• Before posting an article from a specific source, check this list here to see how much the Orange Room trust it. You can also vote/change your vote based on the source track record.

Nasrallah says he is loyal to Khamenei - Can he be trusted with the decision of war and peace in Lebanon?

Nasrallah

  • Claim that he will fight if Iran is attacked is a national treason

    Votes: 4 44.4%
  • Is taking whole Lebanon hostage without being elected

    Votes: 8 88.9%
  • Will bring the destruction of the Shia community

    Votes: 4 44.4%
  • Was talking in a pejorative propaganda way

    Votes: 1 11.1%
  • Shia were not numerous to hear the speech

    Votes: 1 11.1%
  • Shia like all Lebanese not ready to die for Iran

    Votes: 2 22.2%
  • Arab Shia against Iran choices

    Votes: 2 22.2%
  • Is an Iranian agent

    Votes: 5 55.6%
  • Is a proud Lebanese

    Votes: 2 22.2%
  • Is a little of both

    Votes: 2 22.2%
  • Is defending Lebanon

    Votes: 1 11.1%
  • Is defending the South

    Votes: 1 11.1%

  • Total voters
    9
Resign

Resign

Well-Known Member
Orange Room Supporter
Inferiority complex! Its express in the last tweet.
Funny times we live in
Times where equal citizenship under the law gets described as inferiority complex

Hezbollahi tarzan logic
why don't you go live in some persian jungle so we can build this country.
We'll call you back in once it's ready
but you'll have to leave your weapons with Khamenei.
 
  • Advertisement
  • Rafidi

    Rafidi

    Legendary Member
    Funny times we live in
    Times where equal citizenship under the law gets described as inferiority complex

    Hezbollahi tarzan logic
    why don't you go live in some persian jungle so we can build this country.
    We'll call you back in once it's ready
    but you'll have to leave your weapons with Khamenei.
    This country is not yours.
    You don't care whether we exist or not.
    You're only crying because we prove to be a tough nut to crack. Your goal is not to build the country but to get rid of us, whether through our weakness or our strength. But you will fail. This country belongs to us more it is to you. You should leave. Let me repeat what SHN told Jumblatt: "man yurid el talaq fal yor7el min hazal bait".
     
    Resign

    Resign

    Well-Known Member
    Orange Room Supporter
    This country is not yours.
    You don't care whether we exist or not.
    You're only crying because we prove to be a tough nut to crack. Your goal is not to build the country but to get rid of us, whether through our weakness or our strength. But you will fail. This country belongs to us more it is to you. You should leave. Let me repeat what SHN told Jumblatt: "man yurid el talaq fal yor7el min hazal bait".
    You can act tough all you want
    We’re going through the usual cycle
    Remember that Lebanon is nothing but a history book that repeats itself
    Eventually shi3iya l siyasiya will crumble same as all others due to regional realignments, nothing in your power to change.

    Kind advice
    Trok khat lal raj3a :)
     
    Rafidi

    Rafidi

    Legendary Member
    You can act tough all you want
    We’re going through the usual cycle
    Remember that Lebanon is nothing but a history book that repeats itself
    Eventually shi3iya l siyasiya will crumble same as all others due to regional realignments, nothing in your power to change.

    Kind advice
    Trok khat lal raj3a :)
    Ma fi shi ismo Shi3iyyeh el Siyesiyyeh. Shi3iyyeh el Siyesseh will happen when we have every sphere of the state under our control and decision making. Ya3neh there's a lot more for us to do before we get there. Self defense against foreign enemies, who are your masters, is not Shi3iyyeh siyessiyeh. That will not change under any guise.
     
    Resign

    Resign

    Well-Known Member
    Orange Room Supporter
    Ma fi shi ismo Shi3iyyeh el Siyesiyyeh. Shi3iyyeh el Siyesseh will happen when we have every sphere of the state under our control and decision making. Ya3neh there's a lot more for us to do before we get there. Self defense against foreign enemies, who are your masters, is not Shi3iyyeh siyessiyeh. That will not change under any guise.
    Right
    Again, trok khat lal raj3a (brotherly advice)

    Not long from now when the Shi3iye siyesiye expires due to the collapse of the Islamic Regime
    I guess we'll have to review the various speeches of Mr Nasrallah throughout the preceeding years.
    For example, the one of yesterday.
    In a country that respects itself, he'll face trial for nothing short of treason

    You're too biased and brainwashed to read and understand that i'm speaking my mind as a truly independent Master-free individual, a foreign concept in your case ya mr ذراع
     
    !Aoune32

    !Aoune32

    Well-Known Member
    Picasso

    Picasso

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    نصرالله يؤكد مرجعية الخامنئي... والحرب مستبعَدة

