What’s happening between ex-minister Elias Bou Saab and journalist Jean Aziz ?

#21
a song for the father of abou saaeb and co

for the record
his father was on top of a tank shelling baabda 1990 13th Oct

Addeh bet koun mabsouta fi julia.
Halla2 mawsam entikhabet, and the guy is seeking to please his real comrades in dhour chweir, mrouj, etc. to earn some votes.
Now expect things from bou saab like: mou7ekamet habib chartouni bel e3dem khata2, etc.
Let’s see whether ibrahim kanaan, who is a much more reasonable person (by reasonable I mean he shares traditional anti syrian thoughts and convictions) will take bou saab with him.
Although I admit that Bou Saab did a good job as a minister of education.
 
  • Advertisement
  • lebanese1

    Legendary Member
    #22
    Addeh bet koun mabsouta fi julia.
    Halla2 mawsam entikhabet, and the guy is seeking to please his real comrades in dhour chweir, mrouj, etc. to earn some votes.
    Now expect things from bou saab like: mou7ekamet habib chartouni bel e3dem khata2, etc.
    Let’s see whether ibrahim kanaan, who is a much more reasonable person (by reasonable I mean he shares traditional anti syrian thoughts and convictions) will take bou saab with him.
    Although I admit that Bou Saab did a good job as a minister of education.
    Bou Saab is the only education minister who stated explicitly that the unified history book can't but refer to Bachir Gemayel as martyr.
     
    #24
    Bou Saab is the only education minister who stated explicitly that the unified history book can't but refer to Bachir Gemayel as martyr.
    This is why I said in the last part; although I admit that bou Saab did a good job as a minister of education.
    Devil is in the details. Bachir can be described as a martyr of different causes?
    Martyr of a conspiracy against Lebanon, made a mistake by trusting and allying with Israel who backstabbed him is one thing.
    Martyr of Christianity who protected the Maronites from the Islamic hoards and there is no error or regret about alliance with Israel and inviting them to invade Lebanon is another thing.

    Surely Bachir can be described as a martyr in a common history book. But it won't be of the second type.
     

    TayyarBeino

    Legendary Member
    #25

    حرب مستشارَي عون تنتهي اليوم؟


    مرّ أسبوع على مقدمة «أو تي في» المسيئة إلى مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الدولية الياس بو صعب، من دون أن يعيد الرئيس ميشال عون أو رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل الاعتبار له. غير أن المعلومات تقول إن حرب المستشارَين من شأنها أن تنتهي اليوم لمصلحة بو صعب عبر بيان ينصفه عقب انتهاء اجتماع تكتل التغيير والإصلاح
    رلى إبراهيم

    لم تُقفَل بعد قضية مستشار رئيس الجمهورية الوزير السابق الياس بو صعب بعد، إذ لم يصدر أي توضيح من قصر بعبدا أو رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، حول مقدمة نشرة أخبار محطة الـ«أو تي في» التي قدحت وذمت ببو صعب من دون أن تسميه، مطلقة عليه أوصافاً ليس أقلها «العميل المزدوج». مرّ أسبوع على ما حصل، أعقبه غياب الوزير السابق عن اجتماع تكتل التغيير والإصلاح الأسبوعي، فيما لم يحرك أي من المسؤولين العونيين ساكناً تجاه الحرب الداخلية بين مستشارَين رئاسيين.
    يومها جاءت المقدمة رداً على تصريحات كان بو صعب قد أطلقها عبر قناة «الجديد»، اعتبر فيها أن المحطة البرتقالية لا تعبّر عن رأي التيار الوطني الحر، غامزاً من قناة مدير أخبارها، أحد مستشاري الرئيس ميشال عون، الزميل جان عزيز الذي تربطه بالوزير السابق علاقة غير ودية. علماً أن تصريح بو صعب ليس بجديد، بعد أن كان قد عبّر عنه بنفسه خلال أحد اجتماعات المجلس السياسي للتيار على ما تقوله المصادر. لكنّ عزيز وجد في كلام بو صعب الذي أغضب العونيين ورئيس التيار الوزير جبران باسيل، فرصة لردّ الصاع صاعين. فرداً على سؤال، قال مستشار الرئيس لشؤون العلاقات الدولية إن الوجود السوري في لبنان كان مشرَّعاً من الحكومة، وبالتالي لا يمكن وصفه بالاحتلال، بعكس ما كان يراه الناشطون العونيون ورئيسهم آنذاك، ما أثار موجة افتراضية ساخطة ضده. وفي الوقت الذي كانت فيه العلاقة بين بعبدا وباسيل من جهة، ورئيس مجلس النواب نبيه بري من جهة أخرى، شبه مقطوعة جراء مرسوم منح ترقية لضباط دورة الـ94 (لم يكن قد صدر تسجيل باسيل الصوتي بعد)، مدّ بو صعب يديه لبري.​
    تعمّد عون اصطحاب
    بو صعب معه للمشاركة في مناسبة علنية بعد «المقدّمة النارية»


