War On The Rest Of PMAs Term

  • Advertisement
  • Weezy

    Weezy

    Well-Known Member
    As long as he is pissing you off you can call him watever you want, the important thing is that u stay pissed and unable to do wat u want ?
    We’re not pissed. Aoun only has 3 more years to prove his 3ahed is not crippled. He’s the one under pressure. So far he’s done nothing.

    Hariri has some 30-40 years ahead of him iza Allah 3ayashna
     
    Iron Maiden

    Iron Maiden

    Paragon of Bacon
    Orange Room Supporter
    We’re not pissed. Aoun only has 3 more years to prove his 3ahed is not crippled. He’s the one under pressure. So far he’s done nothing.

    Hariri has some 30-40 years ahead of him iza Allah 3ayashna
    So cute! You still think this is a aoun issue!! The man is in his mid 80s, we are over him bruh but i cant say the same abt you ?
    bas ma ykellak feker warak warak wel 3omr tawil
     
    JB81

    JB81

    Legendary Member
    We’re not pissed. Aoun only has 3 more years to prove his 3ahed is not crippled. He’s the one under pressure. So far he’s done nothing.

    Hariri has some 30-40 years ahead of him iza Allah 3ayashna
    Hariri size is slimming... so, he better do something, or else, he ends up equal the size of Mikati, or other Sunni takes the leadership.

    So, let him survive next election with sizeable block, than li koul 7adeth 7adith.

    Hariri lost his political influence, and without his regional backing, he is not guaranteeing the PMship.

    His safest locally, it is to have FPM backing, or else, nothing is guaranteed
     
    Aoune32!

    Aoune32!