    هل باتت الملفات اللبنانية مرتبطة بالحل الإيراني؟


    ليس كلام السيد حسن نصرالله عن قدرة المقاومة على الرد على اي عدوان إسرائيلي، جديداً، ولا موقفه من حرب اليمن وهجومه على السعودية والإمارات ايضاً. الجديد واللافت الذي يُقرأ بوضوح هو إعلانه على الملأ أن المرشد السيد علي الخامنئي "إمامنا وقائدنا وسيدنا وعزيزنا وحسيننا في هذا الزمان، وأن الجمهورية الإسلامية في إيران هي قلب المحور ومركزه الأساسي، وهي داعمه الأقوى وعنوانه وعنفوانه وقوته وحقيقته وجوهره". في كلامه الذي لم يقله اي مرجع شيعي ليس تأكيداً لمرجعية ولاية الفقيه فحسب إنما أكثر من ذلك، في قدسية المناسبة، وهي تنعكس على الممارسات السياسية والامنية في البلد وفي ما يتعلق بالموقف من الملفات الإقليمية.

    في كلام نصرالله الأخير حسمٌ وجزمٌ بأن لا عودة إلى الوراء للكثير من القضايا. سيقال من الآن وصاعداً أن لا مرجعية أخرى لـ"حزب الله" اللبناني غير المرجعية الإيرانية بكل العناوين التي أثارها نصرالله وأعلنها، وفق سياسي لبناني متابع، "فالمقاومة ليست على الحياد ولن تكون على الحياد في معركة الحق والباطل وفي معركة الحسين ويزيد، والذين يظنون أن الحرب المفترضة إن حصلت ستشكل نهاية محور المقاومة، أقول لهم بقوة وثبات وصدق وإخلاص وعزم وتضحيات هذا المحور، هذه الحرب المفترضة ستشكل نهاية إسرائيل وستشكل نهاية الهيمنة والوجود الأميركي في منطقتنا". يعني ذلك، وفق السياسي نفسه، أن لبنان بات بلداً فيه فائض قوة يمثله "حزب الله" وله حيّز وازن في قرار الدولة، وسيكون هو المقرر في شكل نهائي عندما يتعلق الأمر بإيران وبالمنطقة وما يتصل بها بالبلد. وها هو تأكيد بأن تدخَّل "حزب الله" في سوريا تم بقرار إيراني، وإن كان في جزء منه يتعلق بلبنان. وها هي أيضاً نسخة المقاومة الإسلامية تتحول من لبنان الى المنطقة، بتأكيد نصرالله أنه جزء تابع للمرجعية الإيرانية ويمتثل لقرارها بصرف النظر عن موقف الدولة والتوازنات اللبنانية التي تبحث قواها عن استراتيجية دفاعية أو تقاطع في الموقف من المواجهة ومَن يديرها.

    النسخة التي قدمها السيد نصرالله للمقاومة في العاشر من محرم ذكرى استشهاد الحسين، ليست النسخة التي انطلق منها في المواجهة مع الاحتلال الإسرائيلي عندما كان يحمي قواته بالأحزمة الأمنية، ولا هي نسخة المقاومة التي حررت الجنوب اللبناني وأقفلت البوابة الإسرائيلية في أيار من العام 2000. هي صارت النسخة التي أُعلنت بوضوح انها للدفاع عن إيران، وأن لا خيار أمام "حزب الله" اليوم إلا أن يكون أحد أذرع المرجعية التي لا تدير اليوم مفاوضات مع الأوروبيين ولا تريد حرباً مباشرة مع الأميركيين الذين لا تهمهم سوى مصلحة إسرائيل في المنطقة، وفق ما يقول السياسي المتابع. لذا يعلن نصرالله كسر الخطوط الحمر ويؤكد احترامه للقرار 1701، انما حين تتعرض إيران لحرب فإن لبنان والمنطقة سيكونان جزءاً منها.

    وقْع كلام نصرالله لن يكون مقتصراً على اللبنانيين والعرب، إنما على الشيعة أنفسهم، الذين سمعوا للمرة الأولى مصطلحات جديدة. النقطة الثانية أن "حزب الله" سيغير تعامله مع ملف العقوبات، وهو بعث برسائل الى المسؤولين والدولة تؤكد ضرورة عدم الانجرار وراء الإجراءات الأميركية، لكنه موقف تصعيدي ليس له ترجمة عملية طالما أن نصرالله أكد التزامه القرار 1701، وبالتالي هناك ترابط مع مجموعة من الملفات يتركز التفاوض عليها بدءاً من ترسيم الحدود البرية والبحرية وتأمين استقرارها وصولاً الى الصواريخ، حيث ربطها نصرالله في أي تفاوض وصولاً إلى الوقوف إلى جانب إيران في أي حرب محتملة، في وقت يعطي الأميركيون مهلة إلى حين إنجاز اتفاق الترسيم كشرط لأي مساعدات مقبلة للبنان.

    ليس ربط نصرالله ملف لبنان بإيران مسألة تفصيلية، لكنه يقدم حزبه كقوة لمنع الحرب، بالتزامه القرار الدولي ثم التلويح بالحرب في المنطقة كلها إذا تعرضت إيران للحرب.

