President Michel Aoun: achievements and challenges

JustLeb

JustLeb

Legendary Member
Orange Room Supporter
كشف مقرّبون من رئيس الجمهورية ميشال عون لـ«الجمهورية» بأنّ رئيس الجمهورية ينتظر ما سيقدمه له الرئيس المكلف، وبأنّ هناك مسلمات يؤكد عليها عون، وهي:

- احترام نتائج الانتخابات النيابية، وانّ الحكومة يجب ان تكون انعكاساً للمجلس النيابي.

- لا احتكار للتمثيل الطائفي من اي طرف سياسي، حتى لا يتحكم بميثاقية الحكومة.

- لا أحد يأخذ زيادة عن حجمه.

وينقل المقرّبون عن عون اعتباره انّ تفاهم معراب قد سقط، ومهما كان هذا الاتفاق، فهو اتفاق سياسي وليس حكومياً، ولم يحصل أصلاً مع الرئيس المكلف حتى يلتزم به. فاتفاق معراب لم يعد قائماً لأنّ أحد طرفيه لم يحترمه.

ويكشف المقربون انّ رئيس الجمهورية أبلغ موفد رئيس حزب «القوات اللبنانية» الوزير ملحم الرياشي انّ طلب القوات لحقيبة سيادية يجب ان يوجّه الى الرئيس المكلف، فهو من يشكّل الحكومة، وامّا نيابة رئيس مجلس الوزراء فهي من حصة رئيس الجمهورية.

وبحسب المقربين فإنّ عون لا يفهم اسباب تأخر الحريري بتقديم تشكيلة، فهو، أي الحريري، وحده يعرف هذه الاسباب، وهو حتى الآن مصرّ على رأيه في توزيع الحصص التي لا تحترم معيار نتائج الانتخابات، والكرة في ملعبه. وحيال ذلك يشدّد رئيس الجمهورية، كما ينقل المقربون، على انّ أمام الحريري خيارين، الاول هو تشكيل حكومة وحدة وطنية على اساس نتائج الانتخابات، والثاني تشكيل حكومة اكثرية، والتي هي الاكثر ديموقراطية.

وفي الملف السوري، ينقل المقربون عن عون قوله: يجب ان ترفع كل الحواجز بين لبنان وسوريا لمصلحة لبنان الاقتصادية، ومعبر نصيب يجب ان يفتح امام الصادرات اللبنانية، ولا يجوز ان نبقي على القطيعة.
 
  • Advertisement
  • JustLeb

    JustLeb

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    بعد حديث ميراي عون الهاشم عن المشنوق... اتصال بين الرئيس والوزير!
    أخبار محليّة - الثلاثاء 07 آب 2018 - 18:41 -

    بعد حديث صحافي ادلت به مديرة مكتب رئيس الجمهورية السيدة ميراي عون الهاشم عن وزيرالداخلية نهاد المشنوق بانه مقصر وبان هناك اسماء فيها شبهات ثم ارسالها الى رئاسة الجمهورية في مرسوم التجنيس، علم موقع "ليبانون فايلز" ان اتصالا هاتفيا حصل بين رئيس الجمهورية ميشال عون والوزير المشنوق حول الموضوع وقد طلب الرئيس من المشنوق عدم الرد وتكفل بحل الموضوع شخصيا .



    Will he fire her like he did to Jean Aziz ???




     
    JustLeb

    JustLeb

    Legendary Member
    Orange Room Supporter


    أيّ ضرر على العهد من إطالة تشكيل الحكومة؟
    الحدث - الجمعة 17 آب 2018 - 06:11 - مروى غاوي

