The Justice Thread [The April 16 Revolution]

Patriot

Legendary Member
Orange Room Supporter
@JustLeb

any updates on the mkattaf case ?
also any updates on the qard el 7assan case that judge 3awn 7awaleta 3al ta7qiq ?

:)
 

TayyarBeino

Legendary Member
@ghadaaoun4

·
9h

اكتر من هيك استهزاء بعقولنا ما في .ما هيئة التحقيق الخاصة عندها كل المعلومات بالنسبة للتحويلات المصرفية لا النقدية التي يجب ان تمر عبر مصرف لبنان. المعلومات بالاسماء وحجم التحويلات. معقول يضحكوا علينا لها الدرجة.هذه الهيئة هي اول من يجب ان يحاسب
 

TayyarBeino

Legendary Member
ya khaye we don't dare ask, your ex-rife2 are intimidating, they tell us a story that we should believe without questioning.
shou ya rafi2 @TayyarBeino what are your news?

165

مليون دولار خرجت من لبنان في أيار فقط وتقرير القاضية عون يُلهب شهر تموز مميز

By ريتا نصّور حزيران/يونيو 28, 2021

كتبت ريتا نصّور:



في بلد كاد أن يصل فيه سعر صرف الدولار الى 20 ألف ليرة، وفي بلد يمنع فيه اللبناني من تحويل ولو 100 دولار لابنه الطالب في الخارج، تخيّلوا انّ 165 مليون دولار تم تحويلها الى الخارج من قبل صرافين وأحد المصارف، فقط خلال شهر أيار 2021 !

نعم! هذه ليست مزحة سمجة، بل حقيقة وثّقتها التحقيقات التي تجريها النائبة العامة الاستئنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون كما تكشف معلومات
"Media Factory News"

هذا المبلغ محصور فقط بالاموال النقدية، أي "الكاش". وبالتالي، فإنّ الرقم قد يكون أكبر اذا ما أضيف إليه التحويلات من خلال العمليات المصرفية. وهنا لا بد من الاشارة الى انّ جزءاً من هذه الاموال قد يكون حُوّل لغرض الاستيراد، ولكن هذا لا ينفي وجود جزء آخر "بالملايين" تمّ تحويله لحسابات شخصية في ظل غياب الكابيتال كونترول حتى الآن، وهذا ما تركّز عليه التحقيقات كما تكشف مصادر معنية بالملف لموقعنا.

ما سبق ليس سوى غيض من فيض أكبر عملية نهب تعرّضَ لها اللبنانيون وما زالوا يتعرضون، فالتحقيقات تشير الى انّ إخراج الاموال من لبنان بدأ منذ نهاية العام 2017، ومنذ ذلك الوقت وحتى أواخر العام 2020 بلغ حجم الاموال المحوّلة 11,5 مليار دولار، بمعنى آخر ما حُوّل يفوق الاموال التي يأمل لبنان الحصول عليها كقروض من صندوق النقد الدولي!

وفي السياق نفسه، تبيّن ايضاً انه في العام 2019، وتحديداً في الفترة التي سبقت ثورة 17 تشرين، خرج من لبنان أكثر من 3 مليارات دولار... ليبقى السؤال الأهم : لمصلحة من ؟

حتى الآن لا أحد يملك الجواب، لكنّ "مصرف لبنان لديه كل المعلومات إلّا أنه لا يتعاون، إذ يبدو أنّ حاميها حراميها"، هذا ما تقوله المصادر
لـmedia factory news

المصادر نفسها تكشف لموقعنا انّ القاضية عون راسَلت السفارة السويسرية لإيصال طلب قدّمته الى المدعي العام السويسري للكشف عن الاسماء المعنية بهذا الملف، وقد قوبلت بإيجابية. وهي تواصلت ايضاً مع السفارة الاميركية في هذا الشأن، وتتّجه لتوجيه الطلب الى السفارة الفرنسية.

معلومات
"Media Factory News"
تشير الى انّ التحقيقات باتت في مرحلة متقدمة نسبياً، تفريغ الداتا وقراءتها قد حصلا بعد جهد مُضنٍ قام به الخبراء، وبات المعنيون في مرحلة تحليل الداتا، وهي مهمة شاقة أظهرت وجود مخالفات عدة، من بينها على سبيل المثال لا الحصر انّ هناك مبلغ مليار دولار كان قد حُوّل للخارج عبر إحدى شركات الشحن الكبيرة من دون معرفة مصدره، وهذا وحده يشكّل جرم تبييض أموال.

وتختم المصادر قائلة انّ الداتا كبيرة والعمل عليها متواصل، لدرجة انه بنتيجة كل هذا الضغط تعرّض خبير الـ IT الذي يعمل على الملف لأزمة قلبية منذ فترة نُقل على أثرها الى المستشفى !

باختصار، ما تقوم به القاضية غادة عون هو

mini
تدقيق جنائي، امّا النتائج فقد تُلهب شهر تموز حيث تشير معلومات موقعنا الى انّ التقرير الأولي من المتوقع ان يكون جاهزاً بدءاً من منتصف تموز وحتى نهايته كمهلة قصوى .

