• Before posting an article from a specific source, check this list here to see how much the Orange Room trust it. You can also vote/change your vote based on the source track record.

USA Crusader Message to Iran and H/: A US destroyer in Lebanon with Admiral of US Fleet with MOD of Lebanon and other officials present

Is the presence of the head of US fleet with a major destroyer

  • A strong message and warning to HA and Terrorists Iran

    Votes: 3 50.0%
  • A strong support for Lebanon and its army

    Votes: 3 50.0%
  • A assurance US will interfere if HA try to take the country with Iran blessing

    Votes: 2 33.3%
  • A military support to LAF at all levels

    Votes: 2 33.3%
  • An assurance of peace in the region

    Votes: 2 33.3%
  • Link to oil exploration

    Votes: 2 33.3%
  • Nothing important

    Votes: 3 50.0%
  • US will let HA and Iran control Lebanon

    Votes: 2 33.3%
  • Doesn’t affect HA behavior

    Votes: 1 16.7%
  • Keep HA behavior in check

    Votes: 2 33.3%

  • Total voters
    6
Thawra # Furoshima

Thawra # Furoshima

Well-Known Member
بارجة أميركية في مرفأ بيروت... وهذا ما قالته ريتشارد
أخبار محليّة - السبت 14 أيلول 2019 - 20:31 -

رست في مرفأ بيروت البارجة الاميركية uss ramage ،وعليها قائد الاسطول الخامس في الجيش الاميركي الادميرال miroy بالاضافة لعدد كبير من النواب والوزراء ممثلين لمختلف الكتل النيابية باستثناء حزب الله ومن بينهم وزيرا الدفاع والداخلية .
وأعلن الادميرال miroy في حفل الاستقبال ، ان البارجة شهدت مناورة بحرية مع الجيش اللبناني العام الفائت،هدفت لتأمين التجارة البحرية وحماية البنى التحتية.
من جهتها، أوضحت السفيرة الاميركية في لبنان اليزابيت ان وجود البارجة العسكرية في لبنان رسالة سياسية ، مؤكدة عمق الشراكة بين الولايات المتحدة ولبنان .
وقالت:" اما الشراكة مع القوات المسلحة اللبنانية فلا تقتصر على المساعدات التي تقدمها واشنطن ووجود البارجة يترجم المدى الذي بلغته هذه العلاقة اضف الى تدريب آلاف الضباط اللبنانيين مع الجيش الاميركي" .
واضافت ريتشارد :"ان العلاقة مع لبنان لا تقتصر على التعاون العسكري فنحن ملتزمون مساعدة السعب اللبناني خلال هذه الفترة الاقتصادية العصيبة وندعم المؤسسات اللبنانية التي تدافع عن سيادة لبنان اما بالنسبة لملف المشتقات النفطية الذي يخص اكثر من دولة في المنطقة والذي نأمل ان ينضم اليه لبنان قريبا فان الامن البحري سوف يصبح اشد اهمية".
 
  • Advertisement
  • Thawra # Furoshima

    Thawra # Furoshima

    Well-Known Member
    USA Crusader fleet will visit Lebanon on a regular basis
     
    Thawra # Furoshima

    Thawra # Furoshima

    Well-Known Member
    ارجة أميركية عسكرية في مرفأ بيروت تحمل "رسالة"












    رصد موقع ليبانون ديبايت | 2019 - أيلول - 14


    رست في مرفأ بيروت البارجة الاميركية uss ramage ،وعليها قائد الاسطول الخامس في الجيش الاميركي الادميرال miroy بالاضافة لعدد كبير من النواب والوزراء ممثلين لمختلف الكتل النيابية باستثناء حزب الله ومن بينهم وزيرا الدفاع والداخلية .

    وأعلن الادميرال miroy في حفل الاستقبال، ان البارجة شهدت مناورة بحرية مع الجيش اللبناني العام الفائت،هدفت لتأمين التجارة البحرية وحماية البنى التحتية.