    مواعيد كثيرة، كان آخرها قبل أيّام، ضُرِبَت لولادة حكومة الرئيس المكلّف سعد الحريري ليتبيّن أنّ معظمها ذهب أدراج الرياح ولم يحن بعد الموعد الحقيقي للولادة، بل عادت المفاوضات إلى المربّع الأوّل أو توقّفت مع بروز عقدة خارجيّة لها صلة بمواقف الأفرقاء في الداخل من موضوع العلاقة مع النظام السوري.
    وكانت الشرارة انطلقت مع خطاب الأمين العام لـ"حزب الله" السيّد حسن نصرالله في ذكرى حرب تموز الذي حمل هجوماً على المملكة العربية السعودية في رسالة واضحة مفادها "لن يكون للمملكة ما تريده حكومياً"، وترجمته الداخلية أنّ "حزب الله" يرفض تدخل المملكة وأنّه قرّر أنْ يكون شريكاً في المفاوضات الحكوميّة لفرض شروط معيّنة. وأرفق نصرالله كلامه بنصيحة للحريري بألاّ يُلزِم نفسه بمواقف معيّنة قد يتراجع عنها في ما بعد، ويعتبر هذا الموقف من "حزب الله" بمثابة تدخّل يحصل للمرّة الأولى على خط التأليف بعدما عُرِفَ عنه أنّه ليس طرفاً معرقلاً في مسار التأليف وأنّه لا يضع "فيتوات" معيّنة أو يفرض حصصاً ويطالب بحقائب لغيره.
    في المقابل، شنّ الحريري هجوماً رافضاً للتطبيع مع النظام السوري وملوّحاً بالورقة الحمراء في وجه من طرح المسألة بتأكيده ألاّ حكومة إذا تم ربطها بالتطبيع، وحيث وَصَفَت قيادات "مستقبليّة" التطبيع بأنّه يشبه "حلم إبليس بالجنّة".
    وسط هذا الصراع في موضوع التطبيع، فإنّ المؤكد ألاّ حكومة في المدى المنظور إذا ما أضيف إلى العقدة الخارجيّة العقد الداخلية المتعلقة بالأحجام والأوزان والخلاف حول العقدتين الدرزية والمسيحيّة، ووسط كل هذا أيضاً فإنّ العهد هو من دون شك الأكثر تضرّراً من العملية الراهنة نظراً إلى حسابات بعبدا التي كانت تريد ولاية رئاسيّة مليئة بالازدهار والانجازات.
    الرئيس المكلّف متضرّر بدوره من الـتأخير الحاصل ومنزعج وفق أوساط "تيّار المستقبل"، لكنّه يبدو أكثر تحرّراً وارتياحاً من بعبدا التي تتحسّس محاولات لإفشال العهد. فالرئيس المكلّف متموضع حيث هو بدورين أساسيّين، فهو أوّلاً رئيس مكلّف لتشكيل الحكومة وهو أيضاً رئيس حكومة تصريف أعمال ومدرك أنّ لا خيارات سُنّية بديلة عنه إقليمياً وداخلياً أيضاً، فيما رئيس الجمهورية يتطلّع إلى هذه الحكومة على أنّها ستكون فعلياً حكومة العهد الأولى التي تناط بها عمليّة إطلاق المشاريع.
    فالعهد أنجز الانتخابات والتعيينات وتنتظره استحقاقات كثيرة أخرى أيضاً أهمّها الانتخابات النيابيّة عام 2022 والانتخابات البلديّة، كما أنّ العهد يواكب مسيرة الإعمار التي ستنطلق في سوريا وإصلاح الوضع الاقتصادي في لبنان عبر ترجمة وعود المؤتمرات الدولية لإطلاق العجلة الاقتصادية، ولعلّ الاستحقاق الأهم المنتظر الذي يمكن أنْ يسدّد جزءاً من مديونيّة الدولة يتمثّل في التنقيب عن الغاز الذي يسلك طريقه إلى التنفيذ بداية العام 2019.
    لهذه الأسباب فإنّ الضرر الأكبر يقع على عاتق العهد ولذلك فإنّ رئيس الجمهوريّة يستعجل التأليف أكثر من أيّ فريق آخر

     
    JustLeb

    JustLeb

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    عون اتصل بالأسد بتنسيق مع الروس
    أخبار محليّة - الجمعة 24 آب 2018 - 14:57 -​

