Syria War in Syria - 2020 [Stalemate]

JustLeb

Legendary Member
Orange Room Supporter
It seems the Iranians are bunch of pu$$ies
one can understand in the early years that they need to get well established before being able to effectively reply.
but it seems even after all these years either they are still not ready or they don't have the balls to reply
 

proIsrael-nonIsraeli

Legendary Member
It seems the Iranians are bunch of pu$$ies
one can understand in the early years that they need to get well established before being able to effectively reply.
but it seems even after all these years either they are still not ready or they don't have the balls to reply

It should by now be apparent even to Iranian military brass that talking is much easier than doing - Iran is not capable of establishing foothold in Syria big enough and strong enough to be able to do anything of value against Israel.
 

TayyarBeino

Legendary Member


المرصد السوري: طائرات مجهولة تستهدف بأكثر من 10 غارات ريف البوكمال

السبت ٢١ تشرين الثاني ٢٠٢٠ 22:19النشرة الدولية




افاد المرصد السوري عن "انفجارات عنيفة في ريف مدينة البوكمال بريف دير الزور، نتيجة قصف جوي من طيران مجهول، استهدف بأكثر من 10 غارات مواقع ايرانية غربي البوكمال، دون ورود معلومات عن حجم الخسائر حتى الآن"
+++

 

SAVO

Active Member

الميادين: كل الأنباء عن غارات معادية على مدينة البوكمال ومحيطها شرق سوريا غير صحيحة​


make sense ..

in such case , no need to say " we will reply on this attack " . by denying it :D
 

TayyarBeino

Legendary Member



  • 17:37

    عين الرئيس السوري بشار الأسد فيصل المقداد وزيراً للخارجية والمغتربين وبشار الجعفري نائباً له



  • 17:31

    روسيا اليوم: الرئيس السوري بشار الأسد يعين بسام الصباغ مندوباً دائماً لسوريا لدى الأمم المتحدة
 

agnostic

Legendary Member
he’ll appear to you in your dreams to let you know ?

is that like bassira @agnostic ?
Bassira and Patience.

It paid for our Alloushe bros in Karabakh whose 700K+ refugees are now finally after 30 years returning to their homes in Karabakh including the city of Shusha.

Yesterday Anis Naqache, who is very close to HA and Beloved Iran leadership, said that actions will happen in the first months of next year. I said and keep standing on it, that revenge from Israelis will happen during this period of post-election and before Trump leaves.
 

SAVO

Active Member

بشار الأسد وابن خاله غينادي​

مهند الحاج علي|الإثنين21/12/2020
شارك المقال :



  • 0

بشار الأسد وابن خاله غينادي


أنطون مارداسوف، أحد الكتاب الروس المتخصصين في السياسة السورية لموسكو، كتب في مقالة له عن مآلات التدخل بعد مضي خمس سنوات عليه، أن "سوريا باتت أكثر أهمية لروسيا، من روسيا لسوريا". من الصعب تحليل السياسة الروسية في سوريا التي لا تقف عند حدود السياسة الخارجية، بل تتشابك فيها القطاعات المختلفة في عالم الأعمال، من الصناعات العسكرية الى شركات النفط والطاقة والاتصالات والصحة والغذاء والزراعة والسياحة والمال والتعليم والتنقيب والأمن وغيرها. ذُكرت أكثر من خمسين شركة روسية في الإعلام السوري إلى الآن، بما خص الاستثمارات أو العقود المحلية، والرقم إلى ازدياد، بما يدل على تشابك واسع النطاق.

ونشاط الشركات الروسية لا يتوقف في هذا القطاعات، وهي أساسية طبعاً، بل يتجاوزها بشكل متواصل، كما حصل الشهر الماضي في قطاع الكهرباء السوري، إذ فازت شركة "ستوري إكسبرت ميدل إيست" الروسية برخصتين لإنشاء محطتي كهرباء تعملان بالطاقة الشمسية.

لكن ماذا يعني ذلك بالنسبة لسوريا؟

أولاً، من الصعب الحديث عن ضغط روسي غير عادي من أجل إيجاد الحد الأدنى في أي عملية انتقالية ضمن مسارات التفاوض بين النظام والمعارضة. الاستثمارات الروسية في سوريا تتطلب ديمومة النظام ومساعدته في هذا المجال. الضغوط الروسية على النظام تكتيكية، ولا تنال من رأسه أو طبيعته الشمولية.

ثانياً، الأوليغارشية الروسية النافذة باتت جزءاً من السياسة السورية. وهذه دينامية جديدة لا بد من التدقيق فيها. أباطرة الاعمال والاحتكار في روسيا يتنافسون في ما بينهم، وأيضاً مع رجال أعمال محليين. هذا الصراع بشقيه قائم، وقد يكون وراء بعض الحملات على رجال الأعمال السوريين الموالين للنظام.

ثالثاً، مع مضي الوقت، وفي ظل التوتر المتزايد في العلاقة بين روسيا والولايات المتحدة، الأرجح أن أهمية سوريا كنافذة فرص ستزداد. ذلك أن الاتجاه الحالي يُظهر دوراً روسياً ناشطاً في إعادة الإعمار، وهذه ورقة أساسية بالنسبة لموسكو في سعيها لجذب استثمارات خليجية. عملياً، ورقة اللاجئين بالنسبة لروسيا اليوم، مفيدة في اطار التفاوض على الحل النهائي في سوريا والتفاوض. وفي حال حصول سوريا على استثمارات في عملية إعادة الاعمار، إما مباشرة من خلال الدول ذاتها، أو عبر رجال أعمال وشركات وسيطة، سيلعب رجال الأعمال الروس النافذين وشركاتهم العملاقة دوراً رئيسياً في تعويض موسكو عن استثمارها في الحرب السورية.

لن يكون هذا الدور أو النفوذ المالي للأوليغارشية الروسية بعيداً عن الوضع الداخلي لبلدهم. بيد أن "المكافآت" السورية جزء من عدة السيطرة البوتينية على هذه المجموعة، وإدارتها. كما أنها تُتيح اتساع دائرة المستفيدين، على طريقة "فتح الأسواق" إبان الحقبة الاستعمارية في القرون الماضية.

واللافت أن لكبار الأباطرة وشركاتهم ممثلين روس في دمشق، لا بد أن يكونوا على اتصال بالقوات العسكرية والأمنية الروسية في سوريا. ومع انحسار دور المحتكرين السوريين من رامي مخلوف الى الجيل الجديد من أمثال سامر فوز وأيمن جابر، علينا توقع نشوء طبقة أعمال روسية في سوريا. عملياً، سنرى نسخاً روسية من رامي مخلوف وجابر وفوز وغيرهم، لكنهم لن يكونوا مدعومين بالمحسوبية وعلاقات النسب القبلية، بل بقواعد عسكرية وأجهزة أمنية ومافيات وفيالق سورية دربتها موسكو.

عملياً، قد نتحدث مستقبلاً ولو على سبيل المزاح، عن بشار الأسد وأولاد خاله الروس، مثل غينادي تيموتشنكو (مالك شركة تحتكر الفوسفات السوري)، وغيره الكثيرين.


 
Top