What’s happening between ex-minister Elias Bou Saab and journalist Jean Aziz ?

lebanese1

Legendary Member
#81
It is ineluctable that tayyar pro 13 teshrin
And tayyar pro syria/hezballah clash

As they are two antagonistic visions of Lebanon that cannot coexist inside FPM.

Sadly the party is drifting from its original normal and natural course (pro 13 teshrin) :(
ma khass 13 techrin bi what happenned... jut for the info, Jean Aziz was on Geagea's side and cheering for the 13 oct massacre when it happened.
 
  • Advertisement
  • Red Phoenix

    Legendary Member
    #84
    lal asaf fi ktir bi FPM ma da5aloun bi FPM.... the one's who started FPM are resigning from the party and those who were against GMA are now with the party. what the hell??
    Fpm in 2018 has little to do with fpm in 2005

    It kept and elevated all the guys who excelled at tobyid el tanajir

    While all open minded ppl either left or were forced to leave

    Hala2 its an army of ppl who want employement and think bassil is jesus

    RIP wanting a civil country based on modern principles

    Jean aziz was one of the worse

    Balash tobyid tanajir and he didnt stop til he got fired after becoming more malak than the malak

    Abou jamra isnt any better, he lost his cool when he wasnt nominated

    Fi ktir ppl like that in fpm

    I know many are nostalgic romantics and wont see nor admit this
     

    Aoune32!

    Well-Known Member
    #85
    Fpm in 2018 has little to do with fpm in 2005

    It kept and elevated all the guys who excelled at tobyid el tanajir

    While all open minded ppl either left or were forced to leave

    Hala2 its an army of ppl who want employement and think bassil is jesus

    RIP wanting a civil country based on modern principles

    Jean aziz was one of the worse

    Balash tobyid tanajir and he didnt stop til he got fired after becoming more malak than the malak

    Abou jamra isnt any better, he lost his cool when he wasnt nominated

    Fi ktir ppl like that in fpm

    I know many are nostalgic romantics and wont see nor admit this
    I respect more a man of principles than a christian walid beik :p
     

    Aoune32!

    Well-Known Member
    #87
    They are getting cocky these little ants that had nothing to do with FPM aslan. Ba3dena saro masla7jiye. Alot of these pricks need their wings clipped.
     
    #88
    Fpm in 2018 has little to do with fpm in 2005

    It kept and elevated all the guys who excelled at tobyid el tanajir

    While all open minded ppl either left or were forced to leave

    Hala2 its an army of ppl who want employement and think bassil is jesus

    RIP wanting a civil country based on modern principles

    Jean aziz was one of the worse

    Balash tobyid tanajir and he didnt stop til he got fired after becoming more malak than the malak

    Abou jamra isnt any better, he lost his cool when he wasnt nominated

    Fi ktir ppl like that in fpm

    I know many are nostalgic romantics and wont see nor admit this
    If we think of all those who left FPM (or the philosophy of FPM because not all of them were mentesbin) from 2005 to date including those you mentioned: Abou Jamra, Aziz and many others like Ziad Abs, naim aoun, charbel nahas, and certainly Roukoz will follow them because for sure he will be the #1 on gebran bassil’s hitlist after PMA ‘s death, they can compete with the actual FPM. If they unite under a banner called 7arakeh tas7i7iyeh or esla7iyeh lal FPM, or something of the like, I think they can amass a good deal of followers and be significantly strong in the Christian area
     

    spacecreature

    Well-Known Member
    #89
    Simply this is the sheep mentality.
    When the boss says this is no good they all repeat the same....
    I am not taking the defense of Aziz because he screwed up big time, but it was shocking to see Bassilis react towards him this way especially that historical and ideologically he should be closer to them than Bou Saab.
    و لكن أنه زمن العجائب
    :D :D
    Shou khass Bassil and Bassilis in this . Feko 3anno lal zalame, everything that happens is always his fault lol? Anyway, I am what you consider a Bassili, and I am with Aziz on this one.
     

