• Before posting an article from a specific source, check this list here to see how much the Orange Room trust it. You can also vote/change your vote based on the source track record.

Turning point for Ahd and Country, will Budget 2019 save the Lebanese Lira And Economy

Will the Lira collapse in 2019

  • Yes

    Votes: 6 17.1%
  • No

    Votes: 29 82.9%

  • Total voters
    35

Resign

Well-Known Member
Orange Room Supporter
You are Hariri dhimmis, waiting for the bone. You just have to bark little more louder now


The battle of the dhimmis
مزايدات عبعضن
Same as you did for 11 years until they shut you up with a bone (baabda) and a couple of positions in return of total surrender of your sovereignty ila اذزعة الخامنئي

Honestly, This is so painful to watch ?
Both of you are dhimmis
If The other axis won regionally mikey will be having the exact same conversation with you but in reverse.

انا اتبرا من هؤلاء الموارنة
 

Walidos

Legendary Member
Orange Room Supporter
Finally. Someone who can be clear :)

This is a populist position, This subsidy is killing the country and it has been under FPM oversight for 10+ years. Enough populism, do what is right and fix the existing system bringing it to break even. I think that if you eliminate theft, improve collections, fix the distribution system and maintain the current power plants, you would not have to increase tariffs too much especially on low level electricity consumption, for those you can keep it the same (on higher level consumption it is fair game). So tell FPM to get to work 10 years of bullshit is unforgivable.
Lol spin and spin... nshallah ma tdoukh...
No ounce of credibility... not a shred of understanding or logic... habal bi habal regurgitating crap slogans to attract similarly clueless people... and you blame others of being populist...
 

Thawra # Furoshima

Well-Known Member




لبنان قد يصدر أعلى سندات يوروبوند فائدة في التاريخ














2019 - أيلول - 10


في حال قرر لبنان المضي قدماً بمخططه لإصدار سندات يوروبوند بقيمة 2 مليار كما وعدت الحكومة في وقت سابق، فانه من المتوقع بحسب وكالة "بلومبرغ" ان يحصل المستثمرون في هذا الاصدار على اعلى فائدة في التاريخ لحاملي تلك السندات.

وعمدت بعض الدول وبشكل استثنائي نتيجة اوضاعها الاقتصادية الصعبة الى اللجوء لتقديم فوائد تفوق الـ 10% في العقد الاخير ولكن لم تتخطى مطلقاً الـ 13% كما حصل مع فنزويلا (12.8%) وبوليفيا (10.75%).

اعلان


ومن المتوقع بحسب "بلومبرغ" ان يكسر الاصدار اللبناني جميع الارقام السابقة ويقدم فوائد تصل الى 14.7% ما يعد اعلى فائدة على سندات اليوروبوند في التاريخ.


لمزيد من التفاصيل الرجاء الضغط على الرابط الاتي
Bloomberg - Are you a robot?

 

Thawra # Furoshima

Well-Known Member
 

!Aoune32

Well-Known Member

So it is FM and LF shares in Deir Ammar 2 ??
 

joseph_lubnan

Legendary Member
Lol spin and spin... nshallah ma tdoukh...
No ounce of credibility... not a shred of understanding or logic... habal bi habal regurgitating crap slogans to attract similarly clueless people... and you blame others of being populist...

You are attacking me hopelessly, why? :)
I was clear in what I told you and I stand by it. FPM squandered 10+ years and put many EDL key reforms on hold, (while chasing temporary 24/7 added capacity solutions) instead of working on the key reforms I listed prior immediately. These reforms such as curbing subsidies are key, and have been a huge detriment to the Lebanese economy for more than 10 years now losing the country and its people boatloads of money.
 

Thawra # Furoshima

Well-Known Member
لبنان يستعدّ للحدث المالي الأكثر كلفةً في هذا القرن
أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 11 أيلول 2019 - 07:18 -

