The French Initiative

JB81

Legendary Member
what a bright future
i was going to say that lebanon is a population of engineers and doctors and bankers, why do we need to rely on iraq
then i remembered this lebanon died 10 years ago and was replaced with another yemen/iraq/syria. so in a way you are correct, thank you big brother iraq, a more developed nation than lebanon helping us out...

Lebanon died on Oct 13 1990 and buried in 1992 once manzoumet Taef and on top Rafic elma2bour took grip on the state

And the rest are results of 30 years corruption

But whom we are preaching to?

People that glorify the Taef thugs?

This manzoumeh is coming to an end under Aoun; hence, the hope is there once they are removed
 

Weezy

Legendary Member
Lebanon died on Oct 13 1990 and buried in 1992 once manzoumet Taef and on top Rafic elma2bour took grip on the state

And the rest are results of 30 years corruption

But whom we are preaching to?

People that glorify the Taef thugs?

This manzoumeh is coming to an end under Aoun; hence, the hope is there once they are removed

Will he be ending this manzoumeh in his current lifetime or after he re-emerges as an angel with wings?
 

TayyarBeino

Legendary Member
19:32
ماكرون: فرنسا تعمل على إنشاء نظام تمويل دولي يضمن استمرار عمل الخدمات العامة اللبنانية في حال حدوث أي اضطراب سياسي في البلاد

19:27

ماكرون: نريد حكومة إصلاح في لبنان ونتمسك بخارطة الطريق التي اقترحتها
 

TayyarBeino

Legendary Member

أسفت مصادر التيار الوطني الحر للطريقة التي يتبعها بيت الوسط في ادارة الملف الحكومي، بتفويت الفرصة التي سنحت في اليومين الأخيرين. ‏لكنها أكدت تمسك التيار بكل جهد من شأنه أن يؤدي إلى تشكيل حكومة.

وأبدت المصادر خشيتها من أن الموانع التي حالت دون أن يؤلف الرئيس المكلف قبل ٧ أشهر لا تزال هي نفسها التي تحول بينه وبين الحكومة.
لكن مصادر التيار ثمنت موقف مصادر بيت الوسط التي اقرّت بأن ''الحكومة تتألف وفق الدستور بالتفاهم بين الرئيس المكلف ورئيس الجمهورية''، و هذا ما يعتبر اعترافا علنيا بالآلية الدستورية لتأليف الحكومة التي طالما طالبنا باحترامها.

اما فيما يتعلق باجتماعات البياضة، ‏فاعتبرت المصادر أنها تشاور طبيعي بين الكتل النيابية، ويا للأسف فإن الرئيس المكلف كان بإمكانه القيام بها لكنه تلكأ عن التشاور مع الكتل مثلما تلكأ مع رئيس الجمهورية خلافا للدستور .

 

cokezero

New Member
19:32
ماكرون: فرنسا تعمل على إنشاء نظام تمويل دولي يضمن استمرار عمل الخدمات العامة اللبنانية في حال حدوث أي اضطراب سياسي في البلاد

19:27

ماكرون: نريد حكومة إصلاح في لبنان ونتمسك بخارطة الطريق التي اقترحتها
W bytl3o y2ouloulna fi 7isar 🤣
 

Patriot

Well-Known Member
Orange Room Supporter
وطنية - عقد رئيس "لقاء سيدة الجبل" النائب السابق فارس سعيد، مؤتمرا صحافيا اليوم، في مكاتب "اللقاء" في الاشرفية بمشاركة وحضور: أنطوان قسيس، أحمد فتفت، إيلي قصيفي، إيلي الحاج، أيمن جزيني، إدمون رباط،، أمين محمد بشير، بهجت سلامة، بيار عقل، توفيق كسبار، جورج كلاس، جوزف كرم، خليل طوبيا، ربى كباره، رودريك نوفل، سامي شمعون، سوزي زيادة، سيرج بو غاريوس، سعد كيوان، طوني حبيب، غسان مغبغب، فادي أنطوان كرم، لينا تنير، ماجدة الحاج، ماجد كرم، منى فياض، مياد صالح حيدر، ندى صالح عنيد، لويس معراوي، آلان كرم، بطرس الخوري، علي أبو دهن، أنا رافاييل، زينة سعيد، جواد سعيد وعطالله وهبة.

وتلا سعيد بيانا، استهله بالقول:"أما وقد أعلن الامين العام لحزب الله، أنه القادر والقدير على حل الأزمة الوطنية، بدءا من الأزمة النقدية والإقتصادية من خلال القرض الحسن، وصولا إلى تحدي الدولة وحل الأزمة النفطية من مصادر ايرانية مرورا بأزمات الدواء والاستشفاء والغذاء.