    وقد بات واضحاً من خلال رسائل نصرالله ان كل محاولات الأميركيين فصل الملف اللبناني عن الإيراني غير ممكنة، وهو أعاد التأكيد على توحيد الجبهات، وإعلان ولائه الكامل لخامنئي، وأنه ذراعه الأساسية في المنطقة، بوضوح وبلا مواربة، لذا باتت الملفات اللبنانية مرتبطة مباشرة بالحلول والاتفاقات مع إيران، أو بالمواجهة، واي حرب على الجمهورية الإسلامية ستؤدي إلى اشتعال المنطقة كلها، ما يعني أن المنطقة بما فيها لبنان مرتبطة بإيران سلماً أو حرباً.

    لكن الرسالة الأخرى تؤكد أن "حزب الله" لا يريد الحرب في الجنوب اللبناني إنما الحفاظ على الوضع القائم، إلى حد أن المرحلة المقبلة التي قيل إنها ستكون 6 أشهر قد تشهد عمليات كر وفر ومواجهات وعمليات محدودة إذا اقتضى الامر تحت سقف الـ1701، من دون أن تؤدي الى حرب شاملة، إلا إذا وصل الملف الإيراني إلى طريق مسدود.

    في المقابل، بدا الموقف اللبناني الرسمي متماهياً مع موقف نصرالله، أولاً في الاجماع على مواجهة أي عدوان، وثانياً في الحفاظ على الاستقرار ليتمكن لبنان من عبور المرحلة الحرجة مالياً واقتصادياً. وفي هذا الاطار يؤكد "حزب الله" انه يأتمر بقرار المرجعية الإيرانية وينتمي إلى ولاية الفقيه، وبالتالي لا يمكن فصل الحلول الشاملة في المستقبل عن مصير الجبهة الإيرانية. أما الوصول الى اتفاق حول ترسيم الحدود وبعده التنقيب عن النفط في حالة الاستقرار، فله اعتبارات إيرانية بالدرجة الأولى وعمادها فائض قوة "حزب الله" في المواجهة أولاً وأخيراً.


    النهار
     
    !Aoune32

    !Aoune32

    Well-Known Member
    أكد مصدر قضائي لصحيفة "الشرق الأوسط" أن "عودة القائد السّابق لسجن الخيام في جيش أنطوان لحد عامر إلياس الفاخوري، إلى لبنان من دون توقيفه أمر قانوني مائة في المائة"، موضحا أن "الجرم الذي ارتكبه سقط بمرور الزمن"، مشيرا الى أن "الحكم صدر بحق الفاخوري عن المحكمة العسكرية في عام 1998، وأدانه بجرم التواصل مع إسرائيل، لكن مع مرور 20 عاماً عليه يسقط الجرم حكماً، وبالتالي لا يمكن توقيفه وإعادة محاكمته".

    وشدد مرجع قانوني للصحيفة على أن "هذه القضية مثيرة للاستغراب، وترسم علامات استفهام كبيرة"، مبينا أنه "حتى لو سقط الجرم بمرور الزمن، يفترض توقيف هذا الشخص، وإحالته إلى المرجع الذي أصدر الحكم بحقه، لأن سقوط الحكم يجب أن يصدر بقرار قضائي يعلل الأسباب".

    وذكر بأن "بعض الذين ارتكبوا مخالفات أو جنحاً بسيطة منذ ثلاثة عقود، لم تُحذف أسماؤهم عن النشرة الجرمية، رغم شمولهم بقانون العفو العام الصادر في عام 1991، ولم تنظّف سجلاتهم إلا بعد مثولهم أمام القضاء وتسوية أوضاعهم"، لافتا الى أن "عودة شخص بهذه الخطورة الجرمية، وسحب المذكرات القضائية الصادرة بحقه يعني أنه جرى ترتيب وضعه قبل عودته لتجنيبه قرار التوقيف والملاحقة".
     
    Resign

    Resign

    Well-Known Member
    Orange Room Supporter
    كلام "خطير" لرجل دين إيراني.. "حزب الله هو إيران"!

     
    Muki

    Muki

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    كلام "خطير" لرجل دين إيراني.. "حزب الله هو إيران"!

    خطير؟؟؟

    Where have these people been living? Under what rock?
    Nasrulrat said he is a small soldier in "hizb wilayat al faqih" 11 years ago. He declared his allegiance to Ali Khameni2i 30 years ago (1989). He's not shy lzalami.


    (Listen to the audience cheers -- these black turbaned fellows are your countrymen and subsequently your problem).
     
    Omeros

    Omeros

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    ورفض نصرالله الحرب المفترضة على ايران، معتبرا أنها "ستدمر دولا وستكون حربا على محور المقاومة"، مضيفا: "لسنا على الحياد واي حرب ستكون نهاية لاسرائيل ونهاية الاحلام الاميركية"، مؤكدا أن "الامام علي الخامنئي هو قائد محور المقاومة وايران هي قلب المحور ومركزه الاساسي وداعمته الاقوى".
    لي عناوينك هلقد طويلة
     
    Top