    Well-Known Member
    الأخبار والأنشطة
    29 تموز 2019
    خاص ليبانون ديبات- الأب خضره: أحد البنود في الموازنة الجديدة يُعد خطيراً على مستوى التوظيف حيث تُعطى "الادارة المحلية" صلاحية التوظيف
    Main Image
    (...) وانطلاقًا من الميثاق الذي ارتضى به اللبنانيون، كان لا بد من التوازن الوظيفي داخل ادارات الدولة، والنقطة الجوهرية التي يرتكز عليها نظام التوظيف هي المادة 95 من الدستور والتي تم عبرها الغاء المناصفة من الفئة الثانية وما دون على ألا يتناقض ذلك مع مقتضيات الوفاق الوطني.
    والاساس هو تعريف هذه المادة بشكل دقيق وعدم الاجتهاد بها، هذا ما يشدد عليه رئيس مؤسسة "لابورا" الاب طوني خضره في حديثه الى "ليبانون ديبايت"، لافتا في هذا الإطار الى أنه عندما التقى الرئيس الشهيد رفيق الحريري عام 2002 سأله عن تفسير هذه المادة، فأوضح يومها الحريري أنها لا تلغي المناصفة ولكن أُحيلت حتى تكون على مستوى الكفاءة أي ان المناصفة تطبق على الناجحين من كل طائفة.
    هذا الكلام بحسب الاب خضره قاله ايضا الرئيس تمام سلام نقلا عن والده الرئيس صائب سلام بأنه وفق الدستور يجب أن تكون الوظائف مناصفة بين الطوائف.
    وبرأي الاب خضره، فإنّ غالبية القوى السياسية وبعيدًا من المناكفات فيما بينها، تؤمن بضرورة التوازن والمناصفة، مشيرًا، الى أنّ "مؤسسة لابورا حاولت طرح مشروع على بعض النواب يدعو الدولة الى "تنظيف اداراتها" من خلال صرف حوالي ثلاثين ألف موظف يتقاضون رواتبهم ولا يعملون الا ان اقتراحه لم يلق تجاوباً، بل استغرب في المقابل الاسباب التي تمنع الطبقة السياسية من صرف الذين تم توظيفهم قبل الانتخابات النيابية وبلغ عددهم أكثر من خمسة آلاف موظف.
    يشدد الاب خضره، على تلازم التوازن والكفاءة في وظيفة الدولة التي دعاها الى ان تكون جريئة في مواجهة مشكلة التوظيف، والامثلة لديه كثيرة منها ما يتعلق بملف توظيف حراس الاحراج والبالغ عددهم "91 مسلما" و "17 مسيحيا"، في حين أن الشواغر في هذه الوظيفة متواجدة في دير الاحمر البترون تنورين وغيرها من القرى المسيحية.
    اليوم عدد الناجحين في هذه الوظيفة هم من النبطية وقرى جنوبية، وبالتالي، فإنّ نقلهم الى مكان وظيفتهم في العاقورة أو تنورين هو تهجير من منطقة الى أخرى.
    وفي إطار "الاصلاحات المطلوبة"، يدعو الاب خضره الى "ضرورة التوظيف على مستوى المناطق، فإبن البقاع يُجري الامتحانات في المكان القريب عليه، بعكس ما يحصل اليوم حيث يُجبر المتباري ومن أي منطقة كان على تقديم امتحانه في بيروت.
    ويحذر الاب خضره ايضًا، من اشاعة أجواء في البلاد تفيد بأن الكفاءة تمتلكها طائفة دون أخرى "وكأن لا كفاءة لدى المسيحيين وفي المقابل نجدها عند الطوائف الاخرى"، مذكرًا، بطرح المؤسسة قبل سنوات بضرورة وضع كاميرات مراقبة على مراكز الامتحانات كما هو حاصل اليوم في الامتحانات الرسمية لضبط التزوير ومراقبته.
    الاب خضره، يرى أن أحد البنود في الموازنة الجديدة يُعد خطيراً على مستوى التوظيف حيث تُعطى "الادارة المحلية" صلاحية التوظيف.
    وبحسب تفسير الاب خضره لمضمون هذه المادة يتبين أننا عدنا الى ما قبل عام 1958 يوم أنشأ الرئيس فؤاد شهاب مجلس الخدمة المدنية، عندما كان الوزير "سلطان التوظيف". اليوم يُعاد السيناريو نفسه من خلال الوزير الذي يمتلك سلطة التوظيف بقدر ما يمكن أن يحصل على المال من مؤتمر سيدر لإدارته.
    للتيار رأيه بما حصل في جلسة الموازنة والتصويت على المادة 80، ويعزو النائب الان عون الاسباب الى "فوضى داخل الجلسة" أوصلتنا الى هنا، مشيرا الى ان هناك لغطاً جرى خلال الجلسة، اذ أنّ التيار الرافض لهذه المادة اعتقد أن كلمة الرئيس نبيه بري "مشيت" يعني أن "حذفها مشي"، ليتبين لاحقا أن سوء تفاهم حصل و"قطعت المادة" من دون التصويت عليها.
    عون يؤكد أن "المادة ستكون بحكم النافذة عند توقيع رئيس الجمهورية عليها وهي غير قابلة للطعن"، لافتا الى "البحث جار للرد عليها قد يكون عبر اقتراح قانون من قبل نواب التيار لتغيير المادة التي تم التصديق عليها".
    ويشدد، على أن هذا الموضوع هو "جزء من كل"، والاساس هو التوازن في ادارات الدولة وبين الطوائف، والعودة الى المادة 95 من الدستور التي تتحدث عن التوظيف وفق "مقتضيات الوفاق الوطني"، وهنا بحسب عون يجب تفسيرها ووفق أي اعتماد.
    بدوره، يؤيد عضو كتلة "الجمهورية القوية" النائب جورج عقيص في المضمون ضرورة التنبّه الى مفاعيل مباريات مجلس الخدمة المدنية الأخيرة.
    ومع تأييده مبدأ الكفاءة والجدارة، الا انه يشدد على ضرورة التوازن بين الجدارة في التوظيفات وبين مراعاة صيغة العيش المشترك، ويؤكد لـ "ليبانون ديبايت"، أن لبنان مبني على نصوص الدستور من جهة، وعلى الميثاق من ناحية اخرى، وأي خلل في الميثاق يضرب الصيغة، وعليه ينطبق هذا التوصيف بحسب عقيص على الناجحين في مجلس الخدمة المدنية.
    القاضي السابق والنائب الحالي، يذهب أبعد في شرحه عن تأثير هذه السابقة، ويوضح أن هؤلاء "الناجحين" يدخلون في ملاك الدولة في الفئة الثالثة على ان تتم ترقيتهم الى الفئة الثانية ومن ثم الاولى التي يقتضي ان تراعى فيها المناصفة وفق الدستور.
    ومع ظهور "فارق الارقام" بين الطوائف عند الانتقال من الفئة الثالثة الى الثانية وصولا الى الاولى يظهر "الانتقاص من الميثاقية" ومن هنا يشدد عقيص على ضرورة ربط الامور لأن أي خلل في فئة يمكن أن يؤثر لاحقا على الفئات الاخرى، لاسيما وان كان "فاضحا".
    وعلى خلاف كل ما يقال عن أن "المادة 80" أضيفت ولم تطرح على النقاش، يؤكد عقيص أن المادة أثيرت في جلسة الموازنة كما أن الفقرة التي تتحدث عن حفظ حق الناجحين في مباريات مجلس الخدمة المدنية كانت محور نقاش وتم التصديق عليها، اسوةً بغيرها من المواد. لافتا الى انه كان أول من ناقش مضمونها مطالباً بتوضيحه عند اثارتها في الجلسة.
    ويخلص عقيص، الى تثبيت موقفه الرافض لإقصاء طائفة على حساب أخرى في ظل النظام الذي نعيشه، مشددا على ضرورة الغاء الطائفية بشكل كامل لنتحدث بعدها عن "أولوية الكفاءة".
    إزاء ما تقدم، يُسجل لباسيل "جرأته" في طرح الامور كما هي واثارتها أمام الرأي العام، فالكنيسة المعنية بالدرجة الاولى قبل الاحزاب السياسية بالمحافظة على "التوازن" في ظل هذه التركيبة الطائفية في البلاد، تقف دائما في المنطقة الرمادية، وتظهر بمواقف "خجولة"، في حين أن الاطراف الاخرى وأبرزها القوات اللبنانية تؤيد "ضمنا" رأي باسيل ولكنها تخضع لحساباتها السياسية وخطواتها في هذا الإطار مدروسة وبدقة و "جرأة الآخرين تقوى عليها".
    ليبانون ديبايت 29-7-2019
    باسيل تُرك وحيداً في معركة الدفاع عن حقوق المسيحيين
     