أما وقد أعلن أنه الآمر الناهي في الجمهورية اللبنانية، ضاربا بعرض الحائط اتفاق الطائف والدستور وقرارات الشرعية الدولية، يسأل "لقاء سيدة الجبل" ما جدوى استمرار وجود رئيسٍ في بعبدا وتشكيلِ حكومة او تنظيم انتخابات نيابية؟

أضاف:" أمام هكذا واقع سياسي، سقط لبنان، كل لبنان تحت الاحتلال الإيراني ووقعنا في المحظور، وصار من واجبنا إطلاق معركة تحرير لبنان. هذا السيد أعلن أنه الحاكم المتحكم بالجمهورية، ومعه سقطت الجمهورية ورئيسها موقعا وشخصا فالرئيس ميشال عون ليس حكما وليس حاكما.

سقطت ادعاءات رئيس الجمهورية وسقطت نظرية "الرئيس القوي". ظن الرئيس وخلفه جمهور واسع من اللبنانيين أن تحالفه مع "حزب الله" يجعل منه حاكما، وأن وصوله إلى بعبدا يجعل منه حكما. النتيجة كانت أنه فقد موقع الحكم ولم يحصل على موقع الحاكم.

لذلك صار واجبا على الرئيس التنحي والاستقالة، كخطوة أولى على طريق تحرير لبنان من القبضة الايرانية وليتحمل "حزب الله" مسؤولية حكم لبنان واللبنانيين بوصفه قوة احتلال. فهو من اختار رئيس الجمهورية، وهو من سمى رئيس الحكومة المستقيلة، وهو من يدير مفاوضات تشكيل الحكومة المرتقبة، وهو سيشرف على الانتخابات القادمة وهو من يدير المرافق والمعابر".

كرر سعيد "معادلة "اللقاء" الذهبية": إما الدولة والدستور وإما الرئيس وحلفاؤه!
لماذا يتمسك "لقاء سيدة الجبل" بهذه المعادلة؟
لأن الاحتلال الايراني للبنان، كما كل الاحتلالات في العالم، لا يكتمل فقط من خلالِ القدرات العسكرية لهذا الاحتلال، انما أيضا وخاصة من خلال "تعاون" و"انصياع" جزء من الطبقة السياسية له، وترتكز العلاقة بين المحتل والمتعاون معه على مقايضة بسيطة: يعطي المتعاون جزءا من السيادة والاستقلال للمحتل مقابل الحصول على جزء من النفوذ وغالبا ما يكون على حساب الشريك الداخلي. هذا ما فعله رئيسِ الجمهورية ميشال عون الذي أعطى جزءا من السيادة والاستقلال لحزب الله ومن خلفة ايران، مقابل الحصول على جزء من النفوذ على حساب الدستور واتفاق الطائف.

وهنا نسأل أين أصبحت المادة 50 من الدستور التي تنص على أنه: "عندما يقبض رئيس الجمهورية على أزمة الحكم عليه أن يحلف أمام البرلمان يمين الإخلاص للأمة والدستور بالنص التالي: أحلف بالله العظيم إني احترم دستور الأمة اللبنانية وقوانينها واحفظ استقلال الوطن اللبناني وسلامة أراضيه".

إن العديد من ممارسات الرئيس ميشال عون خلال السنوات الخمس من ولايته الرئاسية تثبت أنه أقسم اليمين على دستور لا يريد التقيد بأحكامه لا بل يريد الإنقلاب عليه، ولذلك فهو يعمد يوميا الى تفسيره وفق أهوائه وحسب مصالح فريقه السياسي.

إن مقاربة لقاء سيدة الجبل لاستقالة الرئيس عون تتجاوز المطلب الانتخابي، أي أن الموضوع ليس استبدال رئيس بآخر، إنما يكمن في إسقاط الشرعية الدستورية والغطاء السياسي الذي يؤمنه الرئيس عون للاحتلال الايراني. فهذا الاحتلال كما قلنا يرتكز على عنصرين، الأول عسكري يستمد قوته من ايران، والثاني دستوري سياسي يؤمنه من يتعاون مع الاحتلال.