    حتى أمس، كانت الأمور لا تزال على ما هي عليه: لا الرئيس عون ولا باسيل اعترضا على ما تعرّض له بو صعب، على نحو يوحي بأن ما حصل كان بضوء أخضر من أحدهما. وهو ما نفاه بو صعب خلال مقابلة أخرى مع محطة «أم تي في» عندما أكد أن الرئيس وباسيل رفضا ما جاء في المقدمة. لكن ثمة من يؤكد مقولة أن عزيز لم يكن ليصل في هجومه على زميله إلى حد نعته بصفات العمالة والفساد والسرقة من دون غطاء رئاسي أو باسيلي. ويعزز تلك المقولة واقعة أن مقدمة «أو تي في» انتشرت على مواقع التواصل قبيل ساعة من موعد النشرة الإخبارية بعد أن نشرتها المحطة على موقعها. لذلك، كان بإمكان عون أو باسيل استدراك الضرر عبر إجبار المحطة على تغييرها، وهو ما لم يحصل بطبيعة الحال. وعلى افتراض أن الرئيس عون ووزير الخارجية لم يعرفا بما يُعَدّ لبو صعب، كان يمكن تصحيح الخلل على غرار ما حصل في حالات أخرى. فبعد هجوم القناة البرتقالية على الرئيس بري قبيل صدور تسجيل باسيل الصوتي، بادر القصر الرئاسي إلى توضيح ما حصل مباشرة عبر إصدار بيان يؤكد فيه أن لا مصادر لبعبدا سوى بعبدا نفسها. ولكن في حالة بو صعب، لم يُصدَر أي توضيح أو بيان من أي جهة كانت. في ما عدا ذلك، كان يكفي أن يحلّ باسيل المشكلة على طريقته ويردّ الاعتبار لصديقه وأحد مرشحيه المحسومين في المتن الشمالي عبر نشر صورة معه أو تغريدة مقتضبة كما فعل عند هجوم العونيين على النائب نبيل نقولا سابقاً خلال الانتخابات البلدية. إلا أن باسيل تعامل مع ما حصل، وكأن شيئاً لم يكن، فهو، بحسب المصادر، كان مستاءً شخصياً من كلام بو صعب في مقابلته مع «الجديد»، خصوصاً في ما يتعلق بالرئيس بري. وكذلك «انزعج من هجوم الوزير السابق على جان عزيز مباشرةً وعلناً، إذ كما أن لباسيل تحفظات على مدير الأخبار في «أو تي في»، فإنه يعتبر أن بو صعب يدير أيضاً إذاعة صوت المدى كما يحلو له. فيما رئيس التيار يطمح لأن تكون القناة والإذاعة مؤسستان حزبيتان تخدمان مصلحة التيار لا المصالح الشخصية».
    ما سبق لا يعني أن بعبدا تخلت عن مستشارها أو أن التيار أحرق مرشحه، فمن الممكن أن يعمد الطرفان إلى إنصاف بو صعب غداً أو بعد غد أو بعد أسبوع. وفي هذا السياق، علمت «الأخبار» أن باسيل يتجه إلى إثارة قضية بو صعب خلال اجتماع تكتل التغيير والإصلاح اليوم بما يعيد إليه اعتباره. فيما يقول بو صعب لـ«الأخبار؛ إنه «جرى التعرض لكرامتي من قبل كاتب مقدمة نشرة أخبار «أو تي في»، وتركتُ أمر معالجة الموضوع بيد رئيس الجمهورية لاتخاذ الإجراءات المناسبة بحق المعتدي عليّ». من جهة أخرى، تقول المصادر «إنها ليست المرة الأولى التي تُحرج فيها «أو تي في» رئيس الجمهورية ورئيس التيار، بعد التقارير المسيئة إلى بري واستقبال ضيوف يتعارضون وخط التيار السياسي. كذلك الأمر بعد أن خرج بمقدمة نارية تهاجم كل من اعترض على عرض فيلم «ذا بوست» الذي كان قد تناوله السيد حسن نصر الله في الليلة عينها، وهو ما اضطر مسؤولين في القناة إلى الاعتذار من حزب الله». واليوم سيتكرر السيناريو نفسه في ما إذا صحح التكتل «خطأ» الهجوم على أحد أعضائه. فرغم كل ما حصل، لطالما كان للوزير السابق مكانة لدى رئيسي الجمهورية والتيار الوطني الحر ولولا ذلك لما كان قد عُيِّن مستشاراً رئاسياً ولما كان باسيل قد صنفه ضمن المرشحين التسعة للانتخابات، الثابتين حتى الآن. وأكثر من ذلك، فإن عون تعمّد الأسبوع الفائت، وبعد أيام على المقدمة النارية، اصطحاب بو صعب معه لتقديم واجب التعازي بوالدة رئيس الحرس الجمهوري العميد سليم فغالي. إلا أن الأمور لن تستوي بطبيعة الحال إذا لم يصدر بيان علني يرفض ما تعرض له بو صعب. ففعلياً، المرشح المتني بأمسّ الحاجة لهذا التوضيح، لصون كرامته، وحتى لا يخسر الكثير من الأصوات الانتخابية العونية التي ستعتبره ضمنياً أحد المتمردين على سياسة التيار والمعارضين لنشاط المناضلين طوال فترة نفي الرئيس عون. لكن، مهما كانت النتيجة، فإن ما حصل يضرّ بصورة التيار الوطني الحر، والفريق الرئاسي، الذي يظهر مجدداً في صورة غير المتجانس، ما يؤثر سلباً في صورة العهد.​
    يمكنكم متابعة الكاتب عبر تويتر | [email protected]