    اعلان


    من جهتها، أوضحت السفيرة الاميركية في لبنان اليزابيت ان وجود البارجة العسكرية في لبنان رسالة سياسية ، مؤكدة عمق الشراكة بين الولايات المتحدة ولبنان.

    وقالت: "اما الشراكة مع القوات المسلحة اللبنانية فلا تقتصر على المساعدات التي تقدمها واشنطن ووجود البارجة يترجم المدى الذي بلغته هذه العلاقة اضف الى تدريب آلاف الضباط اللبنانيين مع الجيش الاميركي".

    واضافت ريتشارد :"ان العلاقة مع لبنان لا تقتصر على التعاون العسكري فنحن ملتزمون مساعدة السعب اللبناني خلال هذه الفترة الاقتصادية العصيبة وندعم المؤسسات اللبنانية التي تدافع عن سيادة لبنان اما بالنسبة لملف المشتقات النفطية الذي يخص اكثر من دولة في المنطقة والذي نأمل ان ينضم اليه لبنان قريبا فان الامن البحري سوف يصبح اشد اهمية".
     
    Thawra # Furoshima

    Thawra # Furoshima

    Well-Known Member
    رسااااالة :)
    Don’t complain also Lebanese 1 will have a heart attack
    MOD was there
    Message to HA is clear
    Crusader most powerful nation in the world is here
    Admiral of the fleet
    Super Message
     
    Walidos

    Walidos

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    Don’t complain also Lebanese 1 will have a heart attack
    MOD was there
    Message to HA is clear
    Crusader most powerful nation in the world is here
    Admiral of the fleet
    Super Message
    أي سيد ات أيز ا مساج
     
    Thawra # Furoshima

    Thawra # Furoshima

    Well-Known Member
    It was so big that left all the ladies impressed
    The lady was the US ambassador and the knight the admiral of US fleet
    And the guests
    Abu Saab Minister of defense
    Not sure if head of army was there
    All politicians sent representatives including Bassil
    Of course HA excluded
    Of course USA is here to back Lebanon army against Iran terrorists militia
     
    Joe tayyar

    Joe tayyar

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    القوات الدوليه نهبلو فينيش
    القوات المتعدده عم ينهبلو
    كل واحد مفكر يجي بالمستقبل رح ينهبل

    زياد الرحباني —شي فاشل
     
    Thawra # Furoshima

    Thawra # Furoshima

    Well-Known Member
    القوات الدوليه نهبلو فينيش
    القوات المتعدده عم ينهبلو
    كل واحد مفكر يجي بالمستقبل رح ينهبل

    زياد الرحباني
    Is that message addressed to MOD
     
    Abou Sandal

    Abou Sandal

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    So how was the buffet on board?...Did they serve delicious canapes et petits fours? Because if not, that could be interpreted as a strong message.
     
    theMightyRedV

    theMightyRedV

    Well-Known Member
    Yala start celebrating LVV, khalas, the crusaders have won, HezbAllah and their supporters will no longer be able to function :(
     
    Joe tayyar

    Joe tayyar

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    So how was the buffet on board?...Did they serve delicious canapes et petits fours? Because if not, that could be interpreted as a strong message.
    The message will interpreted bas yinzal el bonjus.. honik
     
    Thawra # Furoshima

    Thawra # Furoshima

    Well-Known Member
    Its addresed to the ones who ra7 yinhiblo in the future!
    So how was the buffet on board?...Did they serve delicious canapes et petits fours? Because if not, that could be interpreted as a strong message.
    Yala start celebrating LVV, khalas, the crusaders have won, HezbAllah and their supporters will no longer be able to function :(
    The message will interpreted bas yinzal el bonjus.. honik
    Ha ha laugh ? as you want please enjoy the dancing ?let’s get fun
    Enjoy the party on the destroyer
    Don’t forget Nuclear Missiles below the deck
    LAF is stronger everyday with US help
    And all the campaigns against LAF ( don’t know Bassil and FPM role here ; hope it was not done on purpose ) using the photo of fakhoury with General Joseph Aoun will go to trashes
    Christians voters are watching and leaving in droves
     