إن خروق الرئيس عون للدستور عديدة وواضحة وجلية، وأهمها:
1 - قوض الرئيس عون وما يزال طبيعة النظام السياسي اللبناني، إذ نصت الفقرة "ج" من مقدمة الدستور على الآتي: "لبنان جمهورية ديمقراطية برلمانية..."، بينما الرئيس عون يسعى في الممارسة اليومية للحكم إلى تحويل النظام البرلماني إلى نظام رئاسي، وهذا كله من فوق الدستور. إذ أن نزوع العهدِ إلى "الممارسة الرئاسية" للحكم يتنافى مع عدم المسؤولية السياسية لرئيس الجمهورية المنتخب لست سنوات وغير القابل للإقالة إلا في حالتي الخيانة العظمى وخرق الدستور!.

2 - إن هذا التحوير لطبيعة النظام السياسي من قبل الرئيس وفريقه ما هو إلا ارتداد لاستقواء الرئيس عينه بسلاح حليفه حزب الله، ذاك السلاح الذي قال عون في شباط 2017 أنه ضروري اذ يكمل عمل الجيش الذي ليس قويا كفاية. ويناقض كلام الرئيس عون هذا نص المادتين 49 و50 من الدستور، اللتين تنصان على مسؤولية الجيش اللبناني حصرا بحماية أراضي الجمهورية وعلى واجب الرئيس في المحافظة على استقلالِ لبنان ووحدِه وسلامة أراضيه. إذ كيف تستقيم هذه المحافظة في ظل إقرار رئيس البلاد بضرورة سلاح غير شرعي يمس إستقلال لبنان وسيادته مسا ظاهرا وخطيرا.

3 - لقد أخل الرئيس عون بمنطوق المادتين 7 و12 من الدستور اللتين تنصان على المساواة بين اللبنانيين في الحقوق والواجبات . وهذه مساواة لازمة للعيش المشترك ومن دونها لا إمكانية للعيش المشترك.
عليه، فقد ميز الرئيس عون بين حقوق المواطنين اللبنانيين في تولي الوظائف العامة عندما امتنع عن توقيعِ مرسوم نتائج مباريات وامتحانات الخدمة المدنية تحت ذريعة تفسيرات مغلوطة للمادة 95 من الدّستور. كذلك فإن التأويل الغرضي الذي ينتهجه الرئيس عون وفريقه لمفهوم الميثاقية، كرس تقسيم اللبنانيين بحسبِ طوائفهم ومذاهبهم والمسيحيين بحسب ولائهم السياسي. إذ قدم الاعتبار الطائفي على اعتبارِ الكفاءة، واعتبار الولاء السياسي ضمن الطوائف على اعتبار الكفاءة أيضا. وبذلك يكون الرئيس عون وفريقه قد ضربوا الدستور عرض الحائط مرتين: مرة في التمييز بين اللبنانيين بخلاف المادتين 7 و12، ومرة في تقديم الولاء على الكفاءة، بخلاف منطوق المادة 95.

4- لقد نصت الفقرة ياء من مقدمة الدستور على أنه لا شرعية لأي سلطة تناقض ميثاق العيش المشترك. إن مفهوم العيش المشترك لا يستوي إذا غابت المساواة والعدالة عن منهجية السلطة وممارساتها. لذلك فإنّ سلطة الرئيس عون هي سلطة مقوضة للعيش المشترك، إذ غطت ولا تزال الاختلال الفاضح الذي يفرضه السلاح غير الشرعي على تطبيق مبدأي المساواة والعدالة . كيف لا وقد قوض هذا السلاح مبدأ المساواة بين اللبنانيين أمام القانون، وبالتالي أسقط مبدأ العدالة.

5 - لم يكف الرئيس عون منذ توليه رئاسة الجمهورية عن الإمعان في تقويض الفقرة "هاء" من مقدمة الدستور التي تنص على أن النظام قائم على مبدأ الفصل بين السلطات وتوازنها وتعاونها. لقد فعل ذلك في امتناعه عن موجب التوقيع على مشروع مرسوم التشكيلات القضائية. كما فعل ذلك عندما غطى، في سابقة خطيرة، كتاب وزيرِ الإقتصاد راوول نعمةعبر وزيرة العدل إلى المحقق العدلي في جريمة إنفجار المرفأ، لطلب حصر التحقيق بجرم الإهمال، وأيضا عبر تدخله بقرار مجلس شورى الدولة المتعلق بالعلاقة بين المصارف والمودعين.