    فيما شهدت الساحة المحلية خلال عطلة عيد الاضحى شللا شبه تام في الحركة السياسية بحيث غابت اي اتصالات او زيارات او اجتماعات لا سيما بين المعنيين بعملية تشكيل الحكومة، لم ينسحب هذا "الجمود" على الخط اللبناني – السوري، حيث كشف النقاب عن "محطّة" بارزة ستترك بلا شك تداعياتها على مسار التطورات المحلية، تتمثل في اتصال أجراه أخيرا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، بالرئيس السوري بشار الأسد، جرى خلاله بحث في موضوع النازحين السوريين وسبل تسريع عودتهم إلى ديارهم.
    هذه المعلومات الصحافية التي لم تؤكدها او تنفها اوساط القصر الجمهوري، يبدو انها دقيقة وان الاتصال حصل فعلا وقد أفيد ايضا عن اتصال اجراه قائد الجيش العماد جوزيف عون، برئيس الأركان في الجيش السوري، وزير الدفاع العماد علي عبد الله أيوب، مهنئاً بمناسبة عيد الجيش في الأول من آب، والذي يصادف أيضاً عيد الجيشين في البلدين. وجرى تشاور في التنسيق الأمني المشترك بين البلدين من خلال عمل مكتب التنسيق الأمني الذي يعمل بشكل متواصل في مجالات ضبط الحدود وحفظ الأمن على حدود كلا البلدين.
    ووفق ما تقول مصادر مطّلعة لـ"المركزية" فإن مبادرة عون الى مهاتفة الاسد منسقة مع الروس الذين يرون ان تفعيل التنسيق بين الجانبين اللبناني والسوري مفيد للمبادرة الروسية لاعادة النازحين الى بلادهم. أما التخريجة التي تم اعتمادها لإجراء الاتصال فتمثّلت في ان هدفه الاول هو الاطمئنان الى صحة عقيلة الرئيس الاسد أسمى الاسد التي أفيد أخيرا انها تعالج من السرطان، قبل ان يعرض الرجلان للأوضاع السياسية عموما وخطة اعادة النازحين خصوصا وضرورة التعاون في هذا المجال.
    الا ان هذه الخطوة لم تمر مرور الكرام في الداخل، تضيف المصادر، فقد زادت الشرخ الموجود اصلا حيال مسألة التطبيع مع النظام السوري، بحيث سارع من يدورون في فلك الاخير الى الترحيب بها في حين رفضها خصومه وعلى رأسهم رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع وقيادات تيار المستقبل وشخصيات كانت تنضوي تحت لواء 14 آذار. وما لا يمكن تجاهله، تتابع المصادر، ان الاتصال يأتي فيما تشكل مسألة التنسيق مع دمشق عائقا يكاد يكون الابرز امام طريق تأليف الحكومة، في موازاة إشكالية الحصص والاحجام. فالرئيس المكلف سعد الحريري اعلن مرارا رفضه المطلق للتطبيع وقال منذ ايام "اذا اصروا عليه، عندها لن تكون حكومة"، سائلة "ما الهدف من إجراء المكالمة؟ وما الهدف من الكشف عنها"؟ وهل حصولها يسهّل الولادة الحكومية المنتظرة ام يعقّدها"؟
    واذ تلفت الى ان اجتماعا قريبا يفترض ان يجمع الرئيسين عون والحريري، تقول ان اللقاء لا بد ان يحمل بعض التفسيرات في هذا الخصوص. وتشير الى ان الخيارات ليست كثيرة، فإما يكون اتفاق على اعادة احياء أسس التسوية الرئاسية وأبرزها النأي بالنفس ووضع المسائل الخلافية ومنها التطبيع مع سوريا جانبا، وإلا فإن عمر تصريف الاعمال سيطول في ظل العجز عن ايجاد بديل من الرئيس الحريري، ومصير المساعدات الدولية للبنان سيكون ايضا على المحك.. فهل يتحمّل العهد

     
    Tayyar9

    Tayyar9

    Legendary Member
    عون اتصل بالأسد بتنسيق مع الروس
    أخبار محليّة - الجمعة 24 آب 2018 - 14:57 -​