    JustLeb

    Legendary Member
    #90
    باسكال بطرس - المدن
    بعد تريّثه مطوّلاً في اتّخاذ أي قرارٍ حيال الحرب الدّاخلية، التي دارت أخيراً بين مستشارَيه الإعلامي جان عزيز والوزير السابق الياس بوصعب، حسم رئيس الجمهورية ميشال عون موقفه، الاثنين في 12 شباط 2018، بالموافقة على استقالة عزيز من مهامه في قصر بعبدا، التي كان قد تقدّم بها في وقتٍ سابق. تسبّبت المقدّمات التي كتبها عزيز لنشرات أخبار قناة OTV، التي يتولّى فيها منصب مدير الأخبار، لاسيما أنّ إحداها تضمّنت هجوماً قاسياً على بوصعب، بتداعيات سلبيّة على موقع رئاسة الجمهورية، خصوصاً أنها تجاوزت الاطار الضيّق. ذلك أنّ الخلاف بين المستشارين، أكان شخصياً أو سياسياً، يتخطّى شخصهما نظراً إلى الصفة التي يحملها كلّ منهما. إذ إن عون هو من عيّنهما شخصياً في مهمّتيهما. من جهة أخرى، يهدّد الخلاف بإحداث شرخ في البيت الداخلي للتيار الوطني الحر. مع العلم أنّ الرجلين، ورغم أنهما يدوران في فلك العماد عون منذ العام 1990، يأتيان من خلفيات سياسية مختلفة. فعزيز عضو سابق في حزب القوات اللبنانية، بينما تربط بوصعب علاقات وثيقة بالحزب القومي السوري الاجتماعي. وتقول أوساط التيار لـ"المدن" إنّ مهام عزيز التي تقتصر على الوظيفة الإعلامية، هي أقلّ أهميّة من المهام الموكلة إلى بوصعب لكونه مستشاراً للشؤون الدولية، ومن صلب واجباته تمثيل الرئيس من خلال التواصل مع مسؤولين دوليين في اطار متابعة مواضيع حساسة وبالغة الأهمية، وعلى رأسها قضية النازحين السوريين، في حين أنّ عزيز اتّهم بوصعب في مقدّمته الاخبارية بـ"وضع يده" على المساعدات الدولية الخاصة بالنازحين. ما يضع خيار عون محطّ تساؤل دولي. وقد ينعكس على مصداقية لبنان وعلاقته بالمسؤولين الدوليين. وتوضح الأوساط أنّ كل ما صرّحت به مقدّمة OTV بحق بوصعب يهدّد شخص الرئيس وصورته، خصوصاً في ما يتعلّق بمواقفه من الفساد المستشري في الدولة، وذلك على اعتبار أن كل ما يصدر عن قناة تابعة للتيار لا بدّ أن يكون قد حظي بموافقة الرئيس، لأن من كتبها هو ببساطة مستشاره أيضاً. في المقابل، تقول مصادر مطّلعة لـ"المدن" إنّ "عزيز احترق كمرشّح لتكتل التغيير والاصلاح عن أحد المقاعد المارونية في جزّين"، ملوّحة باحتمال إعفائه أيضاً من مهامه كمدير تحرير يشرف على سياسة النشرة OTV، "في وقت عاد يتردّد إسم الزميل حبيب يونس ليحل مكانه"، وفق المصادر. وتؤكد المصادر أنّ "هناك قطبة مخفيّة في كلّ ما حصل"، واضعةً إيّاه في إطار صراع أجنحةٍ من ضمن الدائرة الضّيّقة لعون، انتصر فيه جناح على آخر. وتكشف المصادر أنّ عزيز، الذي آثر الصمت ولم يلجأ إلى توضيح موقفه أو التراجع عن الاتهامات، لم يكتب ما كتبه في المقدمات الاخبارية من عندياته، ولا يتحمّل مسؤوليته وحده. فهو "لن يتحلّى بهذه الجرأة ويسمح لنفسه، من تلقاء نفسه، بانتقادَ زميل له بهذا الشكل الفادح". وتشدد على أنّ "هناك من أوحى له أن يعلن ما أعلنه". وتدعو المصادر إلى انتظار موقف ادارة القناة من الموضوع، وإذا كانت ستتخلّى عن مدير أخبارها بهذه البساطة، أم أنها ستتمسّك به فلا يكون كبش محرقة الصراع الدائر. من جهته، يصرّ عزيز، في اتصال مع "المدن"، على التزام الصمت وعدم الادلاء بأي تصريح، مكتفياً بتوجيه رسالة عبر تويتر مفادها: "للذي علمني أنه يمكنني أن أعيش طويلاً بلا خبز، لكن لا يمكنني أن أحيا لحظة بلا كرامة. للذي تعلّمت منه أنني أستطيع أن أمضي حياتي بلا لقب ولا صفة ولا رتبة، لكن يستحيل أن أقضي ساعة بلا ضمير. للذي علمني أن الحق والحقيقة يستحقان التضحية، له كل الشكر، وإلى اللقاء بعد زمن الصوم والصلاة والفداء". يذكر أن الخلاف بين المستشارين بدأه بوصعب، عندما تهجم في مقابلة تلفزيونية على مقدمات OTV، في ظل الخلاف في حينها بين التيار وحركة أمل، معتبراً أنها لا تمثل التيار وسياسته.
     