أطلق رئيس الحكومة ووزير الماليّة وحاكم المصرف المركزي في اجتماعهم الأخير التحضيرات المطلوبة لإنجاح إصدار جديد لسندات اليوروبوند، والتي تمثّل سندات الدين السيادي الصادرة بالعملة الصعبة. ويمثّل هذا الحدث منعطفاً مهماً في تطوّرات الوضع المالي اللبناني. إذ يأتي هذا الإصدار بعد فترة طويلة من الانقطاع عن إصدار سندات اليوروبوند، حين كان مصرف لبنان يؤمّن التمويل المطلوب للدولة لسداد السندات المستحقّة بالدولار، من دون إصدار سندات جديدة للاستدانة من الأسواق.
الأعلى فائدة في العالم
وحسب المعطيات التي قدّمتها وكالة بلومبيرغ الأميركيّة، فقد يكون هذا الأصدار بالتحديد الإصدار الأعلى من ناحية الفوائد المسجّلة على السندات السياديّة في العالم، خلال هذا القرن. فبسبب انخفاض قيمة السندات السياديّة اللبنانيّة في الأسواق، ارتفعت العوائد على سندات اليوروبوند اللبنانيّة إلى حدود 14.7 في المئة، بينما تشير الأرقام الحاليّة إلى أن طرحاً لسندات لمدّة خمس سنوات، يجب أن يحقق عوائد لا تقل عن 14.3 في المئة.
وبالمقابل، لم تقم أي دولة خلال هذا القرن بإصدار لسندات مماثلة بفوائد أعلى من مستوى 13 في المئة، بينما قامت دول قليلة فقط بإصدارات بفوائد تتجاوز مستوى الـ10 في المئة. مع العلم أن هذه البيانات تستثني حالات إعادة الهيكلة خلال فترات التعثّر. وعلى سبيل المقارنة، قامت الإكوادور بإصدار السندات الأعلى هذا العام حتّى الآن، من ناحية الفوائد، حين وصل العائد في هذا الإصدار إلى حدود 10.75 في المئة للسندات التي تستحق عام 2029. أما في فترات سابقة خلال هذا العقد، فكانت الأرقام الأعلى من نصيب فينزويلا التي أصدرت سندات بعوائد بلغت 12.8 في المئة سنة 2010، و11.9 في الئمة سنة 2011، حين عادت وتعثّرت لاحقاً في إيفاء قيمة السندات سنة 2018.
ومن ناحية الأداء، تُعتبر سندات اليوروبوند اللبنانيّة السندات السياديّة الأسوأ أداءً بعد الأرجنتين هذا العام، فقد سجّلت خسائر بنسبة 7.2 في المئة وفقاً لمؤشّر بلومبيرغ باركليز. وخلال السنوات الماضية، ارتفعت العوائد على سندات اليوروبوند من مستوى 4.5 في المئة سنة 2013 إلى حدود 10 في المئة السنة الماضية، وصولاً إلى مستوى 14.7 في المئة حاليّاً.
ومن المفترض أن تترك هذه التطوّرات أثراً بالغاً من ناحية خدمة الدين، بعد إجراء هذا الإصدار، خصوصاً بالنسبة إلى الديون السياديّة بالدولار الأميركي. مع العلم أنّ كلفة خدمة الدين ارتفعت تدريجيّاً خلال السنوات السابقة من مستوى 3.62 ألف مليار ليرة سنة 2012، إلى حدود 5.4 ألف مليار ليرة سنة 2018. وهو ما يعني أن خدمة الدين إرتفعت بنسبة 50 في المئة خلال هذه السنوات.
سلامة يؤكّد الإصدار.. والتأنّي
حاكم مصرف لبنان أكّد أنّ الحكومة بصدد إجراء هذا الإصدار، كما أشار إلى أنّ توقيت هذا الإصدار سيعتمد على الوضع السياسي والمالي وماليّة الحكومة. وعمليّاً، يشير تصريح الحاكم إلى وجود دراسة متأنية للظروف الأنسب لإصدار السندات، من ناحية الكلفة على الحكومة، خصوصاً أنّ معطيات الأسواق الماليّة حاليّاً تنبىء بكلفة مرتفعة جدّاً لأي إصدار حالي لسندات اليوروبوند. فإذا كان التوقيت سيعتمد على القرار الذي يتم اتخاذه بالتنسيق بين رئيس الحكومة ووزير الماليّة وحاكم المصرف المركزي، فكلفة الإصدار والفوائد المدفوعة ستعتمد على ظروف الأسواق في لحظة الإصدار. وهي مسألة لن تكون تحت سيطرة هذه الأطراف.
سيناريوهات متعدّدة
وفي الواقع، سيكون أمام وزارة الماليّة خيارات عدّة في ما يخص كلفة الفائدة على سندات اليوروبوند التي سيتم إصدارها. ففي حال أرادت إجراء الإصدار وبيع السندات من دون تدخّل مصرف لبنان، فسيكون عليها تحديد فوائد لسندات اليوروبوند بشكل يجاري الفوائد المرتفعة في الأسواق. وهو ما يتناسب مع تقرير وكالة بلومبيرغ. مع العلم أن تأجيل الإصدار طوال الفترة الماضية كان تحديداً بسبب عدم استعداد وزارة الماليّة لإصدار سندات يوروبوند وفقاً لفوائد السوق، التي تطلبها المصارف مقابل شراء هذه السندات.
أمّا في حال أرادت طرح هذه السندات بفوائد أقل من المعدّلات المرتفعة التي تطلبها المصارف، فسيكون على مصرف لبنان تقديم حوافز خاصّة أو هندسات محددة، لدفع المصارف للاكتتاب بها. وفي حال حصول هذا السيناريو، سيتم تحميل فارق الكلفة لميزانيّة مصرف لبنان. ورغم أن هذا السيناريو سيحمّل الدولة الأعباء نفسها بشكل غير مباشر (من خلال مصرف لبنان)، لكنّه سيخفّض شكليّاً كلفة خدمة الدين في الميزانيّة العامّة، وهو ما يتناسب مع بعض شروط المانحين في مؤتمر سيدر، لناحية خفض مستوى العجز في ميزانيّة الدولة.
لا بدائل حتّى اللحظة
سلامة أكّد مجدّداً عمله على خطط غير تقليديّة لخفض مستوى خدمة الدين العام، وهي ليست المرّة الأولى التي يعيد فيها سلامة هذا التأكيد. لكن وبغياب هذه الخطط حتّى اللحظة، فالأكيد أن كل التطوّرات الحاليّة تدفع باتجاه رفع خدمة الدين العام خلال الفترة المقبلة، وهو ما يعني المزيد من الضغوط على الميزانيّة العامّة. وفي النتيجة، ستشكّل هذه التداعيات المزيد من العوامل الضاغطة على لبنان في ظل الأزمة القائمة، بانتظار وجود خطط وبدائل جذريّة للتعاطي مع مسألة الدين العام وخدمته.
 