    فيما شهدت الساحة المحلية خلال عطلة عيد الاضحى شللا شبه تام في الحركة السياسية بحيث غابت اي اتصالات او زيارات او اجتماعات لا سيما بين المعنيين بعملية تشكيل الحكومة، لم ينسحب هذا "الجمود" على الخط اللبناني – السوري، حيث كشف النقاب عن "محطّة" بارزة ستترك بلا شك تداعياتها على مسار التطورات المحلية، تتمثل في اتصال أجراه أخيرا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، بالرئيس السوري بشار الأسد، جرى خلاله بحث في موضوع النازحين السوريين وسبل تسريع عودتهم إلى ديارهم.
    هذه المعلومات الصحافية التي لم تؤكدها او تنفها اوساط القصر الجمهوري، يبدو انها دقيقة وان الاتصال حصل فعلا وقد أفيد ايضا عن اتصال اجراه قائد الجيش العماد جوزيف عون، برئيس الأركان في الجيش السوري، وزير الدفاع العماد علي عبد الله أيوب، مهنئاً بمناسبة عيد الجيش في الأول من آب، والذي يصادف أيضاً عيد الجيشين في البلدين. وجرى تشاور في التنسيق الأمني المشترك بين البلدين من خلال عمل مكتب التنسيق الأمني الذي يعمل بشكل متواصل في مجالات ضبط الحدود وحفظ الأمن على حدود كلا البلدين.
    ووفق ما تقول مصادر مطّلعة لـ"المركزية" فإن مبادرة عون الى مهاتفة الاسد منسقة مع الروس الذين يرون ان تفعيل التنسيق بين الجانبين اللبناني والسوري مفيد للمبادرة الروسية لاعادة النازحين الى بلادهم. أما التخريجة التي تم اعتمادها لإجراء الاتصال فتمثّلت في ان هدفه الاول هو الاطمئنان الى صحة عقيلة الرئيس الاسد أسمى الاسد التي أفيد أخيرا انها تعالج من السرطان، قبل ان يعرض الرجلان للأوضاع السياسية عموما وخطة اعادة النازحين خصوصا وضرورة التعاون في هذا المجال.
    الا ان هذه الخطوة لم تمر مرور الكرام في الداخل، تضيف المصادر، فقد زادت الشرخ الموجود اصلا حيال مسألة التطبيع مع النظام السوري، بحيث سارع من يدورون في فلك الاخير الى الترحيب بها في حين رفضها خصومه وعلى رأسهم رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع وقيادات تيار المستقبل وشخصيات كانت تنضوي تحت لواء 14 آذار. وما لا يمكن تجاهله، تتابع المصادر، ان الاتصال يأتي فيما تشكل مسألة التنسيق مع دمشق عائقا يكاد يكون الابرز امام طريق تأليف الحكومة، في موازاة إشكالية الحصص والاحجام. فالرئيس المكلف سعد الحريري اعلن مرارا رفضه المطلق للتطبيع وقال منذ ايام "اذا اصروا عليه، عندها لن تكون حكومة"، سائلة "ما الهدف من إجراء المكالمة؟ وما الهدف من الكشف عنها"؟ وهل حصولها يسهّل الولادة الحكومية المنتظرة ام يعقّدها"؟
    واذ تلفت الى ان اجتماعا قريبا يفترض ان يجمع الرئيسين عون والحريري، تقول ان اللقاء لا بد ان يحمل بعض التفسيرات في هذا الخصوص. وتشير الى ان الخيارات ليست كثيرة، فإما يكون اتفاق على اعادة احياء أسس التسوية الرئاسية وأبرزها النأي بالنفس ووضع المسائل الخلافية ومنها التطبيع مع سوريا جانبا، وإلا فإن عمر تصريف الاعمال سيطول في ظل العجز عن ايجاد بديل من الرئيس الحريري، ومصير المساعدات الدولية للبنان سيكون ايضا على المحك.. فهل يتحمّل العهد

    I don't know why it's such a big deal. Whatever needs to be done to get the Syrians back to their country.
     
    JustLeb

    JustLeb

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    I don't know why it's such a big deal. Whatever needs to be done to get the Syrians back to their country.
    I agree with the president on this topic.
    I don't give a sh*t about the feelings of Hariri, Jomblat, Geagea etc... If calling Assad helps sending the refugees home, so be it...
    Personally I have said many times that I want to see Assad removed but not to be replaced by worse than him.
    Since he is going nowhere, we have to deal with the reality as we have no power to change it.
    I am sure PMA is strong enough to block any attempt by the Syrians to interfere in the Lebanese internal affairs, other than that there is no problem in dealing with them from state to state
     
    Aoune32!