    JustLeb

    Legendary Member
    #91
    Shou khass Bassil and Bassilis in this . Feko 3anno lal zalame, everything that happens is always his fault lol? Anyway, I am what you consider a Bassili, and I am with Aziz on this one.
    I didn't mention Bassil. I said Bassilis.
    So if you are Bassili and you feel for Aziz then you are an exception... Lucky you, but if you keep being frequently the exception you will be ousted from the clan ;)
     

    Red Phoenix

    Legendary Member
    #94
    If we think of all those who left FPM (or the philosophy of FPM because not all of them were mentesbin) from 2005 to date including those you mentioned: Abou Jamra, Aziz and many others like Ziad Abs, naim aoun, charbel nahas, and certainly Roukoz will follow them because for sure he will be the #1 on gebran bassil’s hitlist after PMA ‘s death, they can compete with the actual FPM. If they unite under a banner called 7arakeh tas7i7iyeh or esla7iyeh lal FPM, or something of the like, I think they can amass a good deal of followers and be significantly strong in the Christian area
    of this list only ziad Abs and Naim Aoun i respect, nadim ltef too

    charbel nahhas i like and respect too but he never was pro fpm

    jamra, aziz, and a collection of other bitter or overzealous fpmers/ex-fpmers i would personally not even touch them with a stick
     

    Tayyar9

    Well-Known Member
    #95
    It's funny how people on this forum start the discussion by giving their opinion about an issue, and a day later they use this opinion as a fact and go with it. Nobody knows what happened, why Aziz said what he said, who approved it, who was against it, did he act alone or no. So please bala tfelsof 3al fade. I understand everyone is entitled to their opinion, but that's what it is, it is an opinion, not a fact. So saying it was Bassil or Mireille or that GMA has lost control or whatever, and building conclusions based on this is nonsense
     

    JustLeb

    Legendary Member
    #96
    If we think of all those who left FPM (or the philosophy of FPM because not all of them were mentesbin) from 2005 to date including those you mentioned: Abou Jamra, Aziz and many others like Ziad Abs, naim aoun, charbel nahas, and certainly Roukoz will follow them because for sure he will be the #1 on gebran bassil’s hitlist after PMA ‘s death, they can compete with the actual FPM. If they unite under a banner called 7arakeh tas7i7iyeh or esla7iyeh lal FPM, or something of the like, I think they can amass a good deal of followers and be significantly strong in the Christian area
    Rest assured they won't...law badda tshati ghayamet.. everyone of them mashrou3 za3im ... I have talked to some of them and I noticed they are not in the concept of a new democratic party ...
    The final impression (i repeat an impression) that I had is that everyone of them is a Bassil if the opportunity presents itself to him.
    So 7arakeh tas7i7iet w akal hawa ma ela 3azeh

    PS. That does not mean Bassil is right.
     