6 - منذ اليوم الاول لتوليه الرئاسة يتصرف العماد عون كرئيس طرف يؤمن مصالح فريقه السياسي لا كرئيس حكم يحرص على احترام السلطات لأحكام الدستور. إن انحيازات الرئيس يؤكدها تعاطيه مع عملية تشكيلِ الحكومة، بدءا بتأخيره الاستشارات النيابية حتى يتأكد من "طواعية" الرئيس المكلف، ثم مطالبته بحصة وزارية تصوت داخل مجلس الوزراء نيابة عنه، وهو الذي لا يحق له التصويت، لأنه لا يساءل سياسيا، وهو ما يجعل من مساواته في التوقيع على التشكيلة الحكومية مع رئيس الحكومة المسؤول سياسيا أمام البرلمان، إخلالا فاضحا في النظام البرلماني.

7 - لقد نصت الفقرة باء من مقدمة الدستور على أن لبنان عربي الهوية والانتماء، وهو ما يجعل لبنان جزءا لا يتجزأ من نظام المصلحة العربية، بينما يمعن الرئيس عون في الإنحراف عن الثوابت التاريخية للسياسة الخارجية اللبنانية، إذ وضع لبنان، بمؤازرة حزب الله، في مواجهة العرب. لقد أدى هذا الانحياز في السياسة الخارجية في عهد ميشال عون إلى الإنهيار المالي والاقتصادي غير المسبوق، إذ أن طبيعة النظام الإقتصادي اللبناني الحر تقتضي الانفتاح على العالم العربي وعلى العالم لا الإنعزال عنهما كما هو حاصل الآن.

8 - لقد كان عهد الرئيس عون، عهد التضييق الشديد على حرية الرأي والتعبير التي يكفلها الدستور. فتم استدعاء مئات الأشخاص لمجرد تعبيرهم عن رأيهم قولا أو كتابة في مخالفة صريحة للنص الدستوري.

إن هذه الخروق الخطيرة من قبل الرئيس عون للدستور، استدعت ولا تزال تستدعي وبإلحاح أكبر المطالبة باستقالته فورا، كمدخل ضروري لمعالجة الأزمة الوطنية التي باتت تهدد لبنان في كيانه وهويته التاريخية.
وما دام الرئيس عون لم ينفك منذ توليه منصبه عن تحويل رئاسة الجمهورية إلى منصة حزبية تحت حجة تحصيلِ حقوق المسيحيين في النظام ، فإن المطالبة باستقالته هي ضرورة. فالضرر المعنوي والسياسي والإقتصادي لرئاسة ميشال عون على المسيحيين أصبح كبيرا جدا، لأن "العهد القوي" بات يأخذهم رهينة، فإذا خسر، وهو خاسر حتما، خسروا معه وإذا ربح، ولن يربح حتما، ربح لوحده".


وختم سعيد مؤتمره متوجها الى اللبنانيين:" كلما خفنا منهم كلما انقضوا علينا بقسوة أكبر.
يريدوننا ان نيأس لوضع اليد بسهولة على لبنان، ليس امامنا سوى مقاومتهم".




Great insights by Dr Sou3eid and Saydet al Jabal
Video statement to follow once ready

@Suicide Squad
 

TayyarBeino

Legendary Member
زار وفد من السفارة الاميركية رئيس تيار الكرامة فيصل كرامي بدارته في طرابلس وجرى التباحث في الاوضاع العامة في البلاد والوضع الحكومي.
 

Viral

Active Member

المخابرات السعودية تفضح لصوص لبنان: الحريري وجعجع وجنبلاط وحلفائهم … أعطيناهم ست مليارات دولار وطعنوا السعودية في ظهرها

المخابرات السعودية تفضح الحريري وجعجع وجنبلاط وحلفائهم أعطيناهم ست مليارات دولار وطعنوا السعودية في ظهرها


– الإثنين 7/6/2021 م …


رئيس الإستخبارات السعودية خالد الحميدان يتحدث لوزير لبناني سابق: الحريري وحلفائه الكاذبين جعجع وجنبلاط والجميل سرقوا اموال المملكة ليواجهو المؤسسات الشيعية وطعنونا في ظهورنا …

