Massive Explosion in Beirut | 04-08-2020

Notorious

First of his Name
Orange Room Supporter
That is the point of view of everyone on one side or the other ... i personally think both sides are shite and the solution is outside of them.. but hey enjoy the civil war because that is the path we are on. No one will win unless it is an extermination one and guess who has the upper hand.
It’s your right to think they are both shite, but there are things that are facts and others opinion.

for example: Sectarian tension is not true on either side. It’s a question of the fundamental differences that I mentionned earlier (directly correlated to power)
The investigative judge is not the judge that passes sentence. Kholes dawro lal investigative judge. The case is now in Fadi Sawwan's hands.
Your saying that lightly. Only The investigative judge has a conflict of interest. Say that to the dozens of people that were framed due to corrupt police officers.
 

Dr. Strangelove

Nuclear War Expert
Staff member
It’s your right to think they are both shite, but there are things that are facts and others opinion.

for example: Sectarian tension is not true on either side. It’s a question of the fundamental differences that I mentionned earlier (directly correlated to power)

Your saying that lightly. Only The investigative judge has a conflict of interest. Say that to the dozens of people that were framed due to corrupt police officers.
Framed? We don't know they were framed. The judge will determine that.
 

TayyarBeino

Legendary Member

إقتراح البطريرك... طبخة بحص

الأربعاء 27 تشرين الأول 2021 11:00 مارون ناصيف - خاص النشرة



طبخة بحص هو ما يحاول البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي تسويقه كحل للأزمة السياسية الناتجة عن إعتراض الوزراء المدّعى عليهم في ملف إنفجار المرفأ (غازي زعيتر وعلي حسن خليل ويوسف فنيانوس ونهاد المشنوق) على إجراءات المحقق العدلي القاضي طارق البيطار بحقهم. طبخة بحص لأن إقتراح الحل الذي جال به البطريرك الراعي على بعبدا وعين التينة والسراي الحكومي غير قابل للتطبيق لا قانوناً ولا في السياسة.

فما طرحه سيد بكركي يعني عملياً فصل ملاحقة رئيس الحكومة السابق حسان دياب والوزراء الأربعة السابقين، عن تحقيقات المرفأ التي يتولاها القاضي البيطار، وإنشاء لجنة تحقيق برلمانيّة لملاحقة دياب والوزراء وإذا رأت أن هناك حاجة للإدعاء عليهم، تتم إحالتهم على المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء. في القانون لا يمكن لهذا الحل أن يسلك طريقه لأن القاضي البيطار وبحسب مصادر متابعة للملف لا يمكن ان يتخلى عن هذه الصلاحية التي أعطته إياها القوانين، وقد سبق أن أكد هذه الصلاحية ودافع عنها في القرار الذي أصدره رداً على الدفوع الشكلية، التي قدمها الوزير السابق يوسف فنيانوس.
في القرار المذكور شدد المحقق العدلي على أن مجلس النواب وبحسب المادة 373 من قانون العقوبات يلاحق الوزراء والرؤساء في جرائم الإخلال بالواجب الوظيفي فقط، وفي حال إدّعت الهيئة العامة على هؤلاء بثلثي الأصوات داخلها، تحيلهم على المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء، ولا يحق للمحقق العدلي التدخل بهذا الجرم حصراً، أما في جرائم القتل والتخريب والحرق والقصد الإحتمالي التي إدعى فيها القاضي البيطار على رئيس الحكومة والوزراء السابقين لتبلغهم خطياً بوجود نيترات الأمّونيوم في المرفأ وعدم إتخاذ ما يلزم من إجراءات لمنع وقوع الإنفجار، فالصلاحيّة هي فقط للمحقّق العدلي وما من جهة قضائيّة أخرى يمكنها أن تتدخل بعمله او تسحبها منه. ما ذكره القاضي البيطار في قراره الذي ردّ فيه دفوع فنيانوس الشكليّة، لا يمكن أن يتراجع عنه وإن فعل ذلك وتراجع، يصبح إتّهامه بالإستنسابيّة وبإزدواجيّة المعايير في محله.
وحتى لو أقدم مجلس النواب على تبنّي طرح الراعي الذي كان في الأساس طرح رئيس مجلس النوّان نبيه بري، لن يكون البيطار ملزماً بوقف ملاحقاته لرئيس الحكومة والوزراء وسيكمل تحقيقاته وإجراءاته بحقهم وصولاً الى إصدراه القرار الظني.
هذا في القانون أما في السياسة، فهل من أحد نسي كيف طارت الجلسة النّيابية التي دعا اليها بري في 12 آب الفائت بسبب عدم تأمين النصاب القانوني لها، كل ذلك لأنّ الإتجاه كان لإقرار العريضة النّيابية التي وقّعها نواب أكثريّتهم من "حزب الله" و"حركة أمل" لملاحقة الوزراء والرؤساء أمام المجلس الأعلى أي في مجلس النواب وسحب هذا الملف من القاضي البيطار؟.
هل من أحد نسي أن الثنائي الشيعي لم يتمكّن من تأمين أكثر من ثلاثين نائباً لهذه الجلسة؟ وهل من أحد نسي كيف سحب عدد كبير من النوّاب الموقّعين على عريضة العار تواقيعهم عنها أبرزهم نواب تيار "المستقبل" وكتل "الحزب القومي" ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي وعدد من النواب المستقلين؟.
وإذا تمّت الدعوة لجلسة مماثلة، هل من أحد يتوقع أن نصابها سيتأمن؟ الجواب بالتأكيد لا، لأن ما من شيء تغيّر منذ آب الفائت وحتى اليوم.