    Aoune32!

    Well-Known Member
    PMA need to bang his hand on the table ba2a. enough is enough. we need the refugees out and we need a gov.
     
    mikeys71

    mikeys71

    Well-Known Member
    PMA need to bang his hand on the table ba2a. enough is enough. we need the refugees out and we need a gov.
    Lol ? really???? For the Syrians to go back home all that need to happen is the Syrian government open the damn border and receive their citizens. Lebanon need not to do anything about it. The government is benefiting from the Syrians presence they are spending the money giving to them by the UN both cell compare making a killing with the Syrians using their services and thus the government.
     
    vicking

    vicking

    Well-Known Member
    I was there from the beginning doing all the demos and supporting GMA all my life.
    The term is a DISASTER

    - Huge criminal rate in Christian regions and a proper invasion through the Syrian refugees. Remember the good times when we used to party all night with girls on short skirts, this is almost gone! Ask any girl. To walk with a short skirt, she may end up raped. Can you s'en d your kids to play downstairs? Never the Syrian kids have a different education and will end up punching your own kids. They are educated with different values that end up being anti Christian
    - no electricity and unclear plans to build electric plants
    - pollution is horrible. All our water is polluted, our wells as well. The air is twice pollutes versus maximum norms and cancer rate is skyrocking. All foods are contaminated, all water and even worse..look our beautiful sea. It became a dump for the trash
    - corruption to the top
    - country is ruined and all youg are taking one way tickets. Incoming money is not secured anymore
    - real estate crushed

    As a Christian Lebanese I feel a complete stranger in my country and is becoming a fifth place. I am sometimes missing the Syrian era, it wasn't that bad.

    So Aoun President is a complete fiasco and a disaster for the Christian as we lost a huge hope to rebuild the country.
    Our MPs are useless and never speak up, don't send the army to increase security and always reactive.

    We need a new political party with young and honest people
     
    L

    lebanese1

    Legendary Member
    We need a new political party with young and honest people
    yalla go ahead and form one!

    And let us know what this New party will do exactly to kick the Syrians out against international will and to bring you electricity against the will of traditional sectarian leaders...Is there anyone fighting for these two objectives specifically more than FPM?
     
    vicking

    vicking

    Well-Known Member
    yalla go ahead and form one!

    And let us know what this New party will do exactly to kick the Syrians out against international will and to bring you electricity against the will of traditional sectarian leaders...Is there anyone fighting for these two objectives specifically more than FPM?
    What does it take to send the army and police? Do daily army checkpoints? Allow people to defend themselves by providing political cover and training? Put fines on people who pollute and implement the law at all levels?

    With 10 ministers, 30 MPs and the Presidency I would expect something sorry..... It is a shame people are losing all hope in Lebanon
     
    L

    lebanese1

    Legendary Member
    What does it take to send the army and police? Do daily army checkpoints? Allow people to defend themselves by providing political cover and training? Put fines on people who pollute and implement the law at all levels?

    With 10 ministers, 30 MPs and the Presidency I would expect something sorry..... It is a shame people are losing all hope in Lebanon
    yeah it takes nothing.

    go form a party and show us how easily you will do it
     
    vicking

    vicking

    Well-Known Member
    yeah it takes nothing.

    go form a party and show us how easily you will do it
    What's the point of getting GMA and the Tayyar if we are not even able to implement the law?
    Worst, where are all our MP?
     
    Aoune32!

    Aoune32!

    Well-Known Member
    I was there from the beginning doing all the demos and supporting GMA all my life.
    The term is a DISASTER

    - Huge criminal rate in Christian regions and a proper invasion through the Syrian refugees. Remember the good times when we used to party all night with girls on short skirts, this is almost gone! Ask any girl. To walk with a short skirt, she may end up raped. Can you s'en d your kids to play downstairs? Never the Syrian kids have a different education and will end up punching your own kids. They are educated with different values that end up being anti Christian
    - no electricity and unclear plans to build electric plants
    - pollution is horrible. All our water is polluted, our wells as well. The air is twice pollutes versus maximum norms and cancer rate is skyrocking. All foods are contaminated, all water and even worse..look our beautiful sea. It became a dump for the trash
    - corruption to the top
    - country is ruined and all youg are taking one way tickets. Incoming money is not secured anymore
    - real estate crushed

    As a Christian Lebanese I feel a complete stranger in my country and is becoming a fifth place. I am sometimes missing the Syrian era, it wasn't that bad.