وأضاف: أعطينا سمير جعجع ٥٠٠ مليون دولار أول دفعة و ٥٠٠ مليون دولار ثاني دفعة وقال لنا بأنه سيقلب الوضع اللبناني رأساً على عقب، وأنه سينظم ويؤلف جيش مرتزقة سنية مسلحة من شباب الشمال ويؤهلهم بدورات عسكرية قتالية لتجهيزها ووضعها بجبهة حربية دامية مقابل الشيعة وحزب الله الإيراني لإزالتهم من لبنان، وكما علمنا بأن جعجع أرسل من قبله عدة أشخاص محسوبين عليه في ماتسمى ساحات الثورة وعرضوا مليار ليرة على عدد من كوادر الثورة مقابل الإتفاق على أن يكونوا مايسموا أنفسهم بالثوار في قيادة الثورة وواجهتها وحزب القوات اللبنانية وحزب الكتائب ووحداتهم الحزبية من الخلف يدعمونهم بالإمكانيات المالية واللوجستية الازمة بسرية تامة مقابل شراء بعض الناشطين الأميون (الجهلة) لتعديل مباديء الثورة واعتماد البند رقم واحد فيها وهي المطالبة من الشارع الثوري بتنفيذ القرار ١٥٥٩ و ١٧٠١ لنزع سلاح حزب الله وتسليمه للامم المتحدة، وتبخرت هذه الأكاذيب وقد وردتنا تقارير بأن جزء كبير بالثورة عارض طرح القوات لتبني اعتماد ١٥٥٩ وقال لنا جعجع انو مشي الحال ودفعنا مليار ليرة لمجموعة من نجوم الثورة المسيرون من احزابهم وزعمائهم وأجهزتهم وأرسلوا لنا صور من ساحة النور في ٥ حزيران ٢٠٢٠ لبضعة أولاد يحملون لافتات ورق ابيض مكتوب عليها نطالب بتنفيذ قرار ١٥٥٩ ونزع سلاح حزب الله، وأرسلوا لنا فيديوهات لشخص من قبل جعجع من آل يزبك منتحل صفات عديدة حتى لايكشف نفسه بانه مبعوث جعجع، ووردتنا تقارير وصور وفيديوهات عن انشقاق الشارع الطرابلسي السني بين مؤيد ومعارض لاعتماد بند المطالبة بنزع السلاح الغير شرعي، وفي اليوم التالي ٦ حزيران ٢٠٢٠ حيث كنا متوقعين كما قال لنا الكاذبون جعجع وجنبلاط والحريري ستكون مظاهرة مليونية وسنقول بصوت ملايوني واحد من ساحة الثورة ساحة الشهداء بأن الشعب اللبناني يطالب بتنفيذ القرار ١٥٥٩ لنساندهم بالدعم الدولي وانصدمنا بانشقاق ساحة الشهداء ثوار القوات وثوار الكتائب جانب تمثال الشهداء والثوار المستقلين المخروقين من أحزاب السلطة حزب الله وحركة امل وسبعة والشيوعي والماصونيون الصغار أمام مسجد الامين حيث كانوا معارضين لاعتماد تنفيذ ١٥٥٩ وفشل يومها تحقيق الحشد المليوني … ثم أتت المعلومات التي تتحدث عن أن الأموال البالغة مليار دولار تحتفظ بها القحبة ستريدا سمير جعجع وتشتري الأراضي والشقق والقصور والألماس والمجوهرات وتكنز الباقي ونعرف أين تكنز أموالنا.

وأعطينا وليد جنبلاط أول دفعة ٤٠٠ مليون دولار وثاني دفعة ٦٠٠ مليون دولار ليقيم مؤسسات صحية واقتصادية للدروز كي يواجه الشيعة، ثم علمنا أن الأموال ذهبت لشراء أملاك خاصة بإسم كل من زوجته نورا وأبنه تيمور وبعض الطحالب المحيطة بهم، وما استفاد منه الدروز لا يتجاوز ١ %، وقام بخطوات دعائية كي يظهر لنا أنه يستعمل هذه الأموال لأمور إنسانية ، ونحن نعرف أين تمّ استعمالها كما نعرف المشاكل في مؤسسة العرفان برئاسة شيخ من أزلام جنبلاط والحجز الإحتياطي الموضوع على ١٦ عقار للعرفان وكل الآليات التابعة لهم والفساد والنصب مستشري حوله وفي الجبل.

حتى في ليلة رأس السنة عندما دعى غازي العريضي أصدقائه على سهرة في أفخر فنادق بيروت ودفع ٢٥٠ الف دولار وبعد علم وليد بذالك وعودة العريضي وعائلته الى فلته ذهب جنبلاط وجه الصباح واتصل بالعريضي وانزله وجلسوا في الرانج روفر وطلب منه جنبلاط غدا الساعة التاسعة صباحاً احضر لي ال ٥٠٠ مليون دولار وتنازل كاتب عدل عن اربع شاليهات كل شاليه يساوي مليون وخمسمائة الف دولار قد تلقاهم رشاوى من متعهدين ورجال أعمال والمبالغ الطائلة قد جناها من شراكاته وسمسراته التي حصل عليها والرشاوى التي تلقاها كاوزير اشغال على أساس ٥٠/٥٠ بينه وبين جنبلاط.

