War On The Rest Of PMAs Term

  • Advertisement
  • Aoune32!

    Aoune32!

    Well-Known Member
    How should I know, do I look like a Hooksy to you?



    I don't see any licking going on. Are you sure you're watching the news and not something more... exotic?
    Soon you will see him in the Jabal sucking up to WJ as usual.
     
    TayyarBeino

    TayyarBeino

    Legendary Member











    بالفيديو: مرافعة القاضي حمادة بدعوى "نداء الوطن" تجتاح مواقع التواصل






    المصدر: رصد موقع ليبانون ديبايت
    |
    الجمعة 11 تشرين الأول 2019

    انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو مسرب من داخل جلسة استجواب رئيس تحرير جريدة "نداء الوطن" بشارة شربل على خلفية عنوان الصفحة الرئيسية (المانشيت) في الجريدة المذكورة بتاريخ 12 ايول 2019، تحت عنوان : "سـفراء جدد في بعبدا... أهلا بكم في جمهورية خامنئي".

    ويظهر الفيديو الرد القوي لممثل النيابة العامة في محكمة المطبوعات القاضي زاهر حمادة على وكيل جريدة "نداء الوطن" النائب السابق المحامي بطرس حرب، الذي حاول تبرير ما كتب في المقال لجهة عدم التعرض لمقام رئاسة الجمهورية اللبنانية".

    ونال حمادة اعجاب العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين اشادوا بمرافعته داخل المحكمة، معتبرين انه "يدافع باخلاص وضمير عن مقام رئاسة الجمهورية الذي يتعرض للكثير من التهجم الغير مبرر في الكثير من الاوقات، مشيرين الى ان "حمادة اراد من خلال رده على حرب تسليط الضوء على المقالات التي تؤدي الى زرع الفتنة بين اللبنانيين".

    من جهة اخرى، اعتبروا ان "الصحيفة المذكورة (نداء الوطن) تتخطى الحدود من خلال تلك المقالات التي قد تؤدي الى ما لا تحمد عقباه"، مؤكدين ان "القانون يرفض التعرض لمقام رئيس الجمهورية بتلك الطريقة".

    وأكد القاضي حمادة في معرض رده على حرب، أن "القدح والذم والتحقير الذي يطال رئيس الجمهورية وفق قانون المطبوعات ليس بحاجة لادعاء شخصي، انما الدعوة العامة تُحرك من قبل النيابة العامة"، مشيراً الى انه "ليس هناك من يطلب من النيابة العامة تحريك الدعوة".

    وتوجه حمادة الى حرب، بالقول: "لقد قرأت خصمي العزيز المقال، وكان صوتك خافتاً، ولكني سأقوله على الملأ بصوت أعلى كي يسمع من يجب ان يسمع".

    وقرأ جزء من المقال، الذي جاء فيه: "حيث لا طاعة ولا إمرة لـ"فخامة الرئيس" إنما لـ"سماحة آية الله العظمى إمامنا وقائدنا وسيّدنا السيّد علي الحسيني الخامنئي". فأهلاً وسهلاً بكم سعادة السفراء السبعة الجدد الذين قدمتم أوراق اعتمادكم بالأمس في قصر بعبدا، لتكونوا سفراء بلادكم في "جمهورية الخامنئي" الحاكمة بقوة الأمر الواقع ".

    وسأل القاضي: "ماذا يقول هذا المقطع؟، فأجاب: "هذا المقطع يقول بان لا امرة ولا طاعة لفخامة رئيس الجمهورية انما للسيد الخامنئي، ويقول ايضاً ان الامام هو السيد، وان رئيس الجمهورية هو التابع والعبد".
     
    Top