    سياسة
    العدد ٣٣٨٩ الثلاثاء ٦ شباط ٢٠١٨
     

    TayyarBeino

    Legendary Member
    #26

    جريصاتي بعد التكتل :
    17:17 جريصاتي: يرفض التكتل ما تعرض له بو صعب لعدم صحّته ويؤكد ان مثل هذه الاشكالات الداخلية الطابع لا يحلّ في الاعلام بل ضمن الاطر الحزبية
     

    HannaTheCrusader

    Legendary Member
    Orange Room Supporter
    #27
    OTV only mistake was to attach bou saeb concerning corruption when its not proven
    any otehr thing t was corcet and to the point

    seems that corruption issue went beyond what General wanted
    and aziz might end being sanctined

    anyone, both aziz and bou saeb arent tayyar...FFFFFKKKKKK
     

    freelebanonn

    Legendary Member
    #28
    OTV only mistake was to attach bou saeb concerning corruption when its not proven
    any otehr thing t was corcet and to the point

    seems that corruption issue went beyond what General wanted
    and aziz might end being sanctined

    anyone, both aziz and bou saeb arent tayyar...FFFFFKKKKKK
    This is what happens when you break the internal law to let someone declare his candidacy for election while he was a cardholder for less than 2 years ( it is a prerequisite in the FPM internal law )
    Bou saab did a good job in the ministry of education but he does not represent the true spirit of FPM.
     