Walidos

Legendary Member
Orange Room Supporter
You are attacking me hopelessly, why? :)
I was clear in what I told you and I stand by it. FPM squandered 10+ years and put many EDL key reforms on hold, (while chasing temporary 24/7 added capacity solutions) instead of working on the key reforms I listed prior immediately. These reforms such as curbing subsidies are key, and have been a huge detriment to the Lebanese economy for more than 10 years now losing the country and its people boatloads of money.
When we engaged on this subject a long time ago, you didn’t even know there were subsidies, you thought we can increase jibeye and use the money to build plants :) now you come and post claiming you know what’s what? Give me a break!
Your one and only goal is to discredit FPM, regardless of anything, be it fact or fiction.
FPM’s plan for the power sector was and still is excellent, it focused on long and short term solutions, removing subsidies and reducing the bill for the consumer... your LF and Amal buddies amongst others couldn’t have that so they screwed every single step in the plan. Now you come and post rubbish about the last 10 years? As if the power problem started with FPM picking up the ministry - that’s low. You also want to claim some higher ground in knowing what to do? Laughable at best. Don’t complain about “attacks”, these are facts: in every thread, every post, your sole purpose is to discredit FPM, so you spin every story to something negative, omitting facts, twisting them sometimes, and always repeating your “quote of the month” - if we search for repetitive phrases in posts, I am willing to bet you will get the crown :)
 

HannaTheCrusader

Legendary Member
Orange Room Supporter
Why do you always use Geagea's name when you are describing Aoun???

cause we need to purge the christian ranks from the traitors
and shed light always on who sold our rights si nce 1988
baath
hariri
nousra
ekhwan
saudi
tejneesss 2 million syrians
1 muslim employee better than 100 christians
etc
 

Thawra # Furoshima

Well-Known Member
معامل إنتاج الكهرباء
الأربعاء ١١ أيلول ٢٠١٩ 10:38سياسة

بستاني: انتهينا من إعداد دفاتر شروط مناقصة معامل إنتاج الكهرباء

The best FPM Minister plus best Minister with labor LF ministers
Only the 2 fully working
Others are not good until know ( Abou faour is good in cleaning Litany)
 

!Aoune32

Well-Known Member
معامل إنتاج الكهرباء
الأربعاء ١١ أيلول ٢٠١٩ 10:38سياسة

بستاني: انتهينا من إعداد دفاتر شروط مناقصة معامل إنتاج الكهرباء

The best FPM Minister plus best Minister with labor LF ministers
Only the 2 fully working
Others are not good until know ( Abou faour is good in cleaning Litany)

litani is under the energy ministry is it not?
 
Top