وأعطينا سامي الجميل ٤٠٠ مليون دولار وقال لنا بأنه سيقلب الموازين ضد حزب الله وسيقلب الرأي العام اللبناني وينظم مجموعات شبابية من طرابلس وحاول التواصل مع الخلايا الارهابية النائمة والمجموعات الاسلامية المتشددة في الشمال.

وقد فشل بمشروعه الذي طرحه لنموله له وأتت المعلومات بانه صرف الملايين على نفسه وعلى طلاته التلفزيونية ورشرش شوي في الشارع والباقي إشترى أراضي وفلل وزوجته إشترت أحدث تصاميم المجوهرات والالماس وقام بتحويل المبلغ المتبقي الى خارج لبنان.

أما حليفنا الكبير سعد الحريري فحدّث ولا حرج، كما تقولون عنه صحيح ولد حاكم بلد، وعطر فساده المستشري ورذاذ سرقاته فاحت رائحتهم في لبنان والسعودية، فقد حصل على ٤ مليارات دولار ليقيم مؤسسات سنّيّة تواجه المؤسسات الشيعية، فاحتفظ بمليار لنفسه، وحوّلها الى الخارج ونحن نعرف كيف حُوّلت والباقي صُرفَ بدون أي خطة ولا تخطيط، ولم ينشئ مؤسسة واحدة لا لأبناء طرابلس والشمال الجائعين ولا لأبناء البقاع والهرمل المحرومين ولا لأبناء بيروت ولا حتى لأبناء صيدا والجنوب بل بدّد الأموال وسرقه القريب والبعيد، حتى عارضات الأزياء ونجمات البورنو إستفادو منه ومصاريف فاحشة في غير محلها، كما تقول عندكم الامثال اللبنانية “متل فسي النسورة” “ظراط على بلاط” قوله وبوله سوا” فضحنا وسودلنا وجهنا مع اولاد عمنا سوّدَ الله وجهه ولد فاشل واهبل كان طول عمرو قواد من أمير لأمير لما يجبلهم عارضات أزياء ومشاهير ويخدم عليهم وياخود إكراميات بالمية ألف دولار وامتيازات ومشاريع في السعودية كما كان والده المرحوم رفيق كان يستغلنا ويجلس مع أخصامنا ويبيعنا من تحت الطاولة ويقبض من الجميع ويساوم على زوجاته ونسائه ويمشي مصالحو.

حتى “إبن فوزي حبيش ” المصروع هادي الذي لا يساوي ٢٠ دولار أعطيناه ٢٠ مليون دولار بنى فيها قصراً في بلدته وقدم لزوجته المجوهرات والألماس.

وتابع الضابط: “قل لنا سبباً واحداً يجعلنا ندفع فلساً في لبنان، تأكّد حتى لو طلب منا الأميركي لن ندفع لكم فلساً، يكفينا ما تحمّلناه من إساءاتكم وخيانة الأمانة، إذهبوا وقلعوا شوككم، لدينا ألف همّ غير همومكم و “كلامكم المعسول لا يعنينا ولايغرينا” لسنا بحاجتكم

وان جولة الحريري التي يقوم بها الان هي زيارات فاشلة ولن تجلب للبنان اي خير او تقدم هو يقوم بهذه الزيارات لانقاذ نفسه واستكماله مهمته في تشكيل الحكومة التي فشل بها واصبح له شعب يرفضه ويهتف ضده كما الدول التي كانت داعمة له ولآل الحريري سحبت ثقتها ووضعت عليه فيتو وملاحظات سيئة لإدائه الفاشل في الحكم.

 

mikeys71

Well-Known Member

المخابرات السعودية تفضح لصوص لبنان: الحريري وجعجع وجنبلاط وحلفائهم … أعطيناهم ست مليارات دولار وطعنوا السعودية في ظهرها

المخابرات السعودية تفضح الحريري وجعجع وجنبلاط وحلفائهم أعطيناهم ست مليارات دولار وطعنوا السعودية في ظهرها


– الإثنين 7/6/2021 م …


رئيس الإستخبارات السعودية خالد الحميدان يتحدث لوزير لبناني سابق: الحريري وحلفائه الكاذبين جعجع وجنبلاط والجميل سرقوا اموال المملكة ليواجهو المؤسسات الشيعية وطعنونا في ظهورنا …