    JustLeb

    Legendary Member
    #97
    استقالة عزيز: أبو صعب منتصراً؟




    غادة حلاوي

    p06_20180213_pic2.jpg
    (هيثم الموسوي)​

    بعد كتابته مقدمة شهيرة شنّ فيها هجوماً عنيفاً على مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الدولية الوزير السابق الياس أبو صعب، استدعى رئيس الجمهورية ميشال عون مستشاره الزميل جان عزيز وفاتحه بالقول: «لم يعد يصلح أن تكمل عملك في قصر بعبدا»، متمنياً عليه تقديم استقالته. سأله عزيز: ماذا بالنسبة إلى محطة otv؟ أجابه عون: «بدك تشوف روي» (روي الهاشم، رئيس مجلس إدارة القناة وصهر الرئيس).
    هذه الرواية تقدمها شخصية مواكبة لـ«حرب المستشارَين»، وتضيف أن عزيز تريث في تقديم استقالته، بعد تدخل ابنة الرئيس ومستشارته ميراي عون التي تعدّ الأشد حماسة لوجود عزيز في بعبدا. لكن الأمور سارت عكس التوقعات، فكان أن أعلن قصر بعبدا، أمس، قبول عون استقالة تقدم بها عزيز الذي أعلن دخوله «زمن الصوم والصلاة»، ليكون الفداء إرضاءً «للذي علّمني أن الحق والحقيقة يستحقان التضحية».
    على المقلب الآخر، بعدما كان قد التزم الصمت لمدة أسبوعين، واضعاً موضوع التهجم عليه في عهدة الرئيس عون، نُقل عن أبو صعب قوله إن قبول استقالة عزيز «أقوى من كل كلام»، نافياً ما يُروَّج له بأن رئيس الجمهورية أقاله من منصبه الاستشاري في القصر، جازماً بأنه سيكون في عداد وفد رئاسي سيزور العراق وأرمينيا قريباً.
    هل تضع الاستقالة ومن ثم قبولها حداً لـ«حرب المستشارَين»؟
    فيما كان جان عزيز واضحاً بعباراته المقتضبة ورفضه الرد على اتصالات الصحافيين، كانت دوائر قصر بعبدا تطلب من المستشار السياسي تسليم السيارة التي كانت بعهدته بعدما أخلى مكتبه في بعبدا، أمس، وتتمنى عليه أن يتراجع عن قراره بالتنحي عن عمله مديراً للأخبار والبرامج السياسية في محطة «أو تي في».
    يقدِّم خصوم عزيز جردة لما يسمونها «سلسلة أخطاء» لا تقتصر على خروجه عن جو التسامح الذي دعا إليه رئيس الجمهورية لتطويق الأزمة مع رئيس مجلس النواب نبيه بري، على خلفية تسريب شريط وزير الخارجية جبران باسيل، ولا بهجومه غير المبرر على أبو صعب. وقبل هذه وتلك، يضيف هؤلاء: «وقعت الخطيئة التي كادت تهدد التفاهم مع حزب الله والمتمثلة برده العنيف على دعوة السيد حسن نصر الله إلى مقاطعة فيلمthe post، من دون أن يسمي «السيد»، الأمر الذي أوحى أن تلك المقدمة تعبّر عن الموقف الرسمي للتيار الحر، خصوصاً أن عزيز برر ما كتبه بأنه يأتي استكمالاً لما أدلى به باسيل في مجلس الوزراء، ليأتيه اللوم من وزير الخارجية.
    وحين قدّم رئيس الحكومة سعد الحريري استقالته القسرية من الرياض في تشرين الثاني المنصرم، يقول خصوم عزيز إنه «سارع لإشاعة أجواء مفادها أن رئيس الجمهورية سيبدأ الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية البديل». الإيحاء بقبول الاستقالة مرده، حسب هؤلاء، دعم ترشيح شخصية مصرفية لرئاسة الحكومة. من بعدها، أطلّ عزيز عبر قناة «الجديد»، محذراً من اجتياح إسرائيلي قريب للبنان بحجم اجتياح عام 1982، ما سبب بلبلة في البلد وعامل ضغط على الليرة، فتدخلت ميراي عون مدافعة عنه في القصر.
    يضيف هؤلاء أن الهجوم العنيف الذي شنته «أو تي في» على أبو صعب جعل الأمور تتخذ منحىً دراماتيكياً. برّر عزيز موقفه يومها بأنه أرسل عبر الـ«واتس آب» مضمون المقدمة إلى باسيل، كذلك أرسلها إلى مدير المحطة روي الهاشم، ليتبين أن باسيل لم يطلع على ما أرسل حتى ساعة متأخرة ليلاً، فيما كان الهاشم خارج البلاد. حينها طلب منه الرئيس تقديم استقالته، ولم تتمكن ميراي عون من تغطيته هذه المرة.
    بعد ساعات من إعلان الخبر، أمس، غرّد جان عزيز، قائلاً: «للذي علمني أنه يمكنني أن أعيش طويلاً بلا خبز، لكن لا يمكنني أن أحيا لحظة بلا كرامة. للذي تعلمت منه أنني أستطيع أن أمضي حياتي بلا لقب ولا صفة ولا رتبة، لكن يستحيل أن أقضي ساعة بلا ضمير. للذي علمني أنّ الحق والحقيقة يستحقان التضحية، له كل الشكر، وإلى اللقاء بعد زمن الصوم والصلاة والفداء».