 
Agnostic, you cheered up for Azerbaijani conquerors in historical Armenian lands.. You think you have sense? Hizb alla thugs had RPG...didnt you see them?
No sir! They were unarmed until they got sniped at in a very very very very very very sneaky way. But then the prophet Hassan Nasrallah had weapons descend upon them from the heavens so they could defend themselves. Sounds like a simple and logical explanation to what happened.
This will be the official army story. LOL
 

Notorious

First of his Name
Orange Room Supporter
Framed? We don't know they were framed. The judge will determine that.
If you read my message carefully you will understand thay what I’m trging to say is that I think you’re taking it very lightly that the guy leading the investigation has a clear conflict of interest.

I the. used the “guys being framed” as an example to illustrate consequences of bad “investigating”.
 

JB81

Legendary Member
Bye bye te72i2

Byenzal Samir 3a te72i2 tayyouneh bynzal Hassan Khalil 3al marfa2

Hek el Hakim put the equation according to his words

Ya hou ghashim, ya 3amil

Moumken 2 sawa
 

Dr. Strangelove

Nuclear War Expert
Staff member
القوات سكروا نص لبنان
العونية ما سكروا مدينة ملاهي🤣🤣
Ya khayye bravo, bes ma ba3attoulna wala soura ta nomboset fikon w nza22eflkon! All I'm getting are (frankly quite hilarious) videos of lonely SUVs, burly men struggling to form coherent sentences while standing among 5 or 6 of their best buddies, and Samara Hariri!
 

Dr. Strangelove

Nuclear War Expert
Staff member
Leik hal zmik wein ba3do! The Tayyouneh attack has been negotiated and closed by people of a higher pay grade than you. Just look pretty and stfu. You have been reduced to an epsilon.
You're actually proud of having conspired with Nabih Berri and Hezbollah to rape the justice system and stop the investigations into both the Aug. 4 and Tayouneh incident, just so that your boss doesn't get asked a couple of questions? You guys are something else...
 

flag-waver

Legendary Member
بعد أحداث الطيونة – عين الرمانة، أراد البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي لقاء المسؤولين السياسيين انطلاقاً من دعوته لهم إلى تحمّل مسؤوليّة ما يمكن أن تؤول إليه أمور البلاد في حال استمرار الشحن الطائفي. فتمّ تحديد المواعيد مع رؤساء الجمهورية ومجلسيْ النواب والوزراء منذ الأسبوع الماضي، أي قبل طلب مفوّض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي فادي عقيقي الاستماع إلى رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع.

https://www.lebanonfiles.com/articles/أبرز-العناوين/باسم-من-يتحدث-الراعي؟-وماذا-حدث-فعلاً-أ/
 
Top