وأضاف: أعطينا سمير جعجع ٥٠٠ مليون دولار أول دفعة و ٥٠٠ مليون دولار ثاني دفعة وقال لنا بأنه سيقلب الوضع اللبناني رأساً على عقب، وأنه سينظم ويؤلف جيش مرتزقة سنية مسلحة من شباب الشمال ويؤهلهم بدورات عسكرية قتالية لتجهيزها ووضعها بجبهة حربية دامية مقابل الشيعة وحزب الله الإيراني لإزالتهم من لبنان، وكما علمنا بأن جعجع أرسل من قبله عدة أشخاص محسوبين عليه في ماتسمى ساحات الثورة وعرضوا مليار ليرة على عدد من كوادر الثورة مقابل الإتفاق على أن يكونوا مايسموا أنفسهم بالثوار في قيادة الثورة وواجهتها وحزب القوات اللبنانية وحزب الكتائب ووحداتهم الحزبية من الخلف يدعمونهم بالإمكانيات المالية واللوجستية الازمة بسرية تامة مقابل شراء بعض الناشطين الأميون (الجهلة) لتعديل مباديء الثورة واعتماد البند رقم واحد فيها وهي المطالبة من الشارع الثوري بتنفيذ القرار ١٥٥٩ و ١٧٠١ لنزع سلاح حزب الله وتسليمه للامم المتحدة، وتبخرت هذه الأكاذيب وقد وردتنا تقارير بأن جزء كبير بالثورة عارض طرح القوات لتبني اعتماد ١٥٥٩ وقال لنا جعجع انو مشي الحال ودفعنا مليار ليرة لمجموعة من نجوم الثورة المسيرون من احزابهم وزعمائهم وأجهزتهم وأرسلوا لنا صور من ساحة النور في ٥ حزيران ٢٠٢٠ لبضعة أولاد يحملون لافتات ورق ابيض مكتوب عليها نطالب بتنفيذ قرار ١٥٥٩ ونزع سلاح حزب الله، وأرسلوا لنا فيديوهات لشخص من قبل جعجع من آل يزبك منتحل صفات عديدة حتى لايكشف نفسه بانه مبعوث جعجع، ووردتنا تقارير وصور وفيديوهات عن انشقاق الشارع الطرابلسي السني بين مؤيد ومعارض لاعتماد بند المطالبة بنزع السلاح الغير شرعي، وفي اليوم التالي ٦ حزيران ٢٠٢٠ حيث كنا متوقعين كما قال لنا الكاذبون جعجع وجنبلاط والحريري ستكون مظاهرة مليونية وسنقول بصوت ملايوني واحد من ساحة الثورة ساحة الشهداء بأن الشعب اللبناني يطالب بتنفيذ القرار ١٥٥٩ لنساندهم بالدعم الدولي وانصدمنا بانشقاق ساحة الشهداء ثوار القوات وثوار الكتائب جانب تمثال الشهداء والثوار المستقلين المخروقين من أحزاب السلطة حزب الله وحركة امل وسبعة والشيوعي والماصونيون الصغار أمام مسجد الامين حيث كانوا معارضين لاعتماد تنفيذ ١٥٥٩ وفشل يومها تحقيق الحشد المليوني … ثم أتت المعلومات التي تتحدث عن أن الأموال البالغة مليار دولار تحتفظ بها القحبة ستريدا سمير جعجع وتشتري الأراضي والشقق والقصور والألماس والمجوهرات وتكنز الباقي ونعرف أين تكنز أموالنا.

وأعطينا وليد جنبلاط أول دفعة ٤٠٠ مليون دولار وثاني دفعة ٦٠٠ مليون دولار ليقيم مؤسسات صحية واقتصادية للدروز كي يواجه الشيعة، ثم علمنا أن الأموال ذهبت لشراء أملاك خاصة بإسم كل من زوجته نورا وأبنه تيمور وبعض الطحالب المحيطة بهم، وما استفاد منه الدروز لا يتجاوز ١ %، وقام بخطوات دعائية كي يظهر لنا أنه يستعمل هذه الأموال لأمور إنسانية ، ونحن نعرف أين تمّ استعمالها كما نعرف المشاكل في مؤسسة العرفان برئاسة شيخ من أزلام جنبلاط والحجز الإحتياطي الموضوع على ١٦ عقار للعرفان وكل الآليات التابعة لهم والفساد والنصب مستشري حوله وفي الجبل.