 
Last edited:

Patriot

Legendary Member
Orange Room Supporter

165 مليون دولار خرجت من لبنان في أيار فقط وتقرير القاضية عون يُلهب شهر تموز مميز

By ريتا نصّور حزيران/يونيو 28, 2021

كتبت ريتا نصّور:



في بلد كاد أن يصل فيه سعر صرف الدولار الى 20 ألف ليرة، وفي بلد يمنع فيه اللبناني من تحويل ولو 100 دولار لابنه الطالب في الخارج، تخيّلوا انّ 165 مليون دولار تم تحويلها الى الخارج من قبل صرافين وأحد المصارف، فقط خلال شهر أيار 2021 !

نعم! هذه ليست مزحة سمجة، بل حقيقة وثّقتها التحقيقات التي تجريها النائبة العامة الاستئنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون كما تكشف معلومات
"Media Factory News"

هذا المبلغ محصور فقط بالاموال النقدية، أي "الكاش". وبالتالي، فإنّ الرقم قد يكون أكبر اذا ما أضيف إليه التحويلات من خلال العمليات المصرفية. وهنا لا بد من الاشارة الى انّ جزءاً من هذه الاموال قد يكون حُوّل لغرض الاستيراد، ولكن هذا لا ينفي وجود جزء آخر "بالملايين" تمّ تحويله لحسابات شخصية في ظل غياب الكابيتال كونترول حتى الآن، وهذا ما تركّز عليه التحقيقات كما تكشف مصادر معنية بالملف لموقعنا.

ما سبق ليس سوى غيض من فيض أكبر عملية نهب تعرّضَ لها اللبنانيون وما زالوا يتعرضون، فالتحقيقات تشير الى انّ إخراج الاموال من لبنان بدأ منذ نهاية العام 2017، ومنذ ذلك الوقت وحتى أواخر العام 2020 بلغ حجم الاموال المحوّلة 11,5 مليار دولار، بمعنى آخر ما حُوّل يفوق الاموال التي يأمل لبنان الحصول عليها كقروض من صندوق النقد الدولي!

وفي السياق نفسه، تبيّن ايضاً انه في العام 2019، وتحديداً في الفترة التي سبقت ثورة 17 تشرين، خرج من لبنان أكثر من 3 مليارات دولار... ليبقى السؤال الأهم : لمصلحة من ؟

حتى الآن لا أحد يملك الجواب، لكنّ "مصرف لبنان لديه كل المعلومات إلّا أنه لا يتعاون، إذ يبدو أنّ حاميها حراميها"، هذا ما تقوله المصادر
لـmedia factory news

المصادر نفسها تكشف لموقعنا انّ القاضية عون راسَلت السفارة السويسرية لإيصال طلب قدّمته الى المدعي العام السويسري للكشف عن الاسماء المعنية بهذا الملف، وقد قوبلت بإيجابية. وهي تواصلت ايضاً مع السفارة الاميركية في هذا الشأن، وتتّجه لتوجيه الطلب الى السفارة الفرنسية.

معلومات
"Media Factory News"
تشير الى انّ التحقيقات باتت في مرحلة متقدمة نسبياً، تفريغ الداتا وقراءتها قد حصلا بعد جهد مُضنٍ قام به الخبراء، وبات المعنيون في مرحلة تحليل الداتا، وهي مهمة شاقة أظهرت وجود مخالفات عدة، من بينها على سبيل المثال لا الحصر انّ هناك مبلغ مليار دولار كان قد حُوّل للخارج عبر إحدى شركات الشحن الكبيرة من دون معرفة مصدره، وهذا وحده يشكّل جرم تبييض أموال.

وتختم المصادر قائلة انّ الداتا كبيرة والعمل عليها متواصل، لدرجة انه بنتيجة كل هذا الضغط تعرّض خبير الـ IT الذي يعمل على الملف لأزمة قلبية منذ فترة نُقل على أثرها الى المستشفى !

باختصار، ما تقوم به القاضية غادة عون هو

mini
تدقيق جنائي، امّا النتائج فقد تُلهب شهر تموز حيث تشير معلومات موقعنا الى انّ التقرير الأولي من المتوقع ان يكون جاهزاً بدءاً من منتصف تموز وحتى نهايته كمهلة قصوى .


Rahibeh media factory news
factory mazbout

lak selfet fuel el kahraba wa7da in may was 250 million dollars
min bie7keh b 165millions
 

TayyarBeino

Legendary Member
@ghadaaoun4

·
12m

موجب التحفظ لا يمكن باي شكل ان يعني منع القاضي من الدفاع عن نفسه عندما يهان وتلصق به كل التهم ظلما .موحب التحفظ يسقط عندما يصبح وسيلة لخدمة الكذب والتعمية عن الحقيقة. رجاء لمن يحاضر في العفة وفي موجب التحفظ اتمنى عليه مراجعة الممارسة القضائية الفرنسبة .فسيتعظ
 

CitizenOfTheRepublic

Legendary Member
No need to invent rumors about this filth. He showed his true filthy and corrupt colors when he sided with the banks to steal the money of the depositors and torpedo the government rescue plan. He’s just filthy
Kanaan IMO just elevated himself to Saniora level. What an a-hole! Only in Lebanon would you see customers paying for the losses of a quasi bankrupted business instead of shareholders.
 
Top