    Aoune32!

    Aoune32!

    Well-Known Member
    Hariri size is slimming... so, he better do something, or else, he ends up equal the size of Mikati, or other Sunni takes the leadership.

    So, let him survive next election with sizeable block, than li koul 7adeth 7adith.

    Hariri lost his political influence, and without his regional backing, he is not guaranteeing the PMship.

    His safest locally, it is to have FPM backing, or else, nothing is guaranteed
    By far he is the sunni representative no doubt. He received 250K votes with at least 220-230K sunni voting for him. Mikati received about 40K.
     
    Weezy

    Weezy

    Well-Known Member
    So cute! You still think this is a aoun issue!! The man is in his mid 80s, we are over him bruh but i cant say the same abt you ?
    bas ma ykellak feker warak warak wel 3omr tawil
    hala2tni mesh helwe for aoun to have his term labelled as the most crippled in the history of lebanon.
     
    Tayyar9

    Tayyar9

    Legendary Member
    We’re not pissed. Aoun only has 3 more years to prove his 3ahed is not crippled. He’s the one under pressure. So far he’s done nothing.

    Hariri has some 30-40 years ahead of him iza Allah 3ayashna
    It's funny how you want Aoun to fail. You do know that if he fails, all Lebanese will get ****ed, not only aounists right?
     
    Weezy

    Weezy

    Well-Known Member
    It's funny how you want Aoun to fail. You do know that if he fails, all Lebanese will get ****ed, not only aounists right?
    You stalled the country for 1.5 years when you camped against Saniora and another 2 years when you got Aoun elected.

    It doesn't seem you put the welfare of the state at the top of your priorities.
     
    Tayyar9

    Tayyar9

    Legendary Member
    You stalled the country for 1.5 years when you camped against Saniora and another 2 years when you got Aoun elected.

    It doesn't seem you put the welfare of the state at the top of your priorities.
    We didn't do it to make them fail. We did it because they never do shit. They are in power since the 90s and haven't done shit. But I don't wish for someone to fail if he is at least trying. You guys prefer Aoun fails to deliver reforms just to say we told you so.
    As for stalling the country. When you ask for your right, you are not stalling. They were stalling when they were refusing to respect us
     
    Weezy

    Weezy

    Well-Known Member
    We didn't do it to make them fail. We did it because they never do shit. They are in power since the 90s and haven't done shit. But I don't wish for someone to fail if he is at least trying. You guys prefer Aoun fails to deliver reforms just to say we told you so.
    As for stalling the country. When you ask for your right, you are not stalling. They were stalling when they were refusing to respect us
    We are asking for our rights as well. The president is not allowed to impose the agenda on the PM. Only the PM can put the agenda and call for a cabinet meeting. It's not stalling since we are protecting our rights.
     
    Mistletos

    Mistletos

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    We are asking for our rights as well. The president is not allowed to impose the agenda on the PM. Only the PM can put the agenda and call for a cabinet meeting. It's not stalling since we are protecting our rights.
    What are you arguing about? The president can add things to the agenda... without prior notice. He can’t convene the government without the approval of the PM... in all cases no one is trampling in anyone’s prerogatives. Only justice is being trampled on by not allowing it to take its course to the very end
     
    Aoune32!

    Aoune32!

    Well-Known Member
    What are you arguing about? The president can add things to the agenda... without prior notice. He can’t convene the government without the approval of the PM... in all cases no one is trampling in anyone’s prerogatives. Only justice is being trampled on by not allowing it to take its course to the very end
    the constitution actually the President and the PM complements one another. they never thought that there will be an issue with powers and rights.
    the PM calls the meeting and the President can place anything on the agenda. pretty normal and is all over the world the PM calls a session.
     
    Weezy

    Weezy

    Well-Known Member
    What are you arguing about? The president can add things to the agenda... without prior notice. He can’t convene the government without the approval of the PM... in all cases no one is trampling in anyone’s prerogatives. Only justice is being trampled on by not allowing it to take its course to the very end
    Cases like that of Suzane l hajj show how much of a ****ed up justice system we have here. You can't blame Joumblatt when aoun removes and appoints influenced judges in every case.
     
    Top