    I dedicate this to all who enjoy attacking every person who tries to analyse the situation and try to figure out what's behind the scenes of such uncommon behavior... :D
    But unfortunately some people have decided to stop every sens of critics and logical analysis in their brain, and limit themselves to what el za3im says... Especially those who don't refrain from personal attacks just to protect the holly image of the za3im...and their motto in life is
    "shou ne7na mnefham addo w ka najib" :D
     

    PFC

    Well-Known Member
    #98
    Bou Saab and Aziz are from the same material, very similar and not trustable ...
    if FPM want to make a difference, it should go back to the old guard and the younger generation who stood against the syrian occupation, opening to the others doesn’t mean to sacrifice the faithful few to have the support of those who were against FPM ... LF, Kawmy, Kataeb, Murr, Marada can only provide the party with low quality people, better to make compromise in politics with an honest opponent, than to ally with traitors to their party people.
     
    #99
    Bou Saab and Aziz are from the same material, very similar and not trustable ...
    if FPM want to make a difference, it should go back to the old guard and the younger generation who stood against the syrian occupation, opening to the others doesn’t mean to sacrifice the faithful few to have the support of those who were against FPM ... LF, Kawmy, Kataeb, Murr, Marada can only provide the party with low quality people, better to make compromise in politics with an honest opponent, than to ally with traitors to their party people.
    It's been 13 years of this now. This is who the FPM party is.
    A new party is needed.
     