    Lebnaouneh

    Well-Known Member
    #29
    This is what happens when you break the internal law to let someone declare his candidacy for election while he was a cardholder for less than 2 years ( it is a prerequisite in the FPM internal law )
    Bou saab did a good job in the ministry of education but he does not represent the true spirit of FPM.
    But he is an added value more than any FPMer could be (pays millions to cover FPM expenses, personal connection with Dubai ruler and others, good PR liked by the independents). As long as he follows C&R decisions, it’s okay for me.
     

    JustLeb

    Legendary Member
    #30

    جريصاتي بعد التكتل :
    17:17 جريصاتي: يرفض التكتل ما تعرض له بو صعب لعدم صحّته ويؤكد ان مثل هذه الاشكالات الداخلية الطابع لا يحلّ في الاعلام بل ضمن الاطر الحزبية

    It looks like house of Trump, kil min ido elo
     

    Lebnaouneh

    Well-Known Member
    #32
    @Lebnaouneh
    Are you sure you thumbed-up a traitor like me :D:D
    Just as a reminder I am not talking good about what 's happening in and around Baabda Palace :p
    Lol, I am well aware :p
    I don’t mind debating or agreeing on the fact that bad moves were made by General Aoun, Gebran or FPM
    My issue with people is when they attack for the sake of ulterior motives, not in the spirit of debating
    You usually piss me off not because you’re “a traitor” but because you try to appear progressive with your criticisms while deep down I know you could answer them yourself!
     

    Aoune32!

    Active Member
    #33
    Aziz should not have done what he did.
    Elias is a good minister. In the education ministry any teachers etc that were hired he made sure there was parity not like the LU freaks that happened a while ago. They hired ALL from one sect.
     

    JustLeb

    Legendary Member
    #34
    Aziz should not have done what he did.
    Elias is a good minister. In the education ministry any teachers etc that were hired he made sure there was parity not like the LU freaks that happened a while ago. They hired ALL from one sect.
    I don't think Aziz acted alone, he got his ass covered by Mireille Aoun. He might not like Bou Saab but he won't attack him alone.
    The problem here is not the attack but the way the internal struggle has publicly emerged.
    For example: GCR praising Berri when Bassil attacked him, OTV attacking Bou Saab who is close to Bassil. Bassil attacking Berri creating unnecessary headache to the presidency.

    All of this does not give a good impression and does not show that PMA is in control of his own family.
     

    Aoune32!

    Active Member
    #35
    I don't think Aziz acted alone, he got his ass covered by Mireille Aoun. He might not like Bou Saab but he won't attack him alone.
    The problem here is not the attack but the way the internal struggle has publicly emerged.
    For example: GCR praising Berri when Bassil attacked him, OTV attacking Bou Saab who is close to Bassil. Bassil attacking Berri creating unnecessary headache to the presidency.

    All of this does not give a good impression and does not show that PMA is in control of his own family.
    People need to leave PMA out of it and let the family handle their own business.
    PMA is the President and doesn't have time to handle Bassil and GCR. He has a country to run. Bassil and co need to grow up.
     

    Muwatin Libnani

    Well-Known Member
    #36
    OTV only mistake was to attach bou saeb concerning corruption when its not proven
    any otehr thing t was corcet and to the point

    seems that corruption issue went beyond what General wanted
    and aziz might end being sanctined

    anyone, both aziz and bou saeb arent tayyar...FFFFFKKKKKK
    مقدمة الجديد: جان عزيز اصبح بلا حصانة
     

    Abotareq93

    Legendary Member
    #39
    معلومات للـLBCI : المستشار الاعلامي لرئيس الجمهورية جان عزيز قدم استقالته الى الرئيس عون من وظيفته كمستشار اعلامي ورئيس الجمهورية قبلها
     

    Top