before u open new threads there is another one exactly like this one

I did.. they were not about all the dams but specific dams =)
 

Al Muqawama

Legendary Member
Picture of the new Mseilha dam showing how it changed the whole landscape and its historical valley and a newly built stone wall in front the mseilha fort block the spectacular view there used to be once a time! :(

EaZAvZMXsAM8pHf
 

Al Muqawama

Legendary Member
The Fight for Bisri continues..



البدائل عن مشروع سد بسري كثيرة



أنقذوا مرج بسري



03/05/2020 - مرج بسري



تحالف أساتذة الجامعيين في لبنان : لا لتنفيذ مشروع سد بسري


خمسة أسئلة عن مشروع سدْ بسري
4 Apr 2020


....
 

Al Muqawama

Legendary Member
..the Fight for Bisri continues


أربع بلديات تقرر سحب موافقتها

9 Apr 2020 - NewTV







----


وزير الطاقة: وقف سدّ بسري هدرٌ للمال العام
4 Apr 2020



زياد اسود يطلب من جبران باسيل اطلاق اسم "سدّ ميشال عون"



أبي خليل حول سد بسري ولجنة التفتيش الدولية

 

Al Muqawama

Legendary Member
I would like to know more about this Dany Khoury..
Is he the same garbage guy who made millions of dollar from garbage?
 

Al Muqawama

Legendary Member
من هو داني خوري متعهّد سد بسري


84491014_1057795831247364_699386384217014272_o-780x441.jpg

بعد أن طرده الثوّار من مرج بسري منذ شهرين، يحاول المتعهّد داني خوري العودة إلى المرج لجرف الرمول. فمن هو داني خوري متعهّد سد بسري؟

يُعتبَر داني خوري أحد رجال السلطة في لبنان، ويقال أنّه محسوب على الوزير جبران باسيل والرئيس عون. هذا الرجل يملك أمبراطوريّة مقاولات. فقد حصلت شركته على عقد بقيمة 142 مليون دولار لطمر النفايات في مكبّ برج حمّود. كما أنّ خوري هو المتعهّد الرئيسي لمشروع سد “بقعاتة كنعان” حيث بدأت شركته بأعمال الحفر والبناء دون إجراء دراسة تقييم أثر بيئي، في مخالفة فاضحة للقوانين، الأمر الذي عرّض القرى المجاورة لمخاطر الإنهيارات. ولم يكتف خوري بتدمير الوادي، بل قامت شركته برمي المخلّفات في مجرى النهر بغطاء من وزارة الطاقة.


ويشارك داني خوري في صفقة سد بسري التي يصفها بـ”صفقة عمره”، حيث يتحضّر للإنقضاض على صخور المرج وأتربته وأشجاره الممتدّة على مساحة 6 مليون متر مربّع، ساعياً وراء أرباح خياليّة بعشرات ملايين الدولارات.إنّ الثورة ليست فقط على رجال السياسة بل أيضاً على المقاولين وحيتان المال المتحكّمين بمشاريع الدولة وسياساتها بما يخدم مصالحهم الخاصّة على حساب البيئة والإقتصاد الوطني.​



 

oldschool

Active Member
Lol allati yasifuha bi safkat oomrihi. Wlak ayre bi your sources.

3icho Bala mayy. Base Kam sene bi siro y2ulo lei ma aanna mayy lei ma fi mcheri3
 

oldschool

Active Member
Paul ABI rached is a local charlatan and crook.
The municipalities that pulled their approval are because of joumblat
They got the settlement money from estemleket and now because of politics he opposes the project



Opposing this project is a new example of sabotage led by warlords and as usual idiots fall for it. Bo2toch ide eza hada men El thawra Ken seme3 fi lal marej
 

Al Muqawama

Legendary Member

عاجل: المتعهّد داني خوري يستعدّ للعودة إلى مرج بسري لاستكمال تدمير المنطقة بمؤازرة أمنية من الحكومة، ودعوة للإعتصام!
في حين تغرق البلاد في الفقر المدقع والجوع والعتمة، أبلغ وزير الطاقة ريمون غجر النوّاب المعنيّين إصراره على استكمال أعمال سد بسري وصرف مئات ملايين الدولارات عليه، وأعلن أنّ المتعهّد داني خوري يملك أسبوعاً واحداً لإعادة معدّاته إلى مرج بسري قبل أن يخسر تمويل المشروع من البنك الدولي. وكانت الوزارة قد رفضت اقتراح تحويل الأموال لمساعدة الفقراء. وأكّد وزير العتمة أن المتعهّد يستعدّ للعودة إلى الموقع بمؤازرة أمنية من الحكومة.
لذلك، تناشد "الحملة الوطنية للحفاظ على مرج بسري" جميع اللبنانيّين للإعتصام يوم السبت الساعة 11 صباحاً على جسر بسري تأكيداً على أنّ صفقة سد بسري لن تمرّ مهما حاول أمراء الفساد والمحاصصة. كما تدعو الحملة إلى التخييم عند مداخل مرج بسري إبتداءاً من الليلة.
#سد_بسري_لن_يمر


Ec_RqxSXoAgVtPy
 
Last edited:

Al Muqawama

Legendary Member
عيوب سد بسري وأخطاء الإدارات المتعاقبة
مشروع «زيادة تغذية بيروت الكبرى بالمياه»، بما فيه سد بسري وتأمين مياه من بحيرة القرعون ونبع عين الزرقا وينابيع جزين، قام على دراسات تمّت بطلب من مجلس الإنماء والإعمار بالتعاون مع البنك الدولي، وتبيّن أن قسماً كبيراً منها مغلوط ومنقوص ومتناقض، أو وُضع غبّ الطلب.
من العيوب «القاتلة» للمشروع والمسبّبة لفشله، ما يتعلّق بالناحية الهيدرولوجية ونوعيّة المياه، ومع ذلك لم يتمّ إدراجها من قبل الوزراء المعنيين في جدول الجلسات الحواريّة التي عُقدت في السراي الحكومي، أول من أمس، وتلك التي ستعقد اليوم. إذ في الواقع، لا كميات كافية من المياه في نهر بسري لتبرير تشييد السدّ بمواصفاته المطروحة (سعة بحيرته 125 مليون م3) بهدف خدمة مناطق مثل بيروت الكبرى، أي خارج مساره الطبيعي (ضمن جزين والشوف والإقليم وصيدا). وذلك نظراً إلى التغيّر المناخي ونتائجه من احتباس حراري وجفاف مُبكر، وتأثيره في تدفق المياه الى النهر خلال السنوات الثلاثين السابقة. إذ تبيّن أن تأمين الكمية المطلوبة جرى خلال عامين من أصل كلّ 10 أعوام. علماً أن مقاربة تعبئة هكذا نوع من السدود تكون سنوية، ولا تسمح بتخزين فائض سعة البحيرة الى العام اللاحق في حال توفّره.
وتأكيداً على انخفاض المياه الوافدة الى نهر بسري، صدر في تشرين الأول 2018 مستندٌ رسمي عن البنك الدولي خفّض بموجبه كميات المياه الوافدة الى نهر بسري/ الأولي، لتصبح بالحد الأدنى 60 مليون مكعّب في السنة، أي أن سعة بحيرة السدّ لن تتعدّى 45 مليون متر مكعب (الفارق يبقى لتأمين ديمومة نهر الأولي)، مما يعني أنّه لا جدوى من تنفيذ مشروع السدّ، ولن تبقى كمية صافية من المياه يمكن جرّها لصالح بيروت الكبرى، بعد حسم كميات التسرّب الطبيعي والتبخّر الحالي والتخزين الإلزامي الدائم، والفروقات من جراء انخفاض حجم التخزين بسبب الردميات والتلوّثات، والكميّات المطلوبة لتغذية صيدا وجزين وإقليم الخروب. ومن دون احتساب التسربات الإضافية المحتملة أو تزايد التبخّر نسبةً لارتفاع حرارة الأرض مستقبلاً (وفق دراسة BGR ووزارة البيئة عام 2013).
صدور هكذا مستند رسمي عن البنك الدولي، من دون تخفيض موازٍ للمساحة السطحية للبحيرة، أو إلغاء المشروع برمّته، يُشكل إثباتاً لبطلان المراسيم الأساسية المتعلّقة بالإستملاكات وقبول القروض وسواها، خصوصاً أن معظمها قام على أساس مشروع سد سعته تصل إلى 130 مليون متر مكعب، إضافة إلى إنتاج طاقة كهرمائية قدرها 12 ميغاوات (لتعويض خسائر مصلحة الليطاني في إنتاج الكهرباء)، غير أنّ إنتاج هذه الكمية يحتاج أقلّه لنحو 3.9 م3/ ثانية من المياه المتدفقة الدائمة، أي ما مجموعه 120 - 125 مليون م3 سنويّاً... وهي كميّة لن تتوفّر في كل سنة، باحتساب جداول مصلحة الليطاني، مما يجعل إنتاج الطاقة الدائمة مستحيلاً.
من شبه المستحيل تأمين أيّ كمية مياه من بحيرة القرعون لبيروت الكبرى

مما سبق، يمكن القول إن من شبه المستحيل تأمين أيّ كمية مياه من بحيرة القرعون لبيروت الكبرى، لعدم توفّر الكمية المطلوبة (50 مليون م3 / السنة)، في ظلّ الحاجة إليها لتنفيذ مشاريع مصلحة مياه الليطاني طالما أن المياه الوافدة إلى البحيرة لم تتعدَّ 400 مليون م3 / السنة، أو نظراً لتلوثها وتطلّب معالجتها عشرات السنين للوصول إلى حلول لتنقيتها وبكلفة تتعدّى 100 دولار لكل متر مكعب من المياه. أضف أنه يستحيل معالجة السيانوبكتيريا عبر تشغيل محطة الوردانيّة لتكرير المياه المُبتذلة والصرف الصحي أو معالجة الوحول الناتجة عن هذه العملية، مهما كانت التقنيات المعتمدة.
إضافة إلى كلّ ما تقدّم، استندت إدارة البنك الدولي، لجرّ مياه القرعون وعين الزرقا الى بيروت الكبرى، الى المرسوم 14522/1970 في حين أن مضمونه يؤكّد العكس، لا سيّما أنه صدر قرار عن مجلس الوزراء (الرقم 41/91 تاريخ 20/03/1991) الذي صدّق على محتوى المرسوم. والخلاصة أن مشروع سدّ بسري محكوم بالفشل والمطلوب التراجع عنه ودراسة البدائل الصديقة للإنسان والبيئة، بدل عقد الجلسات الحواريّة.

* أخصائي جودة، متحدّث باسم لجنة أهالي وسكان مرج بسري



 
Top