    eLad

    Legendary Member
    Orange Room Supporter


    استقالة عزيز: أبو صعب منتصراً؟




    غادة حلاوي

    p06_20180213_pic2.jpg
    (هيثم الموسوي)​

    بعد كتابته مقدمة شهيرة شنّ فيها هجوماً عنيفاً على مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الدولية الوزير السابق الياس أبو صعب، استدعى رئيس الجمهورية ميشال عون مستشاره الزميل جان عزيز وفاتحه بالقول: «لم يعد يصلح أن تكمل عملك في قصر بعبدا»، متمنياً عليه تقديم استقالته. سأله عزيز: ماذا بالنسبة إلى محطة otv؟ أجابه عون: «بدك تشوف روي» (روي الهاشم، رئيس مجلس إدارة القناة وصهر الرئيس).
    هذه الرواية تقدمها شخصية مواكبة لـ«حرب المستشارَين»، وتضيف أن عزيز تريث في تقديم استقالته، بعد تدخل ابنة الرئيس ومستشارته ميراي عون التي تعدّ الأشد حماسة لوجود عزيز في بعبدا. لكن الأمور سارت عكس التوقعات، فكان أن أعلن قصر بعبدا، أمس، قبول عون استقالة تقدم بها عزيز الذي أعلن دخوله «زمن الصوم والصلاة»، ليكون الفداء إرضاءً «للذي علّمني أن الحق والحقيقة يستحقان التضحية».
    على المقلب الآخر، بعدما كان قد التزم الصمت لمدة أسبوعين، واضعاً موضوع التهجم عليه في عهدة الرئيس عون، نُقل عن أبو صعب قوله إن قبول استقالة عزيز «أقوى من كل كلام»، نافياً ما يُروَّج له بأن رئيس الجمهورية أقاله من منصبه الاستشاري في القصر، جازماً بأنه سيكون في عداد وفد رئاسي سيزور العراق وأرمينيا قريباً.
    هل تضع الاستقالة ومن ثم قبولها حداً لـ«حرب المستشارَين»؟
    فيما كان جان عزيز واضحاً بعباراته المقتضبة ورفضه الرد على اتصالات الصحافيين، كانت دوائر قصر بعبدا تطلب من المستشار السياسي تسليم السيارة التي كانت بعهدته بعدما أخلى مكتبه في بعبدا، أمس، وتتمنى عليه أن يتراجع عن قراره بالتنحي عن عمله مديراً للأخبار والبرامج السياسية في محطة «أو تي في».
    يقدِّم خصوم عزيز جردة لما يسمونها «سلسلة أخطاء» لا تقتصر على خروجه عن جو التسامح الذي دعا إليه رئيس الجمهورية لتطويق الأزمة مع رئيس مجلس النواب نبيه بري، على خلفية تسريب شريط وزير الخارجية جبران باسيل، ولا بهجومه غير المبرر على أبو صعب. وقبل هذه وتلك، يضيف هؤلاء: «وقعت الخطيئة التي كادت تهدد التفاهم مع حزب الله والمتمثلة برده العنيف على دعوة السيد حسن نصر الله إلى مقاطعة فيلمthe post، من دون أن يسمي «السيد»، الأمر الذي أوحى أن تلك المقدمة تعبّر عن الموقف الرسمي للتيار الحر، خصوصاً أن عزيز برر ما كتبه بأنه يأتي استكمالاً لما أدلى به باسيل في مجلس الوزراء، ليأتيه اللوم من وزير الخارجية.
    وحين قدّم رئيس الحكومة سعد الحريري استقالته القسرية من الرياض في تشرين الثاني المنصرم، يقول خصوم عزيز إنه «سارع لإشاعة أجواء مفادها أن رئيس الجمهورية سيبدأ الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية البديل». الإيحاء بقبول الاستقالة مرده، حسب هؤلاء، دعم ترشيح شخصية مصرفية لرئاسة الحكومة. من بعدها، أطلّ عزيز عبر قناة «الجديد»، محذراً من اجتياح إسرائيلي قريب للبنان بحجم اجتياح عام 1982، ما سبب بلبلة في البلد وعامل ضغط على الليرة، فتدخلت ميراي عون مدافعة عنه في القصر.
    يضيف هؤلاء أن الهجوم العنيف الذي شنته «أو تي في» على أبو صعب جعل الأمور تتخذ منحىً دراماتيكياً. برّر عزيز موقفه يومها بأنه أرسل عبر الـ«واتس آب» مضمون المقدمة إلى باسيل، كذلك أرسلها إلى مدير المحطة روي الهاشم، ليتبين أن باسيل لم يطلع على ما أرسل حتى ساعة متأخرة ليلاً، فيما كان الهاشم خارج البلاد. حينها طلب منه الرئيس تقديم استقالته، ولم تتمكن ميراي عون من تغطيته هذه المرة.
    بعد ساعات من إعلان الخبر، أمس، غرّد جان عزيز، قائلاً: «للذي علمني أنه يمكنني أن أعيش طويلاً بلا خبز، لكن لا يمكنني أن أحيا لحظة بلا كرامة. للذي تعلمت منه أنني أستطيع أن أمضي حياتي بلا لقب ولا صفة ولا رتبة، لكن يستحيل أن أقضي ساعة بلا ضمير. للذي علمني أنّ الحق والحقيقة يستحقان التضحية، له كل الشكر، وإلى اللقاء بعد زمن الصوم والصلاة والفداء».


    I dedicate this to all who enjoy attacking every person who tries to analyse the situation and try to figure out what's behind the scenes of such uncommon behavior... :D
    But unfortunately some people have decided to stop every sens of critics and logical analysis in their brain, and limit themselves to what el za3im says... Especially those who don't refrain from personal attacks just to protect the holly image of the za3im...and their motto in life is
    "shou ne7na mnefham addo w ka najib" :D
    Law bet khaffef el :D yemken kenna mnefham 3leik

    seriously what do you mean?
     
    Top