    Thawra # Furoshima

    Thawra # Furoshima

    Well-Known Member
    تصويب "غير بريء" على قائد الجيش في "قضية الفاخوري"
    أخبار محليّة - الأحد 15 أيلول 2019 - 06:21 -

    هل ينجح لبنان في العبور إلى «شاطئ الأمان» المالي - الاقتصادي في غمرة العواصف المتشابكة في المنطقة؟
    سؤالٌ تضجّ به الكواليس السياسية في بيروت في ظلّ ارتسام ملامحِ محاولةٍ لتفادي «كارثةٍ» مالية يلوح شبحُها وذلك عبر التقاطِ «الفرصةِ الذهبيةِ» التي يشكّلها استمرارُ الحرص الدولي على استقرار البلاد خشيةَ أي انفجارٍ لـ«قنبلة النازحين» في اتجاه شواطئ أوروبا كما بفعْل عدم رغبة واشنطن في «وجع رأسٍ» جديد انطلاقاً من لبنان ولا سيما في ظلّ انفلاش «ملاعب النار» في المنطقة، وفي الوقت نفسه عدم وجود مصلحة لإيران في «التخريب» داخل ما تعتبره «ساحةَ نفوذٍ» صارتْ «في جيْبها» سياسياً وعسكرياً (عبر «حزب الله» وتحالفاته التي أمّنت فوزاً في الانتخابات النيابية الأخيرة) إلا بحدود ما يقتضيه «منسوب» المواجهة مع الولايات المتحدة في المنطقة ورسْم «توازنات الردع» تحت سقف «الحرب الباردة» حتى الساعة.
    وبات جلياً أن هذه «المحاولة الأخيرة» تقف على محكّ مزدوج: الجانب الأول منه يتّصل بقدرة السلطة السياسية على أن تكون على قدر ما يتطلّبه «الخطر» المالي - الاقتصادي من جديةٍ في ترجمةِ كل الخطوات الإنقاذية «التقنية» التي صارت «شَرْطية» للاستفادة من مخصصات «مؤتمر سيدر» (للنهوض المالي والاقتصادي) وتالياً التأسيس لمرحلةٍ جديدة من التعاطي تُعاكِس كل «النهايات غير السعيدة» لمحاولات الإصلاح المتكررة منذ نحو عقدين من الزمن.
    أما الجانب الثاني فيرتبط بمدى إمكان عزْل هذا المسار، الذي ينطلق من «الواقعية السياسية» التي تعتمدها أطراف لبنانية بإزاء «مشكلة حزب الله» كما من حتمية منْع انهيار البلاد من «الخاصرة المالية»، عن العصْف الكبير في المنطقة الذي يقع لبنان «على فالقه»، وسط أسئلة لا تقلّ أهمية عن الأثمان التي قد تدفعها بيروت بحال الإفراط في الواقعية تحت عنوان «صفر مشكلات سياسية لإطلاق ورشة النهوض».
    وإذا كانت زيارة رئيس الحكومة سعد الحريري الى باريس يوم الجمعة حيث سيلتقي الرئيس ايمانويل ماكرون يفترض أن تشكّل انطلاقة تنفيذ مقررات مؤتمر «سيدر» و«عندها يمكن لبنان أن يبدأ بالاستفادة من القروض الممنوحة له (أكثر من 11 مليار دولار)» وفق كلام الحريري الذي يتسلّح في طريقه الى فرنسا ببدء مسار تعييناتٍ قضائية وإدارية ووضْع موازنة 2020 على الطاولة ومواكبة حثيثة لملف الكهرباء، فإنّ الإشارات تتدحْرج حيال تَقَلُّص هامش المناورة لبنانياً في ظلّ مؤشريْن:
    الأول إمعان إيران في اللعب «على حافة الحرب الكبيرة» في المنطقة، والثاني مضيّ واشنطن في «حرب العقوبات» الأقسى على «حزب الله» وهو ما عبّر عنه تقاطُع المعلومات حول زيارة الديبلوماسي ديفيد شنكر لبيروت قبل أيام لجهة تَرقُّب صدور لائحة جديدة من العقوبات تشمل لبنانيين من خارج الطائفة الشيعية (أي حلفاء له)، وصولاً إلى الكلام الواضح لنائب وزير الخزانة مارشال بيلينغسلي الذي أكد أن «واشنطن ستواصل الضغط على حزب الله لوقف تمويله، ومعاقبة كل مَن يموّله... وسنعمل مع الحلفاء لخنق حزب الله وفيلق القدس والنظام الإيراني»، موضحاً أن «المصرف المركزي في لبنان يعاني بسبب تصرفات حزب الله»، ومعلناً أن «إيران كانت تموّل حزب الله من طريق جمّال ترست بنك».
    وفيما يتحضّر رئيس الجمهورية ميشال عون للتوجه إلى نيويورك لترؤس وفد لبنان الى الجمعية العامة للأمم المتحدة (22 الجاري) وسط تقديرات بأن اللقاءات التي سيعقدها لن يغيب عنها لا القرار 1701 وضرورة الالتزام به، دَهَم بيروت في اليومين الأخيريْن ملفان من خارج «جدول الأعمال» المالي - الاقتصادي:
    * الأوّل ملابسات عودة مسؤول معتقل الخيام إبان الاحتلال الاسرائيلي لجنوب لبنان عامر الفاخوري إلى بيروت ثم توقيفه بعد ضغط إعلامي وشعبي وإدعاء النيابة العامة العسكرية عليه بجرم «التعامل مع العدو الاسرائيلي والتسبّب بتعذيب وقتل لبنانيين وحيازة هوية إسرائيلية ودخول الاراضي المحتلة».
    وإذا كان الفاخوري حُكم عليه العام 1998 غيابياً وبات يستفيد منذ 2018 من عامل مرور الزمن، فإنّ شطْب اسمه من «البرقية 303» (تضم أسماء مطلوبين خطيرين في مجالي العمالة لاسرائيل والتعامل مع الإرهاب) وملامح وجود «ترتيبات» ساهمت في عودته عبر مطار بيروت مستخدماً جواز سفره الأميركي، فتح الشهية على أسئلة حول الجهة التي سهّلت طريق عودته.
    ولم تتأخّر إشارات «الاستغلال السياسي» لهذه القضية عبر تصويب اعتُبر «غير بريء» على قائد الجيش العماد جوزف عون تجلى في تسريبٍ متعمّد لصورة جمعتْه بالفاخوري العام 2017 في حفل استقبال أقامتْه السفارة اللبنانية في واشنطن خلال زيارة عون للعاصمة الأميركية ومن دون أن يَعرف قائد الجيش هوية مسؤول معتقل الخيام سابقاً، وهو ما اعتُبر في إطار «تصفية حسابات» على صلة باستحقاقات مقبلة (الانتخابات الرئاسية).
    * والثاني ملاحقة رئيس تحرير جريدة «نداء الوطن» الزميل بشارة شربل والمدير المسؤول فيها جورج برباري قضائياً على خلفية مانشيت بعنوان «سفراء جدد في بعبدا (القصر الجمهوري)... أهلاً بكم في جمهورية خامنئي».
    وفيما يمْثل شربل وبرباري الأربعاء المقبل أمام النيابة العامة التمييزية برفقة موكّلهما النائب، الوزير السابق بطرس حرب، تتّسع حلقة التضامن وسط مَظاهر حِراك إعلامي وسياسي لرفْض مثول أي صحافي أو إعلامي إلا أمام محكمة المطبوعات.
     
    Top