    So Aoun President is a complete fiasco and a disaster for the Christian as we lost a huge hope to rebuild the country.
    Our MPs are useless and never speak up, don't send the army to increase security and always reactive.

    We need a new political party with young and honest people
    This is not the fault of PMA.
    What you are witnessing is the same for the whole country. You really think the sunni sitting in Akkar or the shi3e in the bekaa has a different way of seeing things? We are all in this mess. We need real men to take us out of it.
     
    L

    Libanes

    New Member
    This is not the fault of PMA.
    What you are witnessing is the same for the whole country. You really think the sunni sitting in Akkar or the shi3e in the bekaa has a different way of seeing things? We are all in this mess. We need real men to take us out of it.
    100% and the sooner the Lebanese wake up and stop voting for their sectarian criminal leader and start voting based on merit, the sooner we can eliminate this entire political class of corrupt and incompetent politicians. Lebanese all have the same problems - no opportunity, security, electricity or other basic services - and the sooner we unite around the real issues and not our trivial sectarian religious identities - the sooner we can bring real men to power. Down with the ENTIRE political mafia ruling Lebanon, this has nothing to do with religion.
     
    JustLeb

    JustLeb

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    Le President Michel Aoun, en visite officielle au parlement europeen, rencontrera la diaspora libanaise lors d'une reception le mardi 11 septembre a 19h au Palais de Congres a Strasbourg (Place de Bordeaux).
    Reservez au 0663974670. Un transport collectif pourrait eventuellement etre organise au depart de Paris
     
    light-in-dark

    light-in-dark

    Legendary Member
    Le President Michel Aoun, en visite officielle au parlement europeen, rencontrera la diaspora libanaise lors d'une reception le mardi 11 septembre a 19h au Palais de Congres a Strasbourg (Place de Bordeaux).
    Reservez au 0663974670. Un transport collectif pourrait eventuellement etre organise au depart de Paris
    min dalna fakhourine fik ya habib el alb all the time kif ma kint wa chou ma sirt. lol:happy:;)
     
    Iron Maiden

    Iron Maiden

    Paragon of Bacon
    Orange Room Supporter
    I was there from the beginning doing all the demos and supporting GMA all my life.
    The term is a DISASTER

    - Huge criminal rate in Christian regions and a proper invasion through the Syrian refugees. Remember the good times when we used to party all night with girls on short skirts, this is almost gone! Ask any girl. To walk with a short skirt, she may end up raped. Can you s'en d your kids to play downstairs? Never the Syrian kids have a different education and will end up punching your own kids. They are educated with different values that end up being anti Christian
    - no electricity and unclear plans to build electric plants
    - pollution is horrible. All our water is polluted, our wells as well. The air is twice pollutes versus maximum norms and cancer rate is skyrocking. All foods are contaminated, all water and even worse..look our beautiful sea. It became a dump for the trash
    - corruption to the top
    - country is ruined and all youg are taking one way tickets. Incoming money is not secured anymore
    - real estate crushed

    As a Christian Lebanese I feel a complete stranger in my country and is becoming a fifth place. I am sometimes missing the Syrian era, it wasn't that bad.

    So Aoun President is a complete fiasco and a disaster for the Christian as we lost a huge hope to rebuild the country.
    Our MPs are useless and never speak up, don't send the army to increase security and always reactive.

    We need a new political party with young and honest people
    I remember the syrian era pollution, it was so much more glamourous.. di3anoun

    Can you be more superficial with your analysis?
     
    HannaTheCrusader

    HannaTheCrusader

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    when the christian leadership sold our rights
    that where we are today
    and the man they stabbed , is , was and will be the only one trying to preserve our rights
    and the same people still stabbing OUR RIGHTS, are still at it today

     
    Top