حتى في ليلة رأس السنة عندما دعى غازي العريضي أصدقائه على سهرة في أفخر فنادق بيروت ودفع ٢٥٠ الف دولار وبعد علم وليد بذالك وعودة العريضي وعائلته الى فلته ذهب جنبلاط وجه الصباح واتصل بالعريضي وانزله وجلسوا في الرانج روفر وطلب منه جنبلاط غدا الساعة التاسعة صباحاً احضر لي ال ٥٠٠ مليون دولار وتنازل كاتب عدل عن اربع شاليهات كل شاليه يساوي مليون وخمسمائة الف دولار قد تلقاهم رشاوى من متعهدين ورجال أعمال والمبالغ الطائلة قد جناها من شراكاته وسمسراته التي حصل عليها والرشاوى التي تلقاها كاوزير اشغال على أساس ٥٠/٥٠ بينه وبين جنبلاط.

وأعطينا سامي الجميل ٤٠٠ مليون دولار وقال لنا بأنه سيقلب الموازين ضد حزب الله وسيقلب الرأي العام اللبناني وينظم مجموعات شبابية من طرابلس وحاول التواصل مع الخلايا الارهابية النائمة والمجموعات الاسلامية المتشددة في الشمال.

وقد فشل بمشروعه الذي طرحه لنموله له وأتت المعلومات بانه صرف الملايين على نفسه وعلى طلاته التلفزيونية ورشرش شوي في الشارع والباقي إشترى أراضي وفلل وزوجته إشترت أحدث تصاميم المجوهرات والالماس وقام بتحويل المبلغ المتبقي الى خارج لبنان.

أما حليفنا الكبير سعد الحريري فحدّث ولا حرج، كما تقولون عنه صحيح ولد حاكم بلد، وعطر فساده المستشري ورذاذ سرقاته فاحت رائحتهم في لبنان والسعودية، فقد حصل على ٤ مليارات دولار ليقيم مؤسسات سنّيّة تواجه المؤسسات الشيعية، فاحتفظ بمليار لنفسه، وحوّلها الى الخارج ونحن نعرف كيف حُوّلت والباقي صُرفَ بدون أي خطة ولا تخطيط، ولم ينشئ مؤسسة واحدة لا لأبناء طرابلس والشمال الجائعين ولا لأبناء البقاع والهرمل المحرومين ولا لأبناء بيروت ولا حتى لأبناء صيدا والجنوب بل بدّد الأموال وسرقه القريب والبعيد، حتى عارضات الأزياء ونجمات البورنو إستفادو منه ومصاريف فاحشة في غير محلها، كما تقول عندكم الامثال اللبنانية “متل فسي النسورة” “ظراط على بلاط” قوله وبوله سوا” فضحنا وسودلنا وجهنا مع اولاد عمنا سوّدَ الله وجهه ولد فاشل واهبل كان طول عمرو قواد من أمير لأمير لما يجبلهم عارضات أزياء ومشاهير ويخدم عليهم وياخود إكراميات بالمية ألف دولار وامتيازات ومشاريع في السعودية كما كان والده المرحوم رفيق كان يستغلنا ويجلس مع أخصامنا ويبيعنا من تحت الطاولة ويقبض من الجميع ويساوم على زوجاته ونسائه ويمشي مصالحو.

حتى “إبن فوزي حبيش ” المصروع هادي الذي لا يساوي ٢٠ دولار أعطيناه ٢٠ مليون دولار بنى فيها قصراً في بلدته وقدم لزوجته المجوهرات والألماس.

وتابع الضابط: “قل لنا سبباً واحداً يجعلنا ندفع فلساً في لبنان، تأكّد حتى لو طلب منا الأميركي لن ندفع لكم فلساً، يكفينا ما تحمّلناه من إساءاتكم وخيانة الأمانة، إذهبوا وقلعوا شوككم، لدينا ألف همّ غير همومكم و “كلامكم المعسول لا يعنينا ولايغرينا” لسنا بحاجتكم

وان جولة الحريري التي يقوم بها الان هي زيارات فاشلة ولن تجلب للبنان اي خير او تقدم هو يقوم بهذه الزيارات لانقاذ نفسه واستكماله مهمته في تشكيل الحكومة التي فشل بها واصبح له شعب يرفضه ويهتف ضده كما الدول التي كانت داعمة له ولآل الحريري سحبت ثقتها ووضعت عليه فيتو وملاحظات سيئة لإدائه الفاشل في الحكم.

Excellent materials for a fictional movie 🎥
 

Patriot

Well-Known Member
Orange Room Supporter
i'm looking for the video of Dr Sou3eid statement and press conference earlier today
if someone can find